Loading...

عودة النجوم الشباب للسينما «أحمد فهمي بمستر إكس والفيشاوي برهبة».. نقاد يعلقون

Loading...

غاب بعض النجوم الشباب عن السينما المصرية لفترة وقرروا العودة الفترة المقبلة بأفلام سينمائية جديدة ومتنوعة

عودة النجوم الشباب للسينما «أحمد فهمي بمستر إكس والفيشاوي برهبة».. نقاد يعلقون
أحمد حمدي

أحمد حمدي

10:12 ص, الأربعاء, 31 أغسطس 22

غاب بعض النجوم الشباب عن السينما المصرية لفترة وقرروا العودة الفترة المقبلة بأفلام سينمائية جديدة ومتنوعة بين التشويق والإثارة والأكشن ، حيث يعود النجم عمرو يوسف بفيلم سينمائي “شقو” ويشاركه بطولته النجم محمد جمعة والنجمتان دينا الشربيني وأمينة خليل.

وكذلك النجم أحمد فهمي بفيلمه الجديد ” مستر أكس ” الفترة القادمة بعد آخر عمل سينمائي قدمه مع النجم أحمد عز ” العارف” إخراج أحمد علاء ، الفيلم بطولة هنا الزاهد، بيومي فؤاد وأوس أوس ، إضافة إلى ظهور عدد من الفنانين كضيوف شرف العمل قصة أماني التونسي، وفكرة محمد سويلم وفادي أبو السعود، إخراج أحمد عبد الوهاب وتدور أحداثه في اطار كوميدي رومانسي.

أيضا يعود النجم أحمد الفيشاوي هذه الفترة للسينما بأكثر من عمل فني ، الدعوة عامة مع نجم مسرح مصر محمد عبد الرحمن وكذلك فيلم “رهبة”.

خيرية البشلاوي : لم يعد اسم النجم كافيا لنجاح الفيلم وإنما هناك عناصر أخرى مهمة

قالت الناقدة الفنية خيرية البشلاوي للمال إن صناعة السينما ترتبط بصلة وثيقة بحجم الإنتاج السينمائي في السوق.

وأشارت إلى أن عودة هؤلاء النجوم للسينما بعد فترة شىء جيد ، وفكرة اختيارهم لتقدم هذه الأفلام من بطولتهم يعني أن المنتجين لهذه الأعمال السينمائية اقتنعوا بأنهم يستطيعون تحقيق رواجا بهؤلاء النجوم تجاريا في السينما الفترة القادمة.

وأكدت أن مزاج الجمهور تغير تماما مؤخرا ، حيث لم يعد اسم النجم كافيا لنجاح الفيلم وإنما هناك عناصر أخرى مهمة وهي السيناريو والإخراج ، ونجاح عمرو يوسف وأحمد فهمي والفيشاوي في أفلامهم الجديدة يتوقف على اختيارهم لأدوارهم، بالإضافة للنص وباقي عناصر الفيلم مهمة أيضا ، ولو اختل منها عنصر واحد سيؤثر ذلك سلبا بدرجة كبيرة على نجاح وجماهيرية هذه الأفلام لعمرو يوسف والفيشاوي.

رامي المتولي : تواجد هؤلاء الثلاثة في السينما الفترة القادمة أمر جيد لتشغيل دورة السوق

أوضح الناقد السينمائي رامي المتولي، أن أحمد فهمي بعد انفصاله فنيا عن الثنائي هشام ماجد وشيكو السنين الأخيرة دخل في منطقة رمادية ضعيفة ، وأفلامه السينمائية تكون فنيا ضعيفة برغم تحقيقها نجاحا جماهيريا كإيرادات بدور العرض السينمائي.

ولفت إلى أن أحمد الفيشاوي ممثل موهوب لكنه شخصية مثيرة للجدل دائما وحياته الخاصة تؤثر على أعماله الفنية ، بخلاف أخبار تكون منتشرة عنه أنه لا يتواجد ويلتزم بمواعيد التصوير وذلك يؤثر سلبا عليه فنيا أحيانا.

أما عمرو يوسف فأفلامه السينمائية كبطولة قليلة وكذلك مستوى نجاحه لا يقارن بما حققه في الدراما التليفزيونية.

وأكد متولي أن تواجد هؤلاء الثلاثة في السينما الفترة القادمة أمر جيد لتشغيل دورة السوق ورأس المال وعجلة الإنتاج السينمائية بأفلام مختلفة ونجوم لم يتواجدوا للجمهور منذ فترة معينة هذه كلها أمور إيجابية ، لكن الأهم مدى تحقيق هذه الأفلام للنجوم الثلاثة مستوى إيرادات كبير في دور العرض السينمائي مثلما حدث مع أفلام معينة مؤخرا أبرزها فيلم” كيرة والجن” للنجمين أحمد عز وكريم عبد العزيز ، لكن لا ننكر أبدا أن  مستوى أفلام عمرو يوسف والفيشاوي وفهمي لا تقارن فنيا أبدا بكيرة والجن من حيث الجودة والمستوى الفني والتقني.

مجدي نور : أحمد فهمي يستطيع تحقيق نجاح جماهيري وتجاري مقارنة بالفيشاوي ويوسف

وعلق المنتج الفني مجدي نور أن أحمد فهمي حينما ابتعد عن طابع الكوميديا في آخر فيلم شارك في بطولته ” العارف” أمام النجم أحمد عز وقدم دور شر الجمهور هنأه عليه وأحبه فيه كثيرا وكان دعاية كبيرة له لفيلمه الجديد ” مستر أكس ” ويراهن عليه كثيرا ويمكنه أن يحقق رقما كبيرا في إيرادات فيلمه الجديد حقيقة،  لأنه  يستطيع تقديم أعمال فنية ناجحة فنيا وتجاريا ويغير جلده وأدواره كل فترة بذكاء فني منه  ، أضافة إلى أن الفيلم إنتاج السبكي وهو يهتم كثيرا بأفلامه ويتابع الإيرادات بنفسه وردود الأفعال أيضا.

ويشير إلى أن أحمد الفيشاوي لم تكن إيراداته في أفلامه السابقة جيدة حقيقة مثل فيلم”30 مارس” وكذلك فيلم قمر 14 لا يعتبر منسوبا له لأنه قدم  حكاية واحدة فيه ضمن مجموعة من الحكايات.

بينما عمرو يوسف لم يقدم بطولات سينمائية كثيرة فمعظم أفلامه السينمائية كانت بطولة جماعية مثل فيلم ولاد رزق 1 و2 مع النجم أحمد عز وكوكبة من الفنانين.