طاقة

عودة أكثر من 75% من الأحمال على الشبكة القومية

أ ش أ

أكد المهندس جابر الدسوقي رئيس الشركة القابضة لكهرباء ‏مصر أنه تمت استعادة أكثر من 75 % من أحمال الشبكة القومية للكهرباء.‏

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ


أكد المهندس جابر الدسوقي رئيس الشركة القابضة لكهرباء ‏مصر أنه تمت استعادة أكثر من 75 % من أحمال الشبكة القومية للكهرباء.‏

وأوضح رئيس القابضة لكهرباء مصر -في تصريح صحفي اليوم الخميس- أن أزمة الكهرباء التي شهدتها مصر اليوم بدأت في السادسة و 5 دقائق صباحا أثناء ‏فصل دائرة 500 كيلوفولت في إطار أعمال الصيانة المبرمجة وتزامن معه خروج محطة غرب ‏القاهرة بقدرة 1200 ميجاوات، ما أدى إلى تحميل بعض الدوائر بأحمال زائدة، و‏فصل دوائر أخرى على الجهود الكهربائية المختلفة 500 و 220 كيلوفولت من خلال أجهزة ‏الحماية المركبة عليها لحماية بقية الشبكة، وأيضا خروج عدد من وحدات توليد الكهرباء عن الخدمة.‏

وفيما يتعلق بما تم اتخاذه من إجراءات لمواجهة الموقف، قال الدسوقي إنه تمت إعادة ربط ‏الشبكة بالكامل على الجهود المختلفة، ثم بدأ إدخال الوحدات تباعا على الشبكة، مشيرا إلى أنه ‏عندما يتم فصل الوحدات بشكل اضطراري مثلما حدث اليوم فإنه يكون وفق آلية معينة لإعادة ‏إدخالها على الشبكة وفقا لبرنامج زمني.. مشيرا إلى أنه تم إدخال الوحدات تباعا وفقا لما ‏يعرف بمنحنيات التحميل تدريجيا إلى أن وصلت إلى أكثر من 17 ألف ميجاوات، مشيرا إلى ‏أن الوضع يتحسن ساعة بعد ساعة.

وأعرب عن أمله في حل الجزء الأكبر من الأزمة مع ‏دخول وقت الذروة حيث سيكون الجزء الأكبر من الوحدات قد عاد إلى الشبكة.‏

و حول تشكل لجنة لتقصى الأمر والوقوف على الأسباب الحقيقية وراء الأزمة، قال ‏الدسوقي إن هذه لجنة من المتخصصين في تحليل الأحداث، مشيرا إلى أن جميع الأجهزة ‏الموجودة على الشبكة مراقبة ولها مسجلات أحداث تقوم اللجنة بتحليل بياناتها بشكل تدريجي ‏وبدقة لمعرفة الأسباب الرئيسية للحادث.‏

وأوضح أنه يتم في نفس الوقت التحقيق في الأمر كما يتم وضع التوصيات لتلافي وقوع مثل ‏هذا الحادث مستقبلا، مشيرا إلى أن الحادث الذي وقع اليوم يعد كبيرا ولا تتم مواجهته إلا نادرا.‏

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »