اقتصاد وأسواق

عمليات غسل الأموال تؤدي إلى خسارة الدول النامية مليارات الدولارات

أ ش أ:   قال عبد الله شيهو مدير مجموعة العمل الحكومة الدولية لمحاربة غسل الأموال في غرب أفريقيا: "إن الدول النامية خسرت مليارات الدولارات، خلال الأعوام الماضية، بسبب تدفق الأموال الغير القانونية".  وأكد شيهو، في تقرير حول غسل الأموال…

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ:
 
قال عبد الله شيهو مدير مجموعة العمل الحكومة الدولية لمحاربة غسل الأموال في غرب أفريقيا: “إن الدول النامية خسرت مليارات الدولارات، خلال الأعوام الماضية، بسبب تدفق الأموال الغير القانونية”.

 وأكد شيهو، في تقرير حول غسل الأموال في الدول النامية نشر بأبوجا اليوم، أن الدول النامية خسرت في عام 2006، نحو  1.6 مليار دولار بسبب تدفق الأموال الغير قانونية بين هذه الدول، مشيرا الي أهمية التصدي لعملية غسل الأموال التي قال: “إنها تؤثر سلبا علي اقتصاد الدول”.

 وأوضح شيهو أن التصدي لغسل الأموال سيساعد في دعم العملية الديمقراطية والحكم الرشيد والسلام والأمن العالميين، مضيفا “إن الإرهابيين والمنظمات المتطرفة وتجار المخدرات ومهربي البشر هم المستفيدون من هذه الأموال الغير قانونية.
 
وقال: “إن الولايات المتحدة الأمريكية قررت بعد أحداث 11 سبتمبر، تضييق الخناق علي عمليات غسل الأموال من أجل الحفاظ علي سلامتها ونجحت في ذلك، وأنه من الضرورى قيام الدول النامية بفعل الشيئ نفسه لتحقيق السلام والتصدي لعمليات العنف والإرهاب التي تمول عن طريق هذه الأموال.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »