ثقافة وفنون

«عمر كمال مظلوم».. مطربون يعلقون على أزمة مطربي المهرجانات

أمينة: مطربي المهرجانات لهم جمهور كبير وأحترم قرار نقيب الموسيقيين

شارك الخبر مع أصدقائك

ما زالت أزمة مغني المهرجانات مثار جدل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد إصدار نقابة المهن الموسيقية برئاسة الفنان الكبير هاني شاكر قرار بمنع جميع مغني المهرجانات من مزاولة اي نشاط فني.

وبعد الأزمة التي قام بها مطربو المهرجانات عمر كمال وحسن شاكوش في حفل ستاد القاهرة والتي أثارت ضجة واستياء كبير من غالبية الجمهور المصري ، مما ترتب عليه إصدار نقيب الموسيقيين هاني شاكر قرارا بوقف جميع مغني المهرجانات نهائيا .

ونرصد في هذا التقرير بعض آراء المطربين في هذه الأزمة، ورأيهم في كيفية الوصول لحل للخروج منها بالنسبة لمغني المهرجانات .

أمينة : مطربي المهرجانات لهم جمهور كبير وأحترم قرار نقيب الموسيقيين وعمر كمال ظلم

ترى المطربة الشعبية أمينة أن المطرب عمر كمال يملك صوتا جميلا وظلم من هذا القرار الذي أصدره نقيب الموسيقيين الفنان هاني شاكر، لافتة إلى أن أغاني المهرجانات موجودة منذ 10 سنوات متسائلة “لماذا تم وقفهم الآن”.

وتابعت أن هناك من مطربي المهرجانات من هم مؤدين بشكل جيد في الغناء وناجحين مثل “حسن شاكوش”، وهناك من صوتهم رديء ويمكن اعتبارهم مؤدين فقط.

وأشارت أيضا إلى أنها تحترم قرار الفنان هاني شاكر، لأنه مسؤول عن النقابة وما يدور بها وحماية الذوق العام للمجتمع، لكن ليست مع قطع الأرزاق لمغني المهرجانات بهذه الصورة.

ونوهت أمينة إلى أن هناك جمهورا كبيرا في الشارع المصري لمطربي المهرجانات، حتى لو لم يكن ما يقدمونه غناء شعبيا مثل المطربين الشعبيين في مصر “حكيم” و”محمود الليثي” و”أحمد شيبة” وأمينة أيضا، لكن يملكون جمهورا كبيرا يحبهم ويحب سماع أغنياتهم .

ساندي: قرار جيد وغير مجحف وهناك مطربون كثيرين تضرروا من انتشارهم

وترى المطربة ساندي أن قرار الفنان هاني شاكر ليس مجحفا أبدا لمطربي المهرجانات، لافتة إلى أن فئة الممثلين الذين ثاروا على هذا القرار ليس من حقهم لأن المتضرر الأكبر هم المطربون وليس الممثلين.

وتابعت أن هناك حوالي 2000 مطرب جلسوا في منازلهم ومعهم أشخاص كثيرون في فرقهم الموسيقية لا يعملون ولا يجدون قوت أسرهم ، بسبب انتشار المهرجانات بهذه الصورة متسائلة: “ما سبب غضب الممثلين من منعهم بهذه الصورة وهناك مطربون لايعملون وهم المتضررون”.

وعن الحديث عن الحرية للجمهور في سماع ما يريد مثل العالم الخارجي قالت ساندي: نحن ليس لدينا أوسكار ولاجرامي مثل الخارج حتى نقارن أنفسنا بهم، ولو أردنا الاقتداء بهم نفعل ذلك في الشيء الجيد .

ولفتت إلى أن كلمات أغاني المهرجانات فيها خروج عن الأدب ولا تحب أن يكبر ابنها ويستمع لهذه الكلمات أبدا، برغم أن قرار منعهم جميعا ظلم بعض المغنيين منهم الذين يملكون صوتا جيدا .

وأشارت ساندي أيضا إلى أنه في الخارج كانت المطربة مايلي سايريس تغني بشكل فيه خروج عن الأدب، لكن بسبب تعرضها لانتقاد قامت بتغيير ستايل غنائها .

مجد القاسم : الجمهور يحبهم وتصدروا سوق الغناء والقرار ظلم بعض الأصوات

ويقول المطرب مجد القاسم إن هذا القرار من نقابة المهن الموسيقية برغم أنه عادل بالنسبة لبعض مطربي المهرجانات، لكنه ظلم أصواتا منهم مثل عمر كمال وحسن شاكوش .

وتابع أن الزمن الذي نعيشه الآن أصبح المتصدر فيه أغاني المهرجانات شئنا أم أبينا، لافتا إلى أن جميع المطربين الحقيقيين في مصر بلا استثناء تراجعت أعمالهم الغنائية وأرقام مشاهداتها، مقارنة بأرقام مشاهدات أغاني المهرجانات.

وأشار إلى الجمهور أصبح مقبلا على هذه النوعية من الأغنيات، برغم تقديم بعض المطربين أغنيات جيدة في السوق.

ونوه إلى أنه قرر طرح أغنيته الجديدة “يا عسل” كأغنية خفيفة لمواكبة التطور في سوق الغناء وليس ضد المهرجانات كموسيقى لكن الكلمات فيها تحفظ كبير.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »