اقتصاد وأسواق

عمر البديوي: خفض الجنيه سيرفع التضخم إلى 13%

المال - خاص

أكد عمرو البديوي المستشار المالي لشركة إيزي لمستحضرات التجميل، أن البنك المركزي لم يكن أمامه سوى خفض الجنيه، ولكن عند تطبيق القرار سنجد أن خفض العملة مؤخراً بواقع 6% ، في ظل تضخم بنسبة 10% سيؤدي لزيادته إلى 13%.

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

أكد عمرو البديوي المستشار المالي لشركة إيزي لمستحضرات التجميل، أن البنك المركزي لم يكن أمامه سوى خفض الجنيه، ولكن عند تطبيق القرار سنجد أن خفض العملة مؤخراً بواقع 6% ، في ظل تضخم بنسبة 10% سيؤدي لزيادته إلى 13%.

وأوضح أن حديث الحكومة عن دور قرار المركزي في تنشيط السياحة  “ليس واقعياً”،  بسبب أزمة روسيا وانخفاض عملتها المحلية –الروبل-.

وأضاف البديوي على هامش فاعليات المسابقة السنوية لتحدي البحوث بمصر،  أن قدرة المؤتمر الاقتصادي على جذب استثمارات بقيمة  25 إلى 30 مليار دولار “أمر صعب المنال”، إذ أن أعلى معدل استثمار أجنبي مباشر في مصر بلغ 12 مليار دولار في 2007، كما أن مردود هذه الاستثمارات ستكون طويلة الأجل، والمواطن لا يستطيع الانتظار لفترة طويلة في ظل الارتفاع المتتالي في الأسعار.

واعتبر البديوي ان النقطة الايجابية “شبه الوحيدة” خلال الفترة الحالية، هي الوفورات المتوقع تحقيقها بواقع 25 مليار جنيه من مخصصات دعم الطاقة على إثر انخفاض سعر النفط إلى 55 دولار مقابل بأكثر من 100 دولار لبرميل البرنت.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »