استثمار

«عمر أفندي» تتعاقد على الشراكة مع «ماجد الفطيم» لإدارة 14 فرعاً تابعاً لها

أبرزها حلوان والزهور والعباسية

شارك الخبر مع أصدقائك

تعاقدت شركة عمر أفندي، التابعة للشركة القابضة للتشييد والتعمير، على الشراكة مع مجموعة ماجد الفطيم للتجزئة لاستغلال وإدارة 14 فرعًا تابعًا لها، بهدف تعظيم مواردها واستغلال هذه الفروع.

وذكر مصدر مسئول بشركة عمر أفندى أن التعاقد يشمل استغلال وإدارة 14 فرعًا، أبرزها: حلوان، والسيدة زينب، والزهور، والعباسية، ومراد بالجيزة.

مصدر: تجهيز برامج لتدريب العمالة وتأهيلها

ولفت إلى أن الشريك سيتولى تدريب العمالة بالأفرع للتعامل مع التطور الجديد وتأهيلهم من خلال رفع القدرات الفنية.

اقرأ أيضا  «أوراسكوم كونستراكشون» تعتزم بدء إنشاءات مركز مجدى يعقوب للقلب خلال أيام

وأضاف أن الاتفاق يشمل أيضًا تطوير الأفرع وصيانتها لعودة الشركة التجارية كما كانت سابقًا.

وأوضح أن تفاصيل التعاقد سيتم الإعلان عنها قريبًا، وتحديد كل ما يتعلق بحجم العائد المتوقع من الشراكة .

يذكر أن اللواء أيمن سالم، رئيس مجلس إدارة الشركة، قال إن «عمر أفندي» تسعى لإضافة نشاط البقالة لفروعها ضمن خطة لتنشيط المبيعات وزيادة الإيرادات التى تراجعت تأثرًا بتداعيات فيروس كورونا المستجد.

وتستهدف شركة عمر أفندى من خلال الموازنة التخطيطية للعام المالى 2020-2021، تحقيق 30 مليون جنيه إجمالى ربح خلال الفترة، مقابل 7 ملايين جنيه بالعام السابق.

اقرأ أيضا  اتفاقية بين «ماك أوبتك» اليونانية و«MLF» الفرنسية للاستثمار بقطاع التعليم المصرى

وفى سياق آخر، ذكر المصدر أنه من المتوقع الانتهاء من نزاع عمر أفندى مع المستثمر السعودى جمال القنبيط قريبًا، المستمر منذ عودة الشركة من الخصخصة فى 2011، وذلك بعد عرض الشركة سداد 400 مليون جنيه.

يشار إلى أن الشركة تأسست فى عام 1856 على يد عائلة أودلف أوروزدى فى عهد الخديوى سعيد باشا، وبدأت أول فروعها فى شارع عبدالعزيز بالقاهرة، وصممه المعمارى راؤول براندن على طراز الروكوكو عام «1905 – 1906» وهو مكون من 6 طوابق، وكانت من أشهر السلاسل التجارية فى ذات الوقت.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »