اقتصاد وأسواق

عمرو قورة: المعلنون يتعاملون مع أعمال ما بعد رمضان بمنطق “ابن الخطيئة”

عمرو قورة: المعلنون يتعاملون مع أعمال ما بعد رمضان بمنطق "ابن الخطيئة"

شارك الخبر مع أصدقائك


تغطية -ياسمين فواز

أكد عمرو قورة، رئيس مجلس إدارة شبكة تليفزيون النهار، أن المبالغة في أجور النجوم حتى إن كانت وهمية تعود إلى تعامل النجوم مع الأمر كنوع من “البرستيج”، مضيفًا أن عدم وجود شفافية في تداول المعلومات الحقيقية حول أجور النجوم هو أحد أسباب انتشار تلك الظاهرة.

وأشار قورة خلال كلمته بـ”ملتقى صناعة الإبداع”، المنعقد الآن بأحد فنادق القاهرة، للعام الثالث على التوالي، بمشاركة واسعة من مئات المتخصصين في مجالات الأعمال الإبداعية بقطاعات الدعاية والإعلان والفنون والتصميم والموسيقى والفيلم والراديو والتلفزيون على مدار يومين، إلى أن الموسم الحالي شهد انخفاضا ملحوظا في أجور النجوم بناء على رغبة المنتجين، مؤكدا أن ذلك في مصلحة الصناعة ككل.

ولفت قورة إلى أن المخرج هو السبب وراء رفع أسعار نجوم بعينهم، مؤكدا أن نجم الشباك هو الوحيد الذي يحصل على ما يريد من أجر.

وطالب بإدراك خطورة الأوضاع الاقتصادية الحالية، قائلا: “علي النجم أن يعلم أن أجره لا يمكن أن يتعدى أكثر من 10% من تكلفة العمل ككل”.

ونوه بأن المعلنين يتعاملون مع الأعمال التي يتم عرضها بعد الموسم الرمضاني بمنطق “ابن الخطيئة” من حيث عدم الإقبال الإعلاني عليه، مضيفًا أن تعدد القنوات خلق نوعًا من التشتت بسبب عدم جودة كل المحتوى الذي تقدمه.

شارك الخبر مع أصدقائك