لايف

عمرو أديب: أنعي إليكم ضياع الدوري من الزمالك.. ماشوفتوش من قبل اختراع الايفون

أشجع الزمالك السنة الجاية ليه ؟ انا واقف مكاني بقالي 50 سنة ماشوفتش الدوري من وانا في رابعة ابتدائي

شارك الخبر مع أصدقائك

خصص الاعلامي عمرو اديب افتتاحية برنامجه على قناة ام بي سي مصر ، للتعبير عن حزنه من خسارة نادي الزمالك فرصة المنافسة على لقب الدوري العام لكرة القدم ، بعد تعادله من الجونة مساء الاحد بهدفين لكل فريق.

وقال أديب: أنعي إليكم اليوم ضياع الدوري من نادي الزمالك بعد انتهاء مباراته مع الجونة بالتعادل وضياع الدوري بلا سبب واضح.

وسجل للزمالك طارق حامد بتسديدة صاروخية في الدقيقة 63 قبل أن تتعادل الجونة بهدف لاحمد ياسر ريان ، تلاه هدف ثاني سجله محمود الشبراوي قبل نهاية الوقت الرسمي للمباراة بدقيقتين، ثم عاد محمود علاء ليتعادل للزمالك في الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع.

وقال اديب: بفهم في حياتي ان اي خسارة ليها معنى ..اي خسارة بيبقى ليها سبب ..اي خسارة بيبقى ليها حد قوي فتخسر منه انما اقعد عمري كله وانا داخل على الـ 56 منهم 50 سنة بشجع فرقة بتضيع لاسباب غير مفهومة.

وأضاف: النهاردة كل الجرايد كاتبة ايه .. معسكر مغلق للزمالك استعدادا للجونة .. وبعدين ضاع.. راح .. مابقدرش افهم الزملك يخسر الدوري زي ليفربول كدة ما خسر بنقطة قدام مانشستر سيتي.. انما بقالي 50 سنة بخسر الدوري لاسباب غير مفهومة ودائما وابدا بنكون متقدمين بالامكانيات والمهارات .. يبدو انها مش مصروفلنا .. الزمالك حظه مش كدة.

ومنح الزمالك بتعادله أمام الجونة فرصة للنادي الاهلي ، متصدر الدوري ، وأصبح يكفيه الفوز في مباراته القادمة امام المقاولون العرب يوم الاربعاء ، ليحتفل رسميا بالفوز بالدوري.

ايه الجدوى للتشجيع؟.. انت بتشجع فرقة بتطلع درجة تنزل درجة.. السنة دي تاخد الدوري وبعدين ترجع تنزل كام سنة ..اكيد فيه حاجة .. فيه سبب علمي ما .

وأضاف : أنا مركب دعامة يا جماعة ..اكيد فيه سبب ما منطقي عايز افهم ايه السبب.. حتى ناخد الدوري بالتتالي .. حتى بقانون الصدفة .. ان النادي الاهلي يتعثر لاي سبب له علاقة بالخصم.. ادارة سيئة مثلا .. يقع ..أي حاجة انما لا برضو ..يحدث كل هذا ويتعثر الاهلي ولاعيبته يمشو ولاعيبته يجو وبرضو يضيع الدوري.. شئ يفقد الدوري معناه طب انا اشجع الزمالك السنة الجاية ليه ؟ طب انا واقف مكاني بقالي 50 سنة انا ماشوفتش الدوري من قبل يخترعو فون .. من وانا في رابعة ابتدائي.

وكان أمام نادي الزمالك فرصة للفوز بلقب الدوري ، اذا فاز في مبارياته الثلاثة المقبلة ،و آخرها لقاءه مع النادي الاهلي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »