بورصة وشركات

عمران: ارتفاع قيم التداولات بالبورصة أمر مطمئن على استقرار السوق وجاهزيتها للطروحات الحكومية والخاصة

وأكد أن ارتفاع قيم التداولات يمنح القائمين على إدارة الطروحات العامة أو الخاصة، تفكير إيجابى بشأن اتخاذ قرارات الطرح بالبورصة

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد الدكتور محمد عمران، رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، أن ارتفاع قيم وأحجام التداولات بالبورصة المصرية خلال عام 2020 المنقضي، كان بمثابة رسالة الاطمئنان حول مستقبل السوق.

وأضاف فى مؤتمر صحفى يعقد حاليًا عبر تقنية ZOOM للكشف عن تفاصيل حصاد الهيئة فى 2020، أن قيم التداولات بالبورصة فى العام الماضى سجلت ارتفاعًا بنسبة 68% بقيمة 689.6 مليار جنيه مقارنة بـ 409.7 مليار جنيه.

وأوضح رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، أن ارتفاع قيم التداولات مؤشر على استقرار السوق وجاهزيتها على استقبال الطروحات خلال الفترة الزمنية القصيرة المقبلة، سواء طروحات حكومية أو خاصة.

وأكد أن ارتفاع قيم التداولات يمنح القائمين على إدارة الطروحات العامة أو الخاصة، تفكير إيجابى بشأن اتخاذ قرارات الطرح بالبورصة.

اقرأ أيضا  «بلتون» تتصدر ترتيب السمسرة بالبورصة الأسبوع الماضي

وتابع: وبالرغم من الآثار الاقتصادية المترتبة على جائحة كورونا فقد شهد العام ارتفاعاً ملحوظاً فى قيمة إصدارات سندات التوريق، حيث بلغ معدل الارتفاع نحو 9%، وهو مؤشر مهم يعزز دور الهيئة فى تنشيط سوق السندات لتصبح سوقاً جاذبة تهدف إلى إتاحة بدائل عدة من التمويل المباشر وإعادة التمويل للشركات المالية غير المصرفية الخاضعة لرقابة الهيئة، حيث بلغت قيمة إصدارات سندات التوريق 24.1 مليار جنيه خلال عام 2020 مقارنة بـ 22.1 مليار جنيه فى عام 2019.

وبلغ إجمالى قيمة التداول 689.6 مليار جنيه خلال عام 2020 مقارنة بـ 409.7 مليار جنيه خلال العام السابق، بمعدل ارتفاع 68%. وقد حققت قيمة تداول الأسهم 311.6 مليار جنيه خلال العام مقابل 226.8 مليار جنيه فى عام 2019، بمعدل ارتفاع بلغ 37%.

اقرأ أيضا  الرقابة المالية : 5.4% و 6.6% معدل نمو أنشطة التأجير التمويلي و التخصيم بنهاية 2020

وبلغت قيمة تداول السندات 378 مليار جنيه خلال عام 2020 مقابل 182.9 مليار جنيه فى العام السابق ، بمعدل إرتفاع بلغ 107%.

ووصلت قيمة إصدارات الأوراق المالية لنحو 187.2 مليار جنيه خلال عام 2020 مقارنة بـ 219.1 مليار جنيه خلال عام 2019 بمعدل انخفاض قدره 14.5%.

وأشارت إلى أن مؤشرات البورصة سجلت أداءً متبايناً خلال العام 2020، حيث بلغ المؤشر الرئيسى 10.854.3 نقطة، بمعدل انخفاض بلغ 22% عن العام الماضى، بينما قادت الأسهم المتوسطة والصغيرة الارتفاعات مما تسبب فى ارتفاع مؤشرى EGX70 وEGX100 بنحو 69% و 42% على التوالى.

اقرأ أيضا  هبوط البورصة يلقي بظلاله على وثائق «صناديق الاستثمار»

وبالرغم من الانخفاض الكبير الذى شهده مؤشر السوق الرئيسى، إلا أن رأس المال السوقى انخفض بنسبة 8.2% فقط خلال العام، محققاً 649.9 مليار جنيه مقابل 708.3 مليار جنيه فى نهاية عام 2019.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »