سيـــاســة

عمال “إيديال ستاندرد” يطالبون بإقالة رئيس الشركة

ولاء البري تظاهر العشرات من عمال " شركة إيديال ستاندرد انترناشيونال إيجيبت " أمام الإتحاد العام لنقابات عمال مصر، ونظموا مسيرة إلي مجلس الشوري للمطالبة بسرعة التدخل في مواجهة تعنت مجلس إدارة الشركة ضدهم ، وفصل 9 عمال من اعضاء…

شارك الخبر مع أصدقائك

ولاء البري

تظاهر العشرات من عمال ” شركة إيديال ستاندرد انترناشيونال إيجيبت ” أمام الإتحاد العام لنقابات عمال مصر، ونظموا مسيرة إلي مجلس الشوري للمطالبة بسرعة التدخل في مواجهة تعنت مجلس إدارة الشركة ضدهم ، وفصل 9 عمال من اعضاء النقابة العامة، بسبب تفاوضهم مع ادارة الشركة للمطالبة بحقوق العاملين .

 مجلس الشورى المصرى

حمل المتظاهرون لافتات تحمل شعارات ” ما فائدة الثورة مع الإستبداد المستمر” ،و “1200 عامل ينتظرون الحكم العادل “. وتضامنت اللجنة النقابة بشركة “الأمير للسيراميك” مع عمال “ايديال ستاندرد” .

واعلنت النقابة العامة للصناعات الهندسية والمعدنية تضامنها مع العاملين ، وقررت رفع دعوي قضائية ضد إدارة الشركة مؤكدة ان المطالب مشروعة وهي صرف الأجور المستحقة كاملة ،وصرف البدل النقدي للأجازات التي لم يحصل عليها العمال ، وصرف بدل المخاطر،  وإلزام الشركة بسداد الاشتراكات النقابية التي تخصم للنقابات العامة .

وقال عمال الشركة ان من اهم مطالبهم ،عودة زملائهم ال9 المفصولين .

كما اكدو علي ضرورة اقالة مجلس ادارة الشركة، والذي  يتعمد اخذ قرارات ضد العاملين بها .

من جانبه اكد جبابلي المراغي ، رئيس الإتحاد العام لنقابات عمال مصر وعضو مجلس الشوري ، ان مطالب العاملين بشركة “ايديال ستاندر” غير فئوية وهي لصالح العمل. وقال في لقائه بالمتظاهرين امام مقر الإتحاد اليوم، انه رفع مذكرة للنائب العام طلب فيها تعيين مفوض لإدارة الشركة عن العاملين انفسهم بدلا من الرئيس الحالي احمد حافظ، الذي ارتكب مخالفات إدارية وقانونية أدت إلي احتجاج العمال .

كما قدم جبالي تقريرا لمجلس الشوري عن مخالفات إدارة الشركة وإصرارها علي فصل 9 من أعضاء اللجنة النقابية ، مما يعد مخالفة لقانوني العمل والنقابات العمالية.

وقد أصدرت إدارة شركة “إيديال ستاندرد انترناشيونال إيجيبت”، بيانا في وقت سابق توعدت فيه بمعاقبة 9 من أعضاء اللجنة الإدارية النقابية والتي وصفتها ب”غير المنتخبة”، ووصفت العمال ال9  بأنهم تسببوا في اعمال شغب ، واستجاب لهم حوالى 100 عامل تسببوا فى توقف الإنتاج واحتلال المصنعين لمدة تزيد على أربعين يوما .. ومنع ما يزيد على 900 عامل من دخول المصنع وممارسة عملهم بسبب أعمال البلطجة والتعديات التى تعرضوا لها من قبل المحتلين الذين أغلقوا بوابات المصنع بالسلاسل الحديدية، بحسب بيان الشركة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »