Loading...

علماء صينيون يطورون بطارية أيونات صوديوم عالية الجهد ذات عمر أطول

Loading...

لها مزايا عديدة نظرا للاحتياطيات الهائلة من الصوديوم والسلامة العالية للإلكتروليتات المالئية

علماء صينيون يطورون بطارية أيونات صوديوم عالية الجهد ذات عمر أطول
أيمن عزام

أيمن عزام

9:21 م, الأحد, 29 ديسمبر 19

طور علماء صينيون بطارية أيونات صوديوم عالية الجهد ذات كثافة طاقة أعلى وعمر أطول.

وذلك حسب دراسة حديثة نشرت في مجلة “المواد المتقدمة”.

تكنولوجيا مثالية

وتعد بطارية أيونات الصوديوم المائية تكنولوجيا مثالية لتخزين الطاقة الساكنة.

وتتسم البطارية بمزايا فريدة نظرا للاحتياطات الهائلة من الصوديوم والسلامة العالية للإلكتروليتات المائية.

تركيز عالي للملح

وقام بتطوير النوع الجديد من الإلكتروليتات ذات التركيز العالي للملح، باحثون من معهد الفيزياء التابع للأكاديمية الصينية للعلوم.

جهد أعلى

وبالمقارنة مع الإلكتروليتات التقليدية لأيونات الصوديوم المائية، والتي تقدم أقل من 2 فولت، فإن هذه الإلكتروليتات مصممة لتوفير جهد أعلى يصل إلى 3.3 فولت.

الموصلية العالية

وتعمل الإلكتروليتات بشكل فعال على كبح انحلال مواد القطب الكهربائي أثناء الدورة.

ويكون تفاعل الكاتيونات والأنيونات في هذه الإلكتروليتات ضعيفا، وهو ما يسهم في تعزيز الموصلية العالية للأيونات، رغم التركيز العالي للملح بها.

الأداء الكهروكيميائي

وأظهرت البطارية أداء كهروكيميائيا عاليا، وبجانب هذا، تحتفظ بقدرة تبلغ نسبته 90 بالمئة بعد 1600 ساعة من الشحن والتفريغ، بحسب المجلة.

مجمع كيمائي

ومن ناحية أخرى، بدأت أوزبكستان تشغيل مجمع كيميائي جديد شيدته شركات صينية تعمل ضمن الشركة المساهمة “نافويازوت” في منطقة نافوي، حسبما ذكر المكتب الصحفي للرئيس الأوزبكي يوم السبت.

حفل الافتتاح

وقال المكتب الصحفي أن الرئيس شافكات ميرزيوييف حضر حفل الافتتاح وأعرب عن امتنانه لجميع الأطراف، من بينهم المستثمرون الأجانب والشركاء الذين شاركوا في تنفيذ المشروع.

وظائف جديدة

وأفاد ميرزيوييف في حفل الافتتاح أن المشروع غير اعتماد أوزبكستان على واردات الكلوريد المتعدد الفينيل والصودا الكاوية.

ويسهم كذلك في خلق عدد كبير من الوظائف الجديدة التي لها أهمية كبيرة بالنسبة للتنمية الاقتصادية لأوزبكستان. ونأمل في مواصلة التعاون مع الشركات الصينية في مشاريع الكلوريد المتعدد الفينيل في المستقبل.

شركات صينية

وتم تنفيذ المشروع بالتعاون مع شركات صينية، من بينها شركة الصين الهندسية المحدودة وشركة إتش كيو سي (شانغهاي).

وأشار المكتب الصحفي إلى أن المجمع، بالإضافة إلى تزويد الشركات المحلية بالمواد الخام اللازمة، يعتزم أيضا تصدير منتجات بقيمة 40 مليون دولار سنويا.

يذكر أن هذه المادة منقولة عن وكالة شينخوا الصينية بموجب اتفاق لتبادل المحتوى مع جريدة المال.