عقـــارات

عقاريون: زيادة القوة الشرائية للمصريين بالخارج تنشط السوق

قال حمدى رسلان، مدير المبيعات بشركة أصالة للتطوير العقارى، إن عودة المصريين بالخارج أثرت بشكل ملحوظ على حركة السوق العقارية، خاصة مع بداية الموسم الصيفى هذا العام، مقارنة بالعام الماضى، لافتًا إلى ارتفاع المبيعات بنسبة %10 على 2018.

شارك الخبر مع أصدقائك

■ بنسبة ارتفاع %10 عن العام الماضى

■ «عقار ماب»: 400 ألف مغترب زاروا الموقع خلال يونيو

■ حمدى رسلان: لديهم قوة مؤثرة بحركة المبيعات

■ هاشم القاضى: المعارض والتسهيلات عنصر جذب لهم

اتفق عدد من المطورين العقاريين وخبراء بالسوق العقارية على أن المصريين بالخارج قوة شرائية مؤثرة فى حركة المبيعات داخل السوق العقارية، وأكدوا أنهم سيكونون المحرك الأساسى للسوق خلال الموسم الصيفى.

قال حمدى رسلان، مدير المبيعات بشركة أصالة للتطوير العقارى، إن عودة المصريين بالخارج أثرت بشكل ملحوظ على حركة السوق العقارية، خاصة مع بداية الموسم الصيفى هذا العام، مقارنة بالعام الماضى، لافتًا إلى ارتفاع المبيعات بنسبة %10 على 2018.

وأكد أن تزامن دخول شهر رمضان والعيد مع الصيف الماضى، كان من العوامل التى أدّت إلى تأخر عمليات البيع، مقارنة بالحركة هذا العام.
وأشار إلى أن نسبة استحواذ المصريين بالخارج على المشروعات المتاحة تختلف باختلاف مطالبهم، موضحًا أن هناك شريحة تشترى وحدات سكنية بغرض السكن، ومن ثم ترتفع مبيعات المشروعات بالقاهرة الجديدة، بينما هناك فئة تهدف إلى الشراء بهدف الاستثمار، لذا يكون الأنسب لها شراء وحدات بالعاصمة الإدارية الجديدة، خاصة مع وجود تسهيلات بالسداد والأقساط تصل لـ10 سنوات.

فيما أكد عماد المسعودى، الرئيس التنفيذى لمحرك البحث عقار ماب، زيادة أهمية المصريين المغتربين فى الخارج بالنسبة للسوق العقارية منذ تعويم الجنيه المصرى، مشيرًا إلى أن أسعار العقارات أصبحت أرخص بالنسبة لهم بشكل كبير.

وأضاف أن أكثر من 400 ألف مصرى مغترب قاموا زيارة موقع وتطبيق عقار ماب خلال يونيو، منهم ما يقرب من 150 ألفًا مقيمين بالمملكة العربية السعودية فقط، ويبحث غالبيتهم عن الإسكان الفاخر وفوق المتوسط، خاصة فى المجمعات السكنية المغلقة “الكومباوند”، لافتًا إلى أن نسبة المغتربين تصل لـ%25 من إجمالى زوار الموقع.

وأشار إلى أنه بالنسبة لموسم الصيف يزيد الطلب من هذه الفئة، خاصة المصريين المتواجدين بدول الخليج، بينما يزيد الطلب فى إجازة رأس السنة من قِبل المغتربين بأوروبا وأمريكا.

وتابع أنه رغم بداية الموسم الصيفى، لكن نسبة الطلب من خارج مصر فى أول الموسم هذا العام، زادت بنحو %9 على الطلب من قِبل المغتربين فى نفس هذا الوقت من العام الماضى.
وأكد هاشم القاضى، مدير القطاع التجارى بشركة ليفينج ياردز، عدم وضوح الرؤية بالنسبة للقوة الشرائية الخاصة بالمصريين فى الخارج، ولا سيما أن الموسم الصيفى لا يزال فى بدايته.

وأشار إلى أن المطورين العقاريين بدءوا تجهيز عدد من العروض للمصريين المقيمين بالخارج لتكون عنصر جذب لهم، وحتى تساعد على تنشيط السوق العقارية خلال هذا الموسم، بالإضافة إلى وجود المعارض التى ستكون إحدى الآليات الجاذبة للمستثمرين بشكل عام.

على جانب آخر نوّه عماد عيسى، رئيس شركة أركان للإنشاءات والتطوير العقارى، بوجود مؤشرات إيجابية بالسوق العقارية مع عودة المصريين بالخارج منذ يونيو الماضى، خاصة بعد شهر رمضان والعيد.

وأضاف أن السوق العقارية لا تزال فى حالة تباطؤ رغم ذلك، ولم تتعدّ نسبة نموها أكثر من %30 على الأكثر.
فيما قال محمد سعد، رئيس مجلس إدارة شركة أكتوبر العقارية ومحرك البحث العقارى “وان داى بروبرتي”، إن عودة المصريين العاملين بالخارج أسهمت فى انتعاش مبيعات العقار بمصر بشكل كبير، خاصة مع بداية موسم الصيف والإجازات، لافتًا إلى أن الاستثمار فى العقار يظل الملاذ الآمن للمستثمرين.

وأكد أن الطلب على العقار المصرى أمر مختلف ومميز عن باقى الدول العربية، منوهًا بأن المشروعات أصبحت متاحة أمام المستثمرين، سواء المصريون بالخارج أو الأجانب، فى ظل وجود تنوع بين مشروعات “العاصمة الإدارية الجديدة، المدن الجديدة، المدن الساحلية، والعاصمة السياحية”.

وأوضح أن مبيعات العقارات خلال 2019 تشهد تحسنًا ملحوظًا، مقارنة بعام 2018، مشيرًا إلى أن نسبة المبيعات قفزت حتى الآن لما يقرب من %90 على العام الماضى، ولا سيما مع عودة المستثمرين الأجانب والقوة الشرائية من قِبل المصريين بالخارج.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »