بورصة وشركات

عز وعتاقة يهويان 7% متصدرين التراجعات الجماعية لأسهم الحديد الخميس

هبط سهمي حديد عز، وعتاقة اليوم الخميس بنسب تجاوزت الـ 7% ليقودا الهبوط الجماعي لأسهم القطاع

شارك الخبر مع أصدقائك

هيمن هبوط جماعي على أسهم قطاع الحديد المُدرجة بالبورصة اليوم، لتُنهي جلسة الخميس بتراجعات قوية، بقيادة سهمي  حديد عز، و مصر الوطنية للصلب – عتاقة بنسب تجاوزت الـ7% .

الحديد والصلب يتراجع 2.6%

ومنذ مطلع الأسبوع الحالي أظهرت أسهم القطاع تداعيات سلبية لحكم محكمة القضاء الإداري، الصادر نهاية الأسبوع الماضي، بإلغاء رسوم الورادات على البليت بنسبة 15%، وهو ما يضيف مزيد من أعباء التكلفة على الشركات التي تعاني جميعا من ارتفاع أسعار الكهرباء، والمواد الخام عالميا، والمُثقل بعضها بالمديونيات.

وبنهاية تعاملات الخميس تراجع سهم حديد عز بـ 7.25% عند مستوى 8.53 جنيه، و مصر الوطنية للصلب عتاقة بـ 7.43%، و الحديد والصلب المصرية 2.63% إلى 2.9 جنيه، بينما ظل سهم عز الدخيلة للصلب، على ثبات عند 679 جنيه.

حزمة تحديات تحاصر شركات القطاع

ويقول محللون لـ “المال” إن شركات قطاع الحديد تعاني بشكل جماعي من عدة تحديات على المستوى المحلي، والعالمي، تتمثل في ارتفاع التكاليف، وعدم القدرة على تمرير الزيادة للمستهلكين، وخفض الأسعار محليا نتيجة الضغوط على المنتجات نهائية الصنع، على الصعيد الداخلي..

تعرف على أهم موردى الحديد الخام عالمي

وعلى المستوى العالمى عانت شركة Vale البرازيلية أحد أهم موردى الحديد الخام عالميا مطلع العام الحالى، من انهيار سد بأحد مناجمها تسبب فى تراجع إنتاجها بنحو 70 مليون طن، وارتفاع أسعار الخام عالميا مع نقص المعروض، وأيضاً الحرب التجارية بين الصين، والولايات المتحدة وما خلفته من تباطوء فى الطلب على المعدن.

وظهرت هذه التحديات على النتائج المالية لشركة حديد عز، وعز الدخيلة بالربع الأول، حيث تحولت كلا منهما للخسارة بـ 1.27 مليار جنيه، و 611 مليون جنيه على الترتيب.

كما عانت “عتاقة” من تراجع في صافي أرباحها بالربع الأول نسبته 67.4% إلى 28.5 مليون جنيه. وخلال الأشهر الـ11 الأولى من العام المالي الحالي عانت شركة الحديد والصلب المصرية من تراجعا بمبيعاتها إلى 1.25 مليار جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »