ثقافة وفنون

عرض «الممر» تلفزيونيا.. خطوة لعودة الأفلام الوطنية وتحدٍ في وجه التكاليفات المالية

استطاع فيلم الممر خلق حالة مختلفة في الشارع المصري الساعات الماضية بعد التفاف الجمهور حوله بمجرد الإعلان عن عرضه تليفزيونيا.

شارك الخبر مع أصدقائك

لم يمر على عرض الفيلم السينمائي الممر أشهر قليلة بدور العرض السينمائي، وبعد تحقيقه إيرادات تجاوزت 75 مليون جنيه في فترة وجيزة برغم أنه فيلم حربي وتم عرضه بإحدى مواسم العيد لهذا العام، إلا أن الجمهور والنقاد التفوا حول هذا العمل السينمائي وأشادو به وأصبحوا يعتبرونه من أحد أهم الأفلام السينمائية التي ترصد بطولات الجيش المصري في حرب الاستنزاف وحرب 1973.

وقرر المسؤولون بالدولة الاستجابة لطلب الجمهور المصري الأيام الماضية بضرورة عرض فيلم الممر في مناسبة الاحتفال بنصر 6 أكتوبر مجانا.

وجاء العرض بديلا عن عرضه على منصة الكترونية مدفوعة مثل منصة watcit.

وعرض الفيلم الساعات القادمة على شاشة اون ثم تمت المطالبة بعرضه على التلفزيون المصري وتمت الاستجابة أيضا.

وجاء الفيلم بعد سنوات طويلة من “الرصاصة لاتزال في جيبي”، الذي كان يعرض سنويا في احتفالات نصر أكتوبر للنجم محمود ياسين.

اقرأ أيضا  الفنان تامر فرج يزور مستشفى الثدي بالتجمع لدعم مرضى السرطان (صور)

ويبقى التساؤل هل بعد عرض الممر تليفزيونيا سيشجع ذلك منتجي السينما المصرية بإنتاج أفلام سينمائية وطنية وحربية مثل الممر؟.

حازم شفيق : الممر سيكون خطوة لعودة الأعمال الوطنية للشاشة

يقول المنتج ورئيس قنوات اون حازم شفيق، إن عرض فيلم الممر على القنوات التليفزيونية اليومين الحاليين هو خطوة كبيرة لعودة تلك الأفلام للشاشة.

وأضاف لـ”المال”، أن الجيل الحالي لايعي جيدا حرب أكتوبر والمجهود الذي قام به رجال الجيش والصعوبات التي واجههوها.

وأشار إلى أن هذه الأفلام مثل الممر فيها توعية كبيرة للشباب ببلادهم وأهمية القوات المسلحة.

ونوه إلى أن القوات المسلحة والشرطة قدمت كل الإمكانات والدعم لأي عمل سينمائي أو تليفزيوني السنين الماضية سواء بالأفراد أو المعدات أو الوثائق.

وأشار إلى أن ذلك يظهر هذه الأعمال بأفضل صورة للجمهور.

وأشار إلى الفيلم يحمل رسالة هامة لتوعية الشباب وزيادة انتماءهم الوطني لبلادهم مثل مسلسلات كلبش لأمير كرارة وأفلام الجزيرة وولاد رزق وغيرهم.

اقرأ أيضا  المركز الثقافي الكوري يهدي كتب تعليم اللغة الكورية إلى إحدي المدراس الدولية

ونوه شفيق إلى أن فيلم الممر سيفتح الطريق لمنتجي السينما الفترة القادمة لتقديم أعمال من هذه النوعية المكلفة إنتاجيا ومعنويا.

واستدرك: “لكن لن يكون هناك مخاوف من فشلها بعد تحقيق الممر نجاحا كبيرا جماهيريا ونقديا”.

اندرو محسن : التكلفة الإنتاجية عالية لذلك يبتعد عنها منتجي السينما

بينما يرى الناقد الفني أندرو محسن أن الأفلام السينمائية الحربية مكلفة للغاية إنتاجيا.

وقال إن إيراداتها لاتغطي تكلفتها لذلك لايسعى لتقديمها منتجو السينما منذ سنين طويلة.

وأضاف أن فيلم الممر برغم وصول إيراداته لما يقرب 80 مليون جنيه حتى الآن.

واستدرك: “إلا أنه لايمكن القول أنه حقق المكسب لأن تكلفته تتجاوز 80 مليون جنيه بالدعم اللوجيسيتي الذي قدم له”.

اقرأ أيضا  المركز الثقافي الكوري : فتح باب التقدم للمنحة الدراسية لمرحلة البكالوريوس

ولفت إلى أن الأفلام الحربية تكلفتهاعالية جدا ويجب أن تحقق ايراد ضعف تكلفتها وذلك يكون تحدٍ كبير لأي منتج يحاول تقديم النوعية.

سماح أنور : متفائلة بالفترة القادمة والفن يؤثر في الاجيال وستكون خطوة لعودة افلام وطنية

وتقول الفنانة سماح أنور، إنها متفائلة بالفترة القادمة في مصر.

وأضاف: “جميعا كمصريين نشعر بأن بداخلنا انتماء حقيقي لكن يحتاج لحقائق وفيتامينات لأن هناك أجيال صغيرة لاتدرك جيدا حرب أكتوبر”.

ولفتت في حديثها للمال إلى أن وجود أفلام سينمائية مثل الممر حربية بعد مرور سنوات طويلة المصرية سيؤثر بصورة كبيرة في تلك الأجيال.

وأكد أن الفن له تأثير أكبر من تأثير أي مقال أو أي شئ آخر.

ونوهت إلى أن عرض الممر على التلفزيون هذه الأيام ونجاحه سيشجع بالطبع المنتجين لخوض هذه التجربة وتقديم أفلام سينمائية حربية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »