اتصالات وتكنولوجيا

عرضان من «اتصالات» لشراء شركتي انترنت

كتب ـ أمير حيدر:   دخلت شركة " اتصالات مصر " في مفاوضات نهائية للاستحواذ علي شركتين في مجال الانترنت ، في خطوة جادة لحصولها علي ترخيص لتقديم خدمات الاتصالات الدولية لعملاء شبكتها محليا .   كشف مصدر مسئول بالشركة…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب ـ أمير حيدر:
 
دخلت شركة ” اتصالات مصر ” في مفاوضات نهائية للاستحواذ علي شركتين في مجال الانترنت ، في خطوة جادة لحصولها علي ترخيص لتقديم خدمات الاتصالات الدولية لعملاء شبكتها محليا .

 
كشف مصدر مسئول بالشركة في تصريحات خاصة لـ” المال ” أن الشركة تقدمت بعرضين لشراء شركتي ” نايل أون لاين ” مقابل 136 مليون جنيه و” إيجي نت ” بما يقرب من 150 مليون جنيه.
 
وأضاف المسئول أن صفقة الاستحواذ علي الشركتين دخلت مراحلها النهائية، متوقعا الانتهاء منها خلال الأسابيع القليلة المقبلة .
 
وأشار إلي أن «اتصالات مصر» تستهدف من هذه الخطوة التوسع في سوق الإنترنت محليا والحصول علي ترخيص تقديم خدمات الاتصالات الدولية للاستفادة من عملاء الشركة في الدول العربية عبر التجوال الدولي، خاصة في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة .
 
وتعتزم «اتصالات مصر» استثمار نحو 8 مليارات جنيه خلال السنوات الثلاث المقبلة ، ضمن خطة للتوسع محليا والوصول بعدد مشتركي شبكتها إلي ما يقرب من 10 ملايين مستخدم بحلول 2010 .
 
ووصلت استثمارات الشركة في شبكتها إلي نحو 2.8 مليار جنيه، وذلك بخلاف قيمة الرخصة التي وصلت إلي نحو 16.7 مليار جنيه .
 
وباستحواذ شركة ” اتصالات مصر ” المتوقع علي شركتي ” نايل أون لاين ” و” إيجي نت ” تمهيدا للحصول علي ترخيص تمرير المكالمات الدولية ، فإن وزارة الاتصالات تكون قد نجحت في مساعيها لإخراج شركات الإنترنت والبنية الرقمية من ركودها وتجديد دمائها، فضلا عن خلق كيانات كبيرة في قطاع الاتصالات تقودها شركات الهاتف المحمول بشكل جدي.
 
وأكد الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن الوزارة تسعي لخلق كيانات ضخمة في صناعة الاتصالات ، مشيرا إلي أنها اشترطت علي شركات المحمول الراغبة في الحصول علي ترخيص للاتصالات الدولية أن تمتلك كيانا في مجال الانترنت أو البنية الرقمية .
 
وأوضح كامل في تصريح خاص لـ” المال ” أن امتلاك شركة المحمول لأحد الكيانات العاملة في الانترنت يصب أيضا في توسع شركات المحمول في خدمات الجيل الثالث بما يزيد من استفادة السوق .
 
وبمقتضي هذا الاشتراط، فإن شركة ” اتصالات مصر ” تعد الوحيدة التي لا تمتلك حتي الآن كيانا في مجال الانترنت ، حيث تمتلك شركة أوراسكوم تليكوم المساهم الرئيسي في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول ” موبينيل ” شركة ” لينك دوت نت ” العاملة في مجال البنية الرقمية ، فيما تمتلك شركة ” فودافون مصر ” شركة ” راية للاتصالات “، الأمر الذي يجعل منهما أكثر توافقا مع شروط وزارة الاتصالات للحصول علي ترخيص تقديم خدمات الاتصالات الدولية.

شارك الخبر مع أصدقائك