ثقافة وفنون

عبير علي تنتظر “نهاية المال”

علي راشد

 قالت المخرجة عبير علي، إنها بصدد الإشراف على ورشة عمل بعنوان "صعيد تورج" سيتم فيها إعادة كتابة النص السويسري "نهاية المال" للكاتب أورس فيدمر.

شارك الخبر مع أصدقائك

علي راشد

 

قالت المخرجة عبير علي، إنها بصدد الإشراف على ورشة عمل بعنوان “صعيد تورج” سيتم فيها إعادة كتابة النص السويسري “نهاية المال” للكاتب أورس فيدمر.

وأوضحت فى تصريحات لـ”المال” أن الورشة ستكون بدعم من المؤسسة الثقافية السويسرية “بروهلفتسيا” والتي ستمنح العروض دعما ماديا لعرضها، وقد بدأ تلقي طلبات التقديم من 5 الى 22 نوفمبر الجاري، على أن تكون الورشة في الفترة من 7 إلى 14 ديسمبر المقبل.

ولفتت إلى أن الورشة ستتكون من ثنائيات “مخرج ومؤلف”، وهذه الثنائيات ستتعلم خلال الورشة كيفية تأويل النصوص وطرح الرؤى المختلفة والقضايا التي يمكن أن يتم بها تحويل النص، ليخرجوا في النهاية بست رؤى مختلفة من المقرر أن تقدم في عروض مسرحية وسيتم اختيار النص الأفضل في النهاية.

كانت المخرجة عبير علي قد قدمت عرضا منذ سنوات بعنوان “إثبات العكس” وهو مأخوذ من النص السويسري للكاتب أوليفر تشاتشاري وتم ترجمته إلى العربية بدعم من مؤسسة “بروهلفتسيا” أيضا، ولاقى العرض نجاحا كبيرا في القاهرة وتجول في بعض المحافظات مثل محافظة أسيوط، وكان برنامج هذه الورش قد بدأ في الصعيد لذلك سيطلق على الورشة اسم “صعيد تورج” وقد أطلق هذا الاسم الشباب الذين شاركوا في ورشة الدراما تورج لنص “إثبات العكس”.

وتحاول هذه الورش أن تدمج الثقافة السويسرية بالمصرية وتشجيع المصريين على تنمية قدراتهم الإبداعية، وتقدم هذه الورش للشباب من سن 18 إلى 40 عاما.

شارك الخبر مع أصدقائك