تأميـــن

عبد المولى: الهيئة تجاهلت القانون ..وتقدمت بتظلم للجنة فض المنازعات

الشاذلى جمعة قال حمدى حمدى عبد المولى وسيط التأمين، رئيس مجموعة سولتير للوساطة ان الهيئة العامة للرقابة المالية تجاهلت المادة 25 من قانون الاشراف والرقابة على التأمين والذى يلزم جهة الاختصاص باخطار الوسيط بقرار الايقاف قبل ابلاغ شركات التأمين بالقرار…

شارك الخبر مع أصدقائك

الشاذلى جمعة

قال حمدى حمدى عبد المولى وسيط التأمين، رئيس مجموعة سولتير للوساطة ان الهيئة العامة للرقابة المالية تجاهلت المادة 25 من قانون الاشراف والرقابة على التأمين والذى يلزم جهة الاختصاص باخطار الوسيط بقرار الايقاف قبل ابلاغ شركات التأمين بالقرار نفسه.

ولفت عبد المولى فى خطاب رسمى ارسله لـ«المال» ردا على قرار ايقافه الذى نشرته الجريدة فى عددها الصادر الاحد الماضى، إلى انه تقدم بتظلم رسمى للجنة فض المنازعات بمجلس الوزراء مطلع الاسبوع الماضى وعلى الرغم من اخطار الهيئة لكن ممثلها لم يحضر جلسة فض المنازعات.

وأكد انه سيلجأ إلى محكمة القضاء الادارى وسيكشف خلال الفترة المقبلة عن عدد من المخالفات او المجاملات الفاضحة على حد تعبيره لبعض الاشخاص داخل الهيئة العامة للرقابة المالية.

واتهم عددًا من الاشخاص والجمعيات تحتفظ «المال» باسمائها بدفع الهيئة لاتخاذ قرار الايقاف لمعارضته لبعض القرارات التى اتخذتها تلك الجمعيات.

وكانت «المال» قد نشرت يوم الاحد الماضى قرار الهيئة بايقاف حمدى عبد المولى وسيط التأمين عن ممارسة اعمال الوساطة لمدة عام كامل لمخالفته أحكام المواد 2 و3 و7 من القرار رقم 394 لسنة 1997.

شارك الخبر مع أصدقائك