سيـــاســة

عبد الماجد: لا نريد أن نستبعد وسنموت برصاصكم

عاصم عبد الماجد إسلام المصرى:   وجه المهندس عاصم عبد الماجد- عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية ومؤسس حركة تجرد - رسالة إلى القوات المسلحة قائلاً لهم: "لا تحتلوا إرادة الشعب المصرى, اتركونا أحرارا ولا تقتلوا حريتنا بأسلحكتم الثقيلة ودبابتكم وأعيرتكم…

شارك الخبر مع أصدقائك


عاصم عبد الماجد


إسلام المصرى:

 
وجه المهندس عاصم عبد الماجد- عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية ومؤسس حركة تجرد – رسالة إلى القوات المسلحة قائلاً لهم: “لا تحتلوا إرادة الشعب المصرى, اتركونا أحرارا ولا تقتلوا حريتنا بأسلحكتم الثقيلة ودبابتكم وأعيرتكم النارية”.
 
وقال عبد الماجد خلال كلمته من منصة رابعة العدوية: “إننا لا نريد أن نستعبد وسنموت برصاصكم أحراراً وإذا أنجب أحد منا ولد سيسميه محمد مرسى وإذا أنجب أحد منا بنتا سنسميها حرية”.
 
وأضاف قائلاً: “إننا لم نقبل بالسيسى رئيسا ولا بالببلاوى وزيرا فهو يبلغ من العمر 80 عاما”.
 
وأوضح عبد الماجد أن قضية الدكتور محمد مرسى صارت قضية عالمية فالعالم كله يرفع صورة الدكتور مرسى، وهتاف المعتصمين “ثوار أحرار هنكمل المشوار”.
 
 

شارك الخبر مع أصدقائك