سيـــاســة

“عبد العال” يهنئ الرئيس بـ 25 يناير وعيد الشرطة

 "عبد العال" يهنئ الرئيس بـ 25 يناير وعيد الشرطة

شارك الخبر مع أصدقائك

ياسمين فواز

بعث الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب اليوم الأحد، برقية تهنئة إلى  الرئيس عبد الفتاح السيسى، بمناسبة إحياء الذكرى الخامسة والستين لعيد الشرطة ، وجاء نصها كالآتي:
السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى 
رئيس الجمهورية 
تحية طيبة . وبعد ؛
يطيب لى ونحن نحتفى بإحياء الذكرى الخامسة والستين بعيد الشرطة المجيد ، أن أرسل إليكم باسمى وباسم السادة أعضاء مجلس النواب ، بخاص التهانى بهذه المناسبة الجليلة التى نتذكر فيها شهداء الشرطة الأبرار الذين رووا بدمائهم الذكية تراب مصر الطاهر ، ذوداً عن حياض الوطن ضد الاحتلال الانجليزى ، والذين تواصل عطاؤهم حتى الأمس القريب ، فلم يبخلوا بأرواحهم الطاهرة فداء للوطن ، لنحيا نحن على ترابه ، ضد جماعات ظلامية تريد تدمير الوطن وتحويله إلى بحر من الدماء والأشلاء ، وإعادته للجاهلية الأولى ، تلتحف بعباءة الإسلام الذى كرم الإنسان ، وحرم سفك الدماء بغير حق ، والإسلام منهم براء .
لقد كان رجال الشرطة ، عند قسمهم فى تأمين الجبهة الداخلية ، وتأمين مسيرة التنمية بقيادتكم الحكيمة ، ورؤيتكم الثاقبة .
ونسأل الله العلى القدير أن يسكن شهداء الواجب فسيح جناته ، وأن ينزلهم منازل الصديقين والأبرار.
حمى الله شعب مصر بقيادتكم الحكيمة من كل سوء .

وتفضلوا بقبول فائق الاحترام ؛ 
كما بعث وكيلا المجلس السيد الشريف وسليمان وهدان، والمستشار أحمد سعد الدين الأمين العام لمجلس النواب ببرقيات مماثلة .
كما بعث رئيس مجلس النواب ببرقية ثانية إلى  الرئيس عبدالفتاح السيسى بمناسبة إحياء ذكرى ثورة الخامس والعشرين من يناير ،وجاء نصها كالاتي:
السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى 
رئيس الجمهورية 
تحية طيبة . وبعد ؛
يطيب لى ونحن نحتفى بإحياء ذكرى ثورة الخامس والعشرين من يناير أن أرسل إليكم باسمى وباسم السادة أعضاء مجلس النواب ، خالص التهنئة بحلول هذه الذكرى العطرة التى قادها شباب أطهار ، واحتضنتها جموع شعبنا العظيم المؤمن بتراثه ، المتطلع لمستقبل مشرق لتحقيق حلم الأجيال فى وطن تسوده الحرية والكرامة الانسانية ، والعدالة الانتقالية ، تلك الثورة التى حماها من الاختطاف والاستلاب خروج عشرات الملايين فى الثلاثين من يونيه بمساندة جيش الشعب ، ومباركة الأزهر والكنيسة الوطنية ، فاستطاع هذا الشعب العظيم أن يصحح المسار ، وأن يحافظ على جوهرها ، لتستكمل مصر مقومات بناء دولة مستقرة شامخة ، عصية على الانقسام ، الشعب فيها هو السيد ، وهو وحده مصدر السلطات .

تحية لشهداء الثورة الأبرار ، وحمى الله شعب مصر ، وحماكم من كل كروه .

وتفضلوا بقبول فائق الاحترام ؛ 

كما بعث وكيلا المجلس السيد الشريف وسليمان وهدان، والمستشار أحمد سعد الدين الأمين العام لمجلس النواب ببرقيات مماثلة .

شارك الخبر مع أصدقائك