اقتصاد وأسواق

عاملون بقطاع السياحة : «شتي فى مصر» لم تحقق المرجو منها حتى الآن

بعد مرور ما يزيد عن 25 يوماً من إطلاقها

شارك الخبر مع أصدقائك

أطلقت وزارتا «السياحة والآثار» و«الطيران المدنى»، يوم 15 يناير الماضى، مبادرة «شتي فى مصر» بهدف تنشيط حركة السياحة الداخلية، من خلال طرح عروض وتخفيضات على أسعار الإقامة بالفنادق والطيران الداخلى، وتمتد المبادرة حتى 28 فبراير الجارى.

ممثلو القطاع: الحجوزات «ضعيفة».. والمخاوف من السفر وتردى الحالة الاقتصادية السبب

وضمت المبادرة مدن الأقصر، وأسوان، وشرم الشيخ، والغردقة، ومرسى علم، وطابا ونويبع، بأسعار إقامة تبدأ من 300 إلى 750 جنيه للفرد، شاملة الخدمة والضريبة والوجبات فى الفنادق من فئة 3 نجوم إلى 5 نجوم.

وبعد مرور ما يزيد عن 25 يوما من إطلاق المبادرة، رصدت «المال» آراء عدد من ممثلى القطاع السياحى عن مردودها وهل أتت بثمارها من حيث زيادة حجم الحجوزات ورفع نسب إشغالات الفنادق أم لا.

وأكد عدد من ممثلى القطاع، أن المبادرة لم تحقق المرجو منها حتى الآن ولم يكن هناك إقبال كاف عليها رغم العروض والتخفيضات المقدمة، مرجعين ذلك إلى عدة عوامل من بينها، تردى الحالة الاقتصادية للمواطنين بسبب تداعيات أزمة فيروس كورونا، وعقد الامتحانات للطلاب بعد إنتهاء اجازة نصف العام الدراسى.

وأضافوا أن الحجوزات من خلال المبادرة كانت ضعيفة، كما أن نسب الإشغال الفندقى فى إحدى المدن المشاركة فى المبادرة لا يتعدى%1.

فى هذا السياق، قال تامر نبيل، أمين عام جمعية مستثمرى البحر الأحمر، وعضو مجلس إدارة غرفة الفنادق، إن فنادق الغردقة تلقت حجوزرات عبر المبادرة ولكن ليس بالقدر الكافى.

وأرجع نبيل فى تصريحاته لـ«المال»، السبب وراء عدم الإقبال على المبادرة إلى 3 عوامل أولها، إعلان وزارة التربية والتعليم عن عقد الامتحانات بعد إنتهاء إجازة نصف العام الدراسى، بالإضافة إلى تردى الحالة الاقتصادية للمواطنين بسبب تداعيات أزمة فيروس كورونا.

وأضاف أن السبب الثالث يتمثل فى الخوف من السفر بسبب كورونا رغم تطبيق الفنادق لكافة الإجراءات الاحترازية المتبعة لمواجهة الفيروس.

يشار إلى أن عدد الفنادق المشاركة فى المبادرة من مدينة الغردقة يصل إلى 34 فندقا، وتقرر أن تكون أسعار تذاكر الطيران للمصريين والأجانب شاملة الضرائب خلال فترة المبادرة، من القاهرة أو الإسكندرية إلى الغردقة 1800 جنيه.

اقرأ أيضا  نقص الإمدادات يصعد بأسعار الغذاء العالمية لأعلى مستوى منذ 10 سنوات بسبب «الوباء»

ولفت أمين عام مستثمرى البحر الأحمر، إلى أن إشغالات فنادق الغردقة حالياً تتراوح مابين 25 إلى 30%، متابعا أن الجنسيات الموجودة حالياً من بيلاروسيا، رومانيا، بولندا والمصريين، مشيراً إلى استقبال مطار الغردقة رحلة من ألمانيا والمقرر أن تأتى رحلة منتظمة منها كل أسبوع.

كان مطار الغردقة الدولى، استقبل منذ عدة أيام، أولى رحلات شركة Condor للطيران الألمانية القادمة من مدينة فرانكفورت، وتحمل على متنها 220 راكبا، ومن المقرر زيادة عدد الرحلات إلى 3 رحلات أسبوعياً فى منتصف مارس المقبل.

عبد المنعم: 20 إلى %40 نسب فى شرم الشيخ.. ولا يوجد إقبال كاف على المبادرة

ومن جانبه، قال سامح عبد المنعم، مدير المبيعات والتسويق لمجموعة فنادق باروتيل بشرم الشيخ، إنه لم يكن هناك إقبال كاف على المبادرة وذلك نتيجة خوف العديد من المصريين من فكرة السفر فى ظل وجود الموجة الثانية لفيروس كورونا فى مصر.

وتابع: «هذا إلى جانب عودة الطلاب للمدارس يوم 20 فبراير الجارى وعقد امتحانات الفصل الأول من العام الدراسى وهو ما أدى إلى عزوف الأسر المصرية عن السفر، فضلاً عن الحالة الاقتصادية الصعبة بسبب كورونا».

وأشار عبد المنعم إلى أن نسب الإشغال الحالية لفنادق شرم الشيخ تتراوح مابين 20 إلى 40% حسب سعر كل فندق، لافتا إلى أن أغلب الجنسيات الموجودة حاليا فى شرم الشيخ من أوكرانيا، وكازاخستان وشرق أوروبا.

يشار إلى أن عدد الفنادق المشاركة فى المبادرة من مدينة شرم الشيخ يصل إلى 48 فندقا، وتقرر أن تكون أسعار تذاكر الطيران للمصريين والأجانب شاملة الضرائب خلال فترة المبادرة، من القاهرة أو الإسكندرية إلى شرم الشيخ 1800 جنيه.

اقرأ أيضا  «القوى العاملة» : إيقاف سياحة العبور لمدة 14 يومًا من الأردن للسعودية ابتداء من اليوم

وفى السياق ذاته، قال رامى فايز عضو جمعية مستثمرى مرسى علم، إن المبادرة تعتبر محاولة لإعطاء الفنادق قبلة الحياة لمواكبة الأوضاع الحالية، ولكن معظم الفنادق المشاركة فى المبادرة لم تستفد منها نظراً لضعف الحجوزات.

وتابع فايز: أن التخوف من السفر رغم اتخاذ الفنادق لأعلى مستوى من الإجراءات الاحترازية كان أيضاً سببا أيضا فى عدم الإقبال، مشيراً إلى أن مصر للطيران طرحت تخفيضا على سعر تذكرة الطيران لمرسى علم ليصل إلى 2000 جنيه بدلاً من 4500 جنيه.

وأضاف فايز أنه رغم هذا التخفيض فهناك عدم ثبات فى السعر عند الحجز الفعلى قائلاً” بمعنى أنه مش فى كل الأوقات اللى بيحجز بيلاقى سعر 2000 جنيه فالناس تتراجع عن الحجز”.

ولفت إلى أن الحجوزات قبل وبعد المبادرة مازالت ضعيفة، مشيراً إلى أن نسب إشغال الفنادق بمرسى علم حالياً تتراوح مابين 10 إلى 15%، موضحاً أن عدد الفنادق المفتوحة لاستقبال الزوار فى المدينة 10 فنادق فقط من إجمالى 72 فندقا.

يشار إلى أن عدد الفنادق المشاركة فى المبادرة من مدينة مرسى علم يصل إلى 11 فندقا، وتقرر أن تكون أسعار تذاكر الطيران للمصريين والأجانب شاملة الضرائب خلال فترة المبادرة، من القاهرة أو الإسكندرية إلى مرسى علم 2000 جنيه.

عبد العال: لم تحقق أى حراك للفنادق العائمة بين الأقصر وأسوان

وعن الأقصر وأسوان، قال إيهاب عبد العال، أمين صندوق جمعية مستثمرى السياحة الثقافية، إن المبادرة لم تحقق أى حراك بالنسبة للفنادق والمراكب النيلية العائمة بين الأقصر وأسوان، مشيراً إلى نسب الإشغال ضعيفة حيث يعمل نحو 30 مركبا فقط من إجمالى 134 مركبا عائما.

كان الطيار محمد منار عنبة، وزير الطيران المدنى، قال خلال الجلسة العامة لمجلس النواب منذ عدة أيام، إنه بالرغم من خفض سعر تذكرة الطيران الداخلى من 1800 جنيه إلى 1500 جنيه لمحافظة الأقصر، كان الإقبال ضعيفاً، لاسيما أن الفنادق لم تقم بخفض أسعار إقامتها أيضا، بما يشجع المواطنين على الانتقال إلى هذه المناطق.

اقرأ أيضا  أسعار السمك اليوم 16-9-2021 فى مصر

وأضاف عنبه، وفقا لما نشرته بوابة الأهرام، أنه لكى تنجح المبادرة كان يجب أن يكون هناك خفض فى تكلفة الإقامة بالفنادق.

يشار إلى أن عدد الفنادق الثابتة المشاركة فى المبادرة من مدينتى الأقصر وأسوان يصل إلى 14 فندقا، بينما يبلغ عدد الفنادق العائمة بالأقصر وأسوان إلى 24 فندقا.

وتقرر أن تكون أسعار تذاكر الطيران للمصريين والأجانب شاملة الضرائب خلال فترة المبادرة، من القاهرة أو الإسكندرية إلى الأقصر 1500 جنيه، وإلى أسوان 1800 جنيه.

سليمان: 1 % الإشغال فى نويبع وطابا.. ومطالب باسقاط المديونيات على القطاع

وعن مردود المبادرة على مدن طابا ونويبع، قال سامى سليمان، رئيس جمعية مستثمرى طابا ونويبع، إن حال الفنادق قبل المبادرة كما هو بعد إطلاقها فلم تحقق أى حراك بالنسبة للمنشأت الفندقية فى تلك المدن.

وأضاف سليمان أن نسب الإشغال ضعيفة لا تتعدى الـ %1 لافتا إلى أن 4 فنادق فقط مفتوحة لاستقبال الزوار من إجمالى 30 فندقاً مغلقاً.

وطالب سليمان الحكومة بضرورة حل مشاكل الفنادق وإسقاط المديونيات على القطاع، مشيراً إلى أن العديد من أصحاب الفنادق فى مدينتى طابا ونويبع عليهم مديونيات لكافة مرافق الدولة وأنهم عاجزون عن السداد بسبب عدم وجود حركة سياحية.

يشار إلى أن عدد الفنادق المشاركة فى المبادرة من مدن طابا ونويبع يصل إلى 4 فنادق، وتقرر أن تكون أسعار تذاكر الطيران للمصريين والأجانب شاملة الضرائب خلال فترة المبادرة، من القاهرة أو الإسكندرية إلى طابا 1800 جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »