رياضة

طوارئ في الكاف لإنقاذ أمم أفريقيا من الخسائر المادية

يناقش الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف"، اليوم الثلاثاء، ما إذا كان هناك بلد مستضيف جديد لنهائيات كأس الأمم العام المقبل، أو ستلغي البطولة، حيث ستجتمع اللجنة التنفيذية للاتحاد الإفريقي في القاهرة، لتحديد الخطوة التالية بعد رفض طلب المغرب صاحب الضيافة تأجيل البطولة.

شارك الخبر مع أصدقائك

على المصري:

 
يناقش الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”، اليوم الثلاثاء، ما إذا كان هناك بلد مستضيف جديد لنهائيات كأس الأمم العام المقبل، أو ستلغي البطولة، حيث ستجتمع اللجنة التنفيذية للاتحاد الإفريقي في القاهرة، لتحديد الخطوة التالية بعد رفض طلب المغرب صاحب الضيافة تأجيل البطولة.

 
ويؤكد الاتحاد الإفريقي أن البطولة ستمضي قدما كما هو مقرر بين 17 يناير والثامن من فبراير، حتى في ظل رغبة المغرب في التأجيل بسبب مخاوف من انتشار فيروس الإيبولا.
 
ومن المؤكد أن يتم اتخاذ إجراءات تأديبية قد تؤثر بشدة على مشاركة المغرب في البطولات الإفريقية مستقبلاً، لكن الاتحاد الإفريقي يجب أن يجد حلاً أيضاً لاستضافة أهم بطولاته أو يواجه ضربة مالية موجعة إن تم إلغاء المسابقة.
 
وعملياً بعد أن استبعد الاتحاد الإفريقي خيار تغيير موعد البطولة فان عليه العثور على مستضيف جديد، وأمس الاثنين انضمت غانا إلى قائمة الدول التي رفضت فرصة تنظيم البطولة بعد مصر وجنوب أفريقيا.

شارك الخبر مع أصدقائك