بورصة وشركات

طلعت مصطفى يخطر رئيس الوزراء بتبرعه بـ62 مليون جنيه.. ومدبولي : تكاتف الجميع السبيل للخروج من الأزمة 

وثمّن رئيس مجلس الوزراء مساهمات القطاع الخاص مع الدولة فى مواجهة هذه الأزمة العالمية أزمة انتشار فيروس "كورونا" المستجد .

شارك الخبر مع أصدقائك

تلقّى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، خطابًا من المهندس هشام طلعت مصطفى، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة طلعت مصطفى، بشأن إسهام المجموعة بحزمة التبرعات التي قامت بها بقيمة 62 مليون جنيه؛ للمشاركة في مواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وقال المهندس هشام طلعت مصطفى، في خطابه لرئيس الوزراء، إن هذه المساهمات تأتي إيمانًا من المجموعة بدور القطاع الخاص الوطني في دعم جهود الدولة بمواجهة فيروس كورونا المستجد. 

اقرأ أيضا  أسعار الأسهم في البورصة المصرية اليوم الأحد 17-1-2021

وأوضح أن قيمة التبرع، والبالغة 62 مليون جنيه، تم توزيعها على عدد من الأنشطة المختلفة.

وتابع أنه تم التبرع بشراء عدد 10 أجهزة تنفس صناعي، بالتعاون مع غرفة التجارة الأمريكية، وتم التبرع بمبلغ 25 مليون جنيه لصندوق “تحيا مصر”، إضافة إلى التبرع بقيمة 25 مليونًا أخرى لصالح مبادرة “حياة كريمة”، وقيام  المجموعة بالمساهمة بمبلغ 8 ملايين جنيه لصالح وزارة الصحة والسكان.

اقرأ أيضا  تحالف 5 بنوك يضخ 1.3 مليار جنيه لإحدى شركات «طلعت مصطفى»

وأعلن هشام طلعت مصطفى، في خطابه إلى رئيس الوزراء، أن هذه المساهمات تأتي كجزء من المشاركة المجتمعية للمجموعة، وبهدف التوسع في المشاركة الإيجابية لها مع الدولة لتخفيف الآثار السلبية الناجمة عن انتشار فيروس كورونا المستجد.

ودعا هشام طلعت مصطفى، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة طلعت مصطفى، الله عز وجل أن يحفظ مصر وشعبها، وأن يديم عليها الأمن والأمان.

اقرأ أيضا  «حجازي وشركاه» ممثلا قانونيا في نزاعين أمام التحكيم الدولي والقضاء الأمريكي

من جانبه توجه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بالشكر إلى المسئولين والعاملين في مجموعة طلعت مصطفى.

وثمّن رئيس مجلس الوزراء مساهمات القطاع الخاص مع الدولة فى مواجهة هذه الأزمة العالمية؛ أزمة انتشار فيروس كورونا.

وأكد رئيس الوزراء أن تكاتف الجميع هو السبيل للخروج من هذه الأزمة العالمية بسلام، واستعادة جهود بناء الدولة المصرية وتقدمها.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »