سيـــاســة

طلب برلماني لتفعيل مبادرة “حياة كريمة”

ياسمين فواز:تقدم الدكتور محمد فؤاد عضو مجلس النواب عن دائرة العمرانية، بطلب إحاطة إلى الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان، موجه إلى الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعي، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدول

شارك الخبر مع أصدقائك

ياسمين فواز:

تقدم الدكتور محمد فؤاد عضو مجلس النواب عن دائرة العمرانية، بطلب إحاطة إلى الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان، موجه إلى الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعي، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، بشأن تفعيل مبادرة “حياة كريمة” للفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا والتى أطلقها رئيس الجمهورية.

وقال فؤاد إن احتياجات المواطن المصرى البسيط “محدودى الدخل” أولوية قصوى في سياسات الدولة المصرية طيلة السنوات الماضية لتحسين أوضاع ورفع مستوى معيشتهم، مشيرًا إلى أن الدولة دائما تضع نصب أعينها عند تخطيط المشروعات ما سيحقق المصلحة القصوى لهذه الفئة.

وأضاف أن الدولة المصرية تلعب دورا هاما فى توفير حياة كريمة للمواطن المصرى محدود الدخل لذلك أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي مبادرة رائعة تحت عنوان “حياة كريمة” تهدف إلى توفير كافة سبل الرعاية بالفئات الأكثر احتياجًا بالمجتمع وتوفير حياه كريمة لهم ورفع مستوى معيشتهم وذلك إيمانًا منه بالدور المجتمعى تجاه هذه الفئة.

وأشار إلى أهمية تفعيل هذه المبادرة الرائعة التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي لكى تحقق أقصي إفادة ممكنه تجاه الفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا لافتا إلى أن قانون الضريبة على الدخل أجاز حساب التبرعات المدفوعة للحكومة والوحدات المحلية ضمن التكاليف واجبة الخصم من نسبة الضرائب المحصلة وكذلك الإعانات والتبرعات للجمعيات المشهرة ودور العلم والمستشفيات الخاضعة للإشراف الحكومى بما لا يتجاوز 10% من الربح السنوى.

وأوضح أن تفعيل البندين السابع والثامن من المادة رقم 23 لقانون الضرائب على الدخل يساعد فى دعم مبادرة “حياة كريمة” ويشجع أصحاب رؤوس على القيام بدورهم فى المشاركة المجتمعية الفاعلة طبقا لما نصت عليه المادة رقم 36 من الدستور بتحفيز القطاع الخاص لأداء مسئوليته الاجتماعية فى خدمة الاقتصاد الوطنى والمجتمع.

وطالب فؤاد بإحالة طلب الإحاطة إلى اللجنة المختصة بالمجلس لبحثه وإتخاذ ما يلزم من إجراءات عاجلة وحاسمة حياله.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »