Loading...

طلب إحاطة في «النواب» بشأن أثر تخفيض إنارة الشوارع في زيادة حوادث السيارات

لها انعكاسات على مختلف القطاعات لاسيما قطاعي التجارة والسياحة

طلب إحاطة في «النواب» بشأن أثر تخفيض إنارة الشوارع في زيادة حوادث السيارات
ياسمين فواز

ياسمين فواز

12:16 م, الخميس, 22 سبتمبر 22

قال محمد سعد الصمودي، عضو مجلس النواب ، أنه سيتقدم بطلب إحاطة مع عودة دور الانعقاد الثالث للمجلس، موجه إلى رئيس الوزراء، حول قرارات الحكومة المتعلقة بتخفيض إنارة الشوارع والميادين ليلًا وأثرها على نسب حوادث السيارات.

وقال النائب، في تصريحات له اليوم الخميس، أن قرارات مجلس الوزراء بترشيد استهلاك الكهرباء في مجمله حكيم، وسبق وإن طالبنا به كثيرًا، حتى يتسنى لنا توفير الوقود المستخدم في محطات الكهرباء والعمل على تصديره للخارج لتوفير العملة الصعبة، وهناك الكثير من الدول التي سبقتنا فيه.


وأوضح “الصمودي”، أن التطبيق الفعلي لقرارات تخفيض الإنارة في الطرق والشوارع ، أثبتت بعد مُضي مدة على تنفيذها كما لها إيجابيات، فإنه على الجانب الآخر لها انعكاسات على مختلف القطاعات لاسيما قطاعي التجارة والسياحة وعلى الصعيد الاجتماعي.

واستطرد عضو مجلس النواب ، أنه على الصعيد السياحي؛ في الوقت الذي نستهدف فيه زيادة معدلات حركة السياحة الوافدة إلى مصر، فإن تخفيض إنارة الشوارع والميادين الرئيسية يؤثر بالسلب على المظهر الجمالي والحضاري لاسيما في المناطق الجاذبة للسائحين ومنها بالمناسبة ميدان التحرير الذي أنفقنا عليه ملايين الجنيهات من أجل صيانته وإضاءته ليكون أحد معالم بلدنا.


وأشار إلى أن قرار تخفيض إنارة الشوارع لم يراع للبعد الاجتماعي، ويحتاج إلى إعادة النظر من جديد، حيث لم يحدد هذا القرار ضوابط الترشيد ولم يستعين بآراء مختلف الجهات الحكومية المرتبطة بهذا الأمر، فمن المعروف أن تخفيض الإضاءة على الطرق والمحاور الرئيسية يتسبب في زيادة معدل حوادث السيارات، ومن الملاحظ خلال الفترة الأخيرة، أن حوادث الطرق تزايدت إلى حد كبير، كما أن خفض إنارة الشوارع ليلًا يشجع اللصوص على ارتكاب جرائمهم.


وأكد عضو مجلس النواب على أهمية قيام الحكومة بدراسة نتائج قراراتها المتعلقة بتخفيض الإنارة بعد مرور فترة على التطبيق الفعلي للوقوف على سلبياته ومعالجته