استثمار

طروحات أراضي قطاع الأعمال على مائدة “رجال الأعمال”

تستضيف جمعية رجال الأعمال المصريين الدكتور هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، لبحث التعاون بين القطاعين الخاص والأعمال العام

شارك الخبر مع أصدقائك


تستضيف جمعية رجال الأعمال المصريين برئاسة المهندس علي عيسي، اليوم الثلاثاء، الدكتور هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، وذلك لبحث التعاون المشترك بين القطاع الخاص وقطاع الأعمال العام.

وقال المهندس علي عيسي، رئيس الجمعية، إن اللقاء يستعرض خطة الوزارة فى تطوير شركات القطاع العام وبرامج الطروحات لمحفظة الأراضي لتوفير الأموال من اجل تطوير الشركات الحكومية.

وأضاف عيسي أن القطاع الخاص عليه دوراً كبيراً في المساهمة في تحقق أهداف وخطط الدولة، إضافة إلى تطوير الشركات التابعة لقطاع الأعمال واستراتيجية الوزارة خلال الفترة المقبلة.

اقرأ أيضا  الجريدة الرسمية تنشر 3 قرارات جمهورية بخصوص التصديق على منح من إسبانيا والولايات المتحدة

وكشف الدكتور هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، مؤخرا عن أن وزارته وضعت خطة لدمج وإعادة هيكلة 3 شركات تابعة للقطاع، وهي الشركة القابضة للنقل البرى والبحرى والنصر للاستيراد والتصدير وشركة مصر للتجارة الخارجية لتقديم الخدمات اللوجيستية للمصدرين المصريين بأفريقيا خلال الفترة المقبلة.

وأشار توفيق إلى أن استراتيجبة عمل الوزارة خلال الفترة المقبلة تتضمن التوسع فى إنشاء المراكز اللوجيستية والمخازن اللازمة لتيسير حركة التجارة خاصة بدول شرق أفريقيا، بالإضافة إلى دراسة آليات تسيير خط برى للربط بدول جنوب أوروبا خلال الفترة المقبلة.

اقرأ أيضا  المبعوث التجارى لرئيس الوزراء البريطانى : استثمارات جديدة قادمة لمصر رغم كورونا

وبدأ أيضا تطوير شركات الغزل والنسيج والقطن التابعة للشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج والملابس، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام ، حيث سيتم التركيز على تطوير 23 شركة ودمجها فى 10 شركات فقط، مع بيع أصول تقدر بنحو 29 مليار جنيه عبارة عن أراضى تابعة لشركات أغلبها داخل كردون المبانى، بجانب مصانع سيتم نقلها لمناطق أخرى وبيع أراضيها وفتح المعاش المبكر للراغبين من العمال لتعيين عمالة شابة مدربة بدلا منهم.

اقرأ أيضا  «جولدمان ساكس» يعتزم الاستثمار في الأصول الرقمية مع قفزات العملة الافتراضية العالمية

وأوضح توفيق أنه تم إعداد دراسة للتطوير، وهناك 11 دراسة جدوى لتحديث كامل لهذه الصناعة، وسيتم دمج للشركات من 23 شركة إلى 10 شركات فقط، وتزويد الطاقة الإنتاجية بالماكينات الجديدة لإضعافها 280%، ونركز في 3 مراكز رئيسية منها كفر الدوار والمحلة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »