بنـــوك

طرح 400 مليون دولار من قرض هيئة البترول

تعتزم بنوك «الأهلى المصرى وأبوظبى الوطنى واتش اس بى سى» بدء الترويج محليًا ودوليًا لشريحة بنسبة %30 من القرض الأخير الذى تولت تدبيره لصالح الهيئة العامة للبترول، وذلك فى إطار توسيع المشاركة فى التمويل، عبر مرتبين وضامنى تغطية ثانويين من البنوك المحلية والعالمية.

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – محمد سالم:

تعتزم بنوك «الأهلى المصرى وأبوظبى الوطنى واتش اس بى سى» بدء الترويج محليًا ودوليًا لشريحة بنسبة %30 من القرض الأخير الذى تولت تدبيره لصالح الهيئة العامة للبترول، وذلك فى إطار توسيع المشاركة فى التمويل، عبر مرتبين وضامنى تغطية ثانويين من البنوك المحلية والعالمية.

وقعت الهيئة العامة للبترول، القرض نهاية ديسمبر الماضى، بقيمة 1.323 مليار دولار، بأجل زمنى 3 سنوات، يسدد على أقساط ربع سنوية.

قالت مصادر، لـ«المال»، إن البنوك الثلاثة المرتبة ستبدأ خلال الأسبوع الحالى الترويج لقيمة تتراوح بين 300 و400 مليون دولار، وسيتم ذلك بالتوازى فى الأسواق المحلية والإقليمية والدولية.

واعتمدت الهيئة العامة للبترول قيمة القروض، إضافة إلى مواردها الذاتية فى سداد شريحة بقيمة 2.1 مليار دولار من الديون المستحقة لشركات البترول الأجنبية لينخفض إجمالى المستحقات المتراكمة إلى 3.1 مليار دولار، بالإضافة إلى سداد 200 مليون دولار من مستحقات موردى المنتجات البترولية والتسهيلات الائتمانية على هيئة البترول.

ويلعب «الأهلى لندن» دور بنك الحسابات للقرض، وأبوظبى الوطنى، وكيل التمويل والضمانات، و«اتش اس بى سى» بنك المستندات، فيما شاركت بنوك «العربى الأفريقى والتجارى الدولى والاتحاد الوطنى والمشرق وناتكسس الفرنسى وطوكيو ميتسوبيشى» فى تدبير السيولة.

وأعلنت وزارة البترول، أمس الأول عن، توقيع 6 اتفاقيات جديدة للتنقيب عن النفط والغاز بمئات الملايين من الدولارات مع شركات أجنبية ومصرية، تتضمن حفر حوالى 41 بئرًا استكشافية فى الصحراء الغربية وخليج السويس، ومن بين الشركات الكبرى التى تم توقيع عقود معها «شل وإينى وبى بى وترانس جلوب الكندية».

وقالت إنها تستهدف تقليل إجمالى مستحقات الشركاء الأجانب إلى مستوى مناسب لتحفيزهم على ضخ المزيد من الاستثمارات، وتكثيف أعمال البحث والاستكشاف وسرعة تنمية الاكتشافات لزيادة معدلات الإنتاج، وسد الفجوة الحالية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »