بنـــوك

طارق عامر : مصر سددت 35 مليار دولار خلال أزمة فيروس كورونا

حجم تدفقات النقد الأجنبي إلى السوق المصري منذ 2014 بلغ نحو 431 مليار دولار

شارك الخبر مع أصدقائك

قال طارق عامر، محافظ البنك المركزي المصري، إن المركزي سدد للأجانب وضخ في السوق نحو 35 مليار دولار خلال أزمة فيروس كورونا المستجد.

وأكد، في حوار عبر قناة “صدى البلد”، أن سداد ذلك المبلغ تم دون أن يؤثر على مصر، قائلًا: من غير ما حاجة تتهز في مصر ومن غير ولا سلعة تنقص في مصر من غير ما سعر حاجة تزيد، والاحتياطيات الدولية برضو ظلت عند أعلى مستوى”.

اقرأ أيضا  «فورورد للمقاولات» تتفاوض للحصول على تسهيلات ائتمانية تتجاوز مليار جنيه

وأشار عامر إلى أن حجم تدفقات النقد الأجنبي للسوق المصرية منذ 2014، بلغ نحو 431 مليار دولار.

وأوضح أن مصر قامت بإجراء سياسات إصلاح اقتصادية تفهمها العالم، والأسلوب العلمي المطبق الذي تفهمه الأسواق الدولية وصناديق الاستثمار العالمية.

وذكر طارق عامر أن هناك 260 صندوق استثمار عالميًّا، منها 60% من الولايات المتحدة، يستثمرون أموالهم في مصر، عبر بيع الدولار مقابل شراء الجنيه المصري، قائلًا: “مش المصري كان اللي يبيع الجنيه ويشتري دولار، هما برا بيجيبو الدولار علشان يبيعوه ويدخروه بالجنيه المصري”.

اقرأ أيضا  الدولار يواجه ضغوطا الأربعاء مع انتعاش المعنويات بدعم من آمال تحفيز جديد

محافظ المركزي: 18 مليار دولار حجم استثمارات الصناديق الدولية فى مصر

وأضاف أن صناديق الاستثمار العالمية تحصل على عوائد جيدة مقابل استثمارها في الجنيه المصري، وعنده ثقة بأن الدولار في مصر مستقر، مشيرًا إلى أن استثمارات صناديق الاستثمار العالمية تبلغ حاليًّا 18 مليار دولار.

البنك المركزى المصرى

وتابع قائلًا:”دا غير السندات الدولية، احنا عملنا طبعًا اسم في سوق السندات الدولية، والنهاردة مصر عندها 23 مليار دولار رصيد سندات دولية.. النهاردة وزير المالية لما يحب يجيب عملة أجنبية من الخارج بيرفع سماعة التليفون على البنوك الدولية لإجراء أي طرح بالسندات”.

اقرأ أيضا  سعر الدولار اليوم الاثنين 18-1-2021 في البنوك المصرية

ونوه محافظ البنك المركزي بأن مصر أصبح لديها اسم كبير في سوق السندات الدولية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »