بنـــوك

طارق عامر: الدور الرئيسي للسياسة النقدية السيطرة على معدلات التضخم

وأكد : لأن دا بيمس المواطن، كما بيهم المركزي جدا وبيهم الحكومة، وبنشتغل مؤخرا بشراكة كاملة مع دولة رئيس الوزراء والمجموعة الاقتصادية".

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد طارق عامر، محافظ البنك المركزي المصري، أن الدور الرئيسي للسياسة النقدية السيطرة على معدلات التضخم في مصر. 

وقال عامر، خلال حوار عبر قناة “صدى البلد”: الدور الرئيسي للسياسة النقدية هو السيطرة على معدلات التضخم لأن دا بيمس المواطن، كما بيهم المركزي جدا وبيهم الحكومة، وبنشتغل مؤخرا بشراكة كاملة مع دولة رئيس الوزراء والمجموعة الاقتصادية”.

اقرأ أيضا  كريدي أجريكول يتعاون مع «Dsquares» لإطلاق أول برنامج مكافآت يتيح استرداد النقاط أون لاين

وأضاف: التضخم كان وصل لأعلى مستوى في الربع الثاني من 2017 عند 33%، والذي كان نتيجة طبيعية للعملية الجراحية الإصلاحية، ودا المضاعفة الوحيدة، تعهدنا للناس بخفض مستويات التضخم، ولأول مرة البنك المركزي حط مستهدف للتضخم عند 9%، كان اختبار مصداقية”.

وتابع قائلًا: “التضخم وصل إلى 4% حاليًّا، أنا مسئول إني اخفض التضخم.. والجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء هو المسئول عن نشر البيانات، والرقم الآن حقيقي، ودا مؤسسة تانية خالص، علشان في ميبقاش تضارب المصالح”.

اقرأ أيضا  «المركزي» : لا تعديل فى إجراءات التحقق من مستفيدي التحويلات بالجنيه

وأشار عامر إلى أن مستويات التضخم الحالية كان هدف البنك المركزي المصري.

وذكر: مساهمة السلع الغذائية في التضخم أصبحت بالسالب في يوليو 2020، نتيجة عمل الحكومة والرئيس السيسي الذي تولى توفير السلع الغذائية.. ليه مهم التضخم لأنه مهم للاستقرار النقدي، لأن المستثمر بيبص على مستوى التضخم لأنه لو عالي مش هيفكر فى السوق لأن كدا فلوسه هتتاكل”.

اقرأ أيضا  وسام فتوح : صفقة بيع بنك عوده بقيمة 660 مليون دولار تؤكد الثقة فى المصارف اللبنانية

الحسيني حسن

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »