عقـــارات

رئيس غرفة التطوير العقاري: الإرادة السياسية وراء النمو الكبير في القطاع

الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء تعهد بحل أي مشكلات تواجه المستثمرين العرب والمصريين بشكل مباشر ضمن سياسة الدولة لتيسير الاستثمار

شارك الخبر مع أصدقائك

قال المهندس طارق شكري، رئيس غرفة التطوير العقاري باتحاد الصناعات، وعضو مجلس إدارة الهيئة العامة للاستثمار، إن الإرادة السياسية السبب الرئيسي في النمو الكبير في التنمية العمرانية والبنية التحتية وإنشاء المدن الجديدة.

أضاف خلال كلمته في مؤتمر “مدن المستقبل” أن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء تعهد بحل أي مشكلات تواجه المستثمرين العرب والمصريين بشكل مباشر ضمن سياسة الدولة لتيسير الاستثمار.

أوضح أن غرفة التطوير العقاري عملت خلال الفترة الماضية على التحديات التى تواجه القطاع وفي مقدمتها صعوبة التلاقي بين المطورين والعملاء لعدم وجود تمويل بفائدة مخفضة فى شريحة الإسكان المتوسط، وتقدمت الغرفة بمبادرة فى هذا الشأن وتم إقرارها.

اقرأ أيضا  «500 إلى 2000 جنيها شاملة رسوم المساحة».. مسؤول : تعديلات التسجيل بالشهر العقاري حماية للمواطنين

قال إن البنك المركزي أصدر المبادرة قبل أيام وتضمن تقديم 50 مليار جنيه لتمويل شرائح الإسكان المتوسط بفائدة 10% متناقصة لآجال 20 عاما.

أكد أن هذا المبادرة ستحفز الشركات على تنمية مشروعات تستهدف الإسكان المتوسط والذى تقل عن مساحة 150 مترا مربعا التى لم تحظ باهتمام كبير من المطورين خلال الفترة الماضية.

اقرأ أيضا  صندوق الإسكان الاجتماعي يُطلق خدمة نقل الحجز باسم الورثة في حالة وفاة صاحب الطلب

أشار إلى أن وزارة الإسكان نفذت عددا غير مسبوق من الوحدات لفئات محدودي الدخل تتجاوز 220 ألف وحدة خلال 3سنوات بأسعار مناسبة ودعم كبير.

جاء ذلك خلال مؤتمر لوزارتي الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والاستثمار والتعاون الدولي، واتحاد الغرف العربية، والاتحاد العام للغرف التجارية المصرية، وغرفة التطوير العقاري، وجمعية رجال الأعمال المصريين وبالتعاون مع مختلف الهيئات الاقتصادية في مصر.

اقرأ أيضا  «العربية للأسمنت»: نبيع أكثر من 90% من الطاقة الإنتاجية السنوية

وشارك في المؤتمر وزراء ومسؤولون من مصر ومن دول عربية ومستثمرون من دول الخليج والعالم العربي، والمصارف التجارية والاستثمارية المحلية والإقليمية، وشركات مصرية وعربية ودولية في مجالات التطوير العقاري المختلفة “السكني، التجاري والإداري، السياحي والترفيهي، التعليمي، الصحي، وتطوير الأراضي الصناعية”.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »