ضعف الإقبال علي‮ »‬هوتكس‮« ‬بسبب إقامته في القاهرة

ضعف الإقبال علي‮ »‬هوتكس‮« ‬بسبب إقامته في القاهرة
جريدة المال

المال - خاص

1:50 م, الأثنين, 25 مايو 09

أكرم مدحت
 
اختتمت الأسبوع الماضي فعاليات معرض »هوتكس« لتجهيزات المنشآت السياحية والذي أقيم لاول مرة بالقاهرة بقاعة المؤتمرات لمدة 4 أيام، قامت بتنظيمه وكالة الاهرام للاعلان بالتعاون مع غرفة  المنشآت الفندقية وشركة »أمج« العالمية للتسويق  وتنظيم المعارض، شاركت في المعرض 75 شركة تعمل في مختلف مستلزمات تجهيزات الفنادق والمطاعم السياحية، قامت »المال« بجولة في المعرض ولاحظت خلالها ضعف الإقبال علي المعرض رغم الدعاية الضخمة، وأن اليوم الاول هو الذي شهد إقبال أصحاب الفنادق والمطاعم السياحية، وهذا ما أكدته أيضاً بعض الشركات المشاركة في المعرض وذلك لمعرفة حركة سوق العمل في الفترة الحالية.

 
قالت عفاف غبور، مدير عام شركة »HEART & HOME «

 

لتوريد وبيع أدوات المائدة للفنادق والقري السياحية، إن المشاركة في المعارض مهمة جداً حيث إنها توسع من دائرة عملاء الشركة من الفنادق، كما أننا لا نستهدف فئة محددة من المنشآت السياحية، حيث نعرض كل ما يناسب القطاع بمختلف مستوياته لزيادة عملائنا وتلبية متطلباتهم مع الحفاظ علي جودة المنتج، وتعد المعارض من أكثر المنافذ التي يتم من خلالها اجراء اتفاقيات علي تعاقدات بعد انتهاء المعرض.
 
وأضافت أن حجم تعاملاتنا وصل إلي ما يزيد علي 230 فندقاً منذ أن بدأنا عام 1999 وذلك من حرصنا علي المشاركة في المعارض المتخصصة، والمنافسة بين الشركات في المعرض تحسن من أدائها وتزيد من جودة المنتجات، وأشارت ألي أن تكلفة المشاركة في المعارض بالقاهرة أكبر من تكلفة المعرض في المدن السياحية مثل شرم الشيخ والغردقة بنسبة تزيد علي %50، وأوضحت أن صغر حجم المعرض يأتي من أنه يقام بالقاهرة لأول مرة ولم تألفه الشركات.
 
من جانبه قال ياسر الشيخ، رئيس مجلس ادارة شركة نايل تريد لصناعة المفروشات، إن هذه أول مشاركة لي في معارض تجهيزات للفنادق ولكنني أحرص علي زيارتها، فالمعارض جيدة جداً لانها تجمع العملاء في مكان واحد وتعطينا فرصة للتعرف علي السوق ومتطلباتها الي جانب التسويق للتواجد في معارض متخصصة والوصول للعملاء المستهدفين من أصحاب المنشآت السياحية بشكل اسرع والتعامل أسهل، كما يوجد اهتمام كبير بزيارة المعارض المتخصصة.
 
ويوجد اقبال من الفنادق العالمية خاصة في قطاع المفروشات لتميز النسيج المصري المستورد، ودائماً لا تستخدم المفروشات الفندقية أقطاناً %100 ولكن يكون مخلوطاً لان القطن الصافي يتطلب الكي المستمر.
 
وأشار الي ان الطاقة الانتاجية للمصنع تصل الي 250 الف قطعة سنوياً من مختلف الاصناف تقدر بحوالي 5 ملايين جنيه ويمثل الانتاج للقطاع السياحي حوالي %50 نتعامل مع كل الفئات الفندقية.

 
وأوضح الشيخ أن بعض الفنادق بدأت بعد الأزمة المالية العالمية تخفيض  مشترياتها من المفروشات بنسبة كبيرة لتخفيض مصروفاتها والحفاظ علي ما لديها، حيث كان متوسط تجديد الفنادق لمفروشاتها كل 3 سنوات تقريباً والتي تختلف بين فندسيق وآخر وليس من الضروري أن يكون التجديد بالكامل ولكن يكون جزئياً طبقاً للاحتياجات الضرورية للفندق.

 
وفي نفس السياق أكد محمود أنيس، مدير ادارة المبيعات بشركة شانجين مصر لمنتجات الاستانليس ستيل، أن المشاركة في المعارض أهم آليات التسويق للمنتجات، كما أنها تتيح الاطلاع علي كل جديد في السوق من السلع سواء المحلية أو المستوردة.

 
وقال إن غالبية الفنادق تلجأ لاستيراد مستلزمات من الخارج، وهذا ما جعل بعض الموردين للمنشآت السياحية يتجه الي التعامل مع مصانع الاستثمارات الاجنبية في المناطق الصناعية، مضيفاً أن شركة شانجين هي مورد منتجات مصنع صيني لانتاج الاستانليس ستيل في مصر، علي أساس توقيع اتفاقية تجارة بين مصر والصين والتي بموجبها تم انشاء منطقة صناعات صغيرة في مدينة السويس باستثمارات صينية بدلاً من استيرادها، مشيراً الي أن هذا المصنع بدأ انتاجه منذ عامين باستثمارات مليون دولار.
 
وأكد أنيس أن معظم الفنادق والمطاعم فئة الخمس نجوم بدأت تشتري مستلزماتها من المصانع المصرية وانتاج الاستثمارات الاجنبية في مصر بدلا  من استيرادها والتي لديها نفس جودة المستورد، ولكنها تتعاقد علي كميات صغيرة لحين الاستغناء عن الاستيراد تدريجياً خاصة في ظل الازمة العالمية.
 
وأوضح أنيس أنه يتم التعاون أحياناً بين الشركات المشاركة في المعرض لتوزيع منتجات بعضها البعض ويكون التوزيع لها بأسعار أرخص للتنشيط عن البيع مباشرة للمنشآت السياحية.
 
أوضح ابراهم عطية، رئيس مجلس ادارة الشركة العربية للصناعات الهندسية لتجهيزات مطابخ الفنادق والقري السياحية، أن المشاركة وزيارة المعارض المتخصصة في تجهيزات الفنادق مثل معرض »هوتكس« تعكس النشاط السياحي المأمول، وتتميز هذه المعارض بتنوع المنتجات المعروضة لمستلزمات المنشآت السياحية، وتمثل المطابخ النصيب الاكبر من المشاركة فيها لما تمثله من أهمية خاص في قطاع المطاعم السياحية.
 
ولفت الي اتجاه الفنادق العالمية بشراء مستلزماتها من المصانع المصرية لتزايد الثقة في المنتج المصري بالاضافة الي توفير تكاليف الاستيراد من الخارج، وتمثل  المطاعم السياحية النسبة الاكبر في تعاملاتنا من الفنادق ، مشيراً الي ان انتاج منتجات الشركة صناعة مصرية %100.
 
من جانبها قالت ماجدة سمير، نائب مدير عام شركة جنرال للاستيراد والتصدير، إن الشركة تحرص علي المشاركة في المعارض المتخصصة في تجهيزات المنشآت السياحية لأهمية أجهزة التكييف في المستلزمات الفندقية والمطاعم، كما تتيح المعارض توسيع دائرة العملاء، خاصة أن المنتج الذي تعرضه الشركة مازال جديداً ولم يلق الرواج المطلوب ويحتاج المزيد من التسويق حيث إن التكييف يعمل بالمياه وليس بالفريون، مؤكدة انتشاره في دول الخليج.
 
وأوضحت أنهم الوكيل الوحيد لشركة »فريش آير« الصينية المنتجة لهذا التكييف، وتستخدم جميع العملاء من المنشآت السياحية والافراء حيث يمكن استخدامه منزلياً، مشيرة الي أنه طبقاً لحجم التعاقد يتم تحديد الخصومات مع أصحاب المنشآت السياحية من زوار المعرض والتي تبرم بعد إنتهائه، ولفتت الي ان غالبية المقبلين علي المعرض من الافراد وأصحاب الكافيهات، وتري أنه رغم ان الشركة هي الوحيدة التي تعرض أجهزة تكييف في المعرض فإن هذه لا تعتبر ميزة حيث إن التواجد بين الشركات المنافسة يعطي تميزاً أكثر للمنتجات المعروضة.
 
وتري سهير صبحي، مدير التسويق بشركة »آير كومفورت« للمنظفات، أن المشاركة في المعارض المتخصصة أهم عناصر التعريف بالمنتجات خاصة أن الشركة تعرض منتجات جديدة هذا العام من المنظفات تم استيرادها من إسبانيا وايطاليا، موضحة أن الشركة هي الوكيل الوحيد لمنتج »بالك« وهو منتج جديد يعد هذا ثالث معرض له، مشيرة الي المشاركة في معرض هوتكس في مرسي علم والغردقة، مضيفة ان المعارض تتيح التعرف علي عملاء جدد مثل المستشفيات والتي تحرص علي استخدام المنظفات والمطهرات والتي فتحت سوقاً جديدة للشركة، وكشفت عن ابرام عدد من الاتفاقيات مع مجموعة من الفنادق فئة الــ4 نجوم.
 
وقالت سهير إنه علي الرغم من الدعاية الضخمة التي قامت بها وكالة الاهرام للإعلان فإن الاقبال علي المعرض ضعيف وأرجعت ذلك الي اقامته لاول مرة في القاهرة، كما أن أغلبية  زوار المعرض من المهتمين فقط ومحبي الاستطلاع، مؤكدة أن الاقبال علي معرض تجهيزات الفنادق حينما أقيم في الغرقة كان أكبر.

جريدة المال

المال - خاص

1:50 م, الأثنين, 25 مايو 09