بورصة وشركات

رئيس البورصة: بانتظار قانون الإقرار النهائي لتثبيت الدمغة من البرلمان في دورته الحالية

تثبيت الضريبة خطوة اولى يليها تقديم مقترحات اللجنة الثلاثية قال الدكتور محمد فريد، رئيس البورصة المصرية، إنه منتظر عرض قانون تثبيت ضريبة الدمغة للتصويت في الجلسة العامة للبرلمان قبل انتهاء الدورة الحالية خلال أيام، وذلك وفقا لما تم الاتفاق عليه…

شارك الخبر مع أصدقائك

تثبيت الضريبة خطوة اولى يليها تقديم مقترحات اللجنة الثلاثية

قال الدكتور محمد فريد، رئيس البورصة المصرية، إنه منتظر عرض قانون تثبيت ضريبة الدمغة للتصويت في الجلسة العامة للبرلمان قبل انتهاء الدورة الحالية خلال أيام، وذلك وفقا لما تم الاتفاق عليه في الاجتماع الذي تم عقده أمس مع لجنة الخطة والموازنة في البرلمان بحضور رئيس البورصة ونائب رئيس الهيئة ورئيس مصلحة الضرائب.

جدير بالذكر أن علي عبدالعال، رئيس البرلمان، كان قد أعلن أنه منتظر انتهاء الدورة البرلمانية الحالية يوم الخميس القادم، لتبدأ الدورة القادمة في الأسبوع الأول من شهر أكتوبر المقبل.

ووافقت لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب أمس على تثبيت ضريبة الدمغة على تعاملات البورصة عند 1.5 في الألف بدلا من رفعها إلى 1.75 في الألف.

وتابع أن ما تم التوصل إليه أمس خطوة أولى فقط إذ تعكف لجنة ثلاثية حاليا على دراسة كل ما يتعلق بالضرائب على تعاملات البورصة، بغرض وضع تصور كامل للأمر.

وأكد أن الاجتماع شهد استجابة جيدة من جميع الحضور، ومناقشات إيجابية حول البورصة المصرية، وسبل تنشيطها، وتأثير الضرائب على جاذبية السوق.

وكانت الحكومة قد فرضت ضريبة على البائع والمشتري في معاملات البورصة في مايو 2013 قبل أن توقف العمل بها وتفرض ضريبة بنسبة 10% على التوزيعات النقدية والأرباح الرأسمالية في يوليو 2014 ثم توقف العمل بها في مايو 2015.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »