اقتصاد وأسواق

صينيون يبحثون الاستثمار فى الطاقة وتصنيع المهمات

كتب - عادل البهنساوى :      ليلي جورجي يزور مصر خلال أيام وفد كبير من الشركات والمستثمرين الصينيين لعقد مائدة مستديرة بوزارة الكهرباء، لمناقشة إجراءات الاستثمار فى مجالات الطاقات الجديدة والتصنيع المحلى للمعدات الكهربائية .   المهندسة ليلى جورجى،…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – عادل البهنساوى :

 

 
 ليلي جورجي

يزور مصر خلال أيام وفد كبير من الشركات والمستثمرين الصينيين لعقد مائدة مستديرة بوزارة الكهرباء، لمناقشة إجراءات الاستثمار فى مجالات الطاقات الجديدة والتصنيع المحلى للمعدات الكهربائية .

 

المهندسة ليلى جورجى، الرئيس التنفيذى لهيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، قالت لـ «المال » أمس إن وزير الكهرباء المهندس محمود بلبع أبلغ مسئولى الوزارة أن لدى الصينيين استعدادات قوية لإقامة مشروعات وضخ استثمارات كبيرة .

 

وأضافت أنه يجرى حالياً الانتهاء من أول دليل للمستثمرين يشمل التعريف بكيفية توفير الأرض للمشروعات حيث ستمنح بحق انتفاع مقابل %2 حداً أدنى من قيمة الكهرباء المنتجة سنوياً .

 

وأوضحت أن الأراضى ستطرح فى مزايدات يتم من خلالها إجراء تقييم فنى ومالى للعروض المتقدمة والفائز هو صاحب العرض الأعلى فى قيمة حق الانتفاع، كما سيحوى الدليل الحوافز الأخرى التى تمنحها الحكومة المصرية، ومنها إعفاء المعدات من الجمارك .

 

وأشارت ليلى إلى أن المطروح أمام المستثمرين الصينيين هو حصولهم على الأرض من خلال تعاقد مع الهيئة، مقابل قيامهم بالمشروعات والبيع إلى العملاء مباشرة وليس إلى الشبكة، لافتة إلى أنه سيتم إبرام تعاقدات بينهم وبين شركة نقل الكهرباء، لاستغلال خطوط الكهرباء لنقل الطاقة المنتجة مقابل رسوم عبور، وأشارت إلى أن كل مشروع سيحصل على رخصة من جهاز مرفق الكهرباء .

 

وفى السياق نفسه قالت ليلى إن شركة لاماير الألمانية تقوم حالياً بالدراسات البيئية لنحو 300 كيلو متر مربع من مساحة الأراضى المخصصة للهيئة على خليج السويس، والبالغة 1229 كيلو متراً، تمهيداً لطرحها على المستثمرين، ولفتت إلى أن هذه المساحات يمكن أن تستوعب طاقة تصل إلى 3000 ميجاوات حتى 2017. من ناحية أخرى، أوضحت ليلى جورجى أن شركة لاماير الألمانية، فازت بالأعمال الاستشارية لمشروع محطة الرياح اليابانية بمنطقة جبل الزيت، وقدرتها 220 ميجاوات بالتعاون مع اليابان، وتبلغ قيمة المشروع 350 مليون يورو، ممولة من مكتب الجايكا اليابانى والموارد الذاتية للهيئة .

 

شارك الخبر مع أصدقائك