بنـــوك

صندوق النقد العربي: 12% معدل التضخم المتوقع في مصر خلال 2020

توقع صندوق النقد العربي أن يتراجع معدل التضخم في مصر لمستوى 12% خلال 2020

شارك الخبر مع أصدقائك

توقع صندوق النقد العربي أن يبلغ معدل التضخم في مصر خلال عام 2019 نحو 13.5% على أن يتراجع خلال عام 2020 لنحو 12%.

وأشار في تقريره حول آفاق الاقتصاد العربي، إلى أن البنك المركزي سيستمر خلال العام المالي في العمل على تحقيق هدف استقرار الأسعار على المدى المتوسط، إذ يسهم ذلك في الحفاظ على القوة الشرائية للعملة المحلية وتنافسية المنتجات المحلية عالميًا، ويعتبر شرطًا أساسيًا لتحقيق مستويات مرتفعة من النمو الاقتصادي.

اقرأ أيضا  «المال» ترصد أرباح البنوك الخاصة من التعامل فى العملات الأجنبية خلال 9 أشهر

وقال صندوق النقد العربي إنه يتم استخدام أدوات السياسة النقدية لاحتواء التضخم الضمني Inflation Core بعد استبعاد الآثار الأولية لصدمات العرض، والذي يتأثر بتوقعات التضخم والضغوط الناجمة من جانب الطلب والآثار الثانوية لصدمات العرض.

وتؤثر التطورات العالمية والمحلية على الأسعار المحلية، وبالتالي على توجهات السياسة النقدية، إضافة
إلى ذلك أعلن البنك المركزي استهداف معدل سنوي للتضخم في حدود 9% خلال الربع الرابع من
عام 2020.

اقرأ أيضا  سعر الدولار ينهي تعاملات الثلاثاء 19-1-2021 على ارتفاع طفيف

الضغوط التضخمية في الدول العربية المستوردة للنفط

وأورد صندوق النقد العربي أن معدل التضخم في تلك المجموعة من الدول نحو 19.1% خلال العام الماضي، ما يعكس تأثير الضغوط التضخمية في كل من السودان ومصر.

وتابع: شهد عام 2018 ارتفاعا كبيرا لمعدل التضخم في السودان، بما يعكس الضغوط التي تعرض لها سعر صرف العملة المحلية نتيجة انخفاض الموارد من النقد الأجنبي وبقائه عند مستويات مرتفعة نسبيًا مصر، إضافة إلى أثر ارتفاع في الأسعار العالمية للنفط والغذاء، وقيام بعض دول المجموعة بتطبيق ضريبة القيمة المضافة وبعض الضرائب والرسوم الأخرى.

اقرأ أيضا  سعر اليورو اليوم الأربعاء 20-1-2021 في البنوك المصرية

لكن ما خفف من هذه الضغوط التضخمية قيام بعض دول المجموعة باتخاذ إجراءات بهدف احتواء الضغوط التضخمية والعمل على استقرار المستوى العام للألسعار.

وتوقع الصندوق أن تتراجع معدلات التضخم في الدول المستوردة للنفط خلال عامي 2019 و2020 إلى 11.8% و9.9% على الترتيب.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »