اقتصاد وأسواق

صندوق النقد: الحرب الأمريكية التجارية مع بكين تكبح النمو الاقتصادي العالمي

أشار صندوق النقد الدولي إلى أن الجمارك التي أعلنتها وهددت بها مؤخرا واشنطن وبكين قد تقطع نحو 0.3% من إجمالي الناتج المحلي في العالم خلال العام المقبل.

شارك الخبر مع أصدقائك

حذر صندوق النقد الدولي، اليوم الأربعاء، من أن الخلاف التجاري بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين يكبح النمو الاقتصادي العالمي في 2020، وفق ما نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط

وأشار صندوق النقد الدولي- في تقرير قبيل اجتماع وزراء مالية دول مجموعة العشرين هذا الأسبوع، الذي يستهدف تمهيد الطريق لقمة العشرين التي تستضيفها اليابان في آخر يونيو الجاري- إلى أن الجمارك التي أعلنتها وهددت بها مؤخرا واشنطن وبكين قد تقطع نحو 0.3% من إجمالي الناتج المحلي في العالم خلال العام المقبل.

وأضاف الصندوق- حسب ما نقلته صحيفة (فاينانشيال تايمز) البريطانية- أنه بضمّ الجمارك التي دخلت حيّز التنفيذ العام الماضي، فإن الرسوم التجارية الإضافية ستقلل الناتج الاقتصادي بنحو 0.5%، ما يصل إلى خسارة بقيمة 455 مليار دولار أمريكي.

وقالت كريستين لاجارد، مدير عام صندوق النقد الدولي، إن التقرير التنبؤي الصادر عنه يتضمن تأثير الجمارك على الثقة التجارية ومعنويات السوق المالية، مشيرة إلى أن تلك الرسوم الإضافية “جروح ذاتية يجب أن يتم تفاديها.. كيف؟ عن طريق إلغاء الحواجز التجارية التي طُبقت مؤخرا ومن خلال تجنب المزيد من الحواجز في أي من أشكالها”.

وذكر الصندوق تقديراته بارتفاع النمو العالمي من 3.3% هذا العام إلى 3.6%، مستندا إلى الدعم الذي تقدمه السياسات النقدية التي قد تكون أقل تقييدًا من البنوك المركزية العالمية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »