اقتصاد وأسواق

صلاح غبريال: «جاما للإنشاءات» تشارك فى دفع عجلة التنمية بالمجتمعات العمرانية الجديدة

■ ننفذ مشروعات لشركات تطوير عقاري.. ونتعاون مع «إعمار» و«الحكير» و«ماجد الفطيم» و«سوديك».. والانتهاء من إنشاءات بالصناعات الخفيفة بقيمة 500 مليون جنيه لكيانات عالميةالمرسى عزتقال المهندس صلاح غبريال، الرئيس التنفيذى لشركة جاما للإنشاءات، إن إقامة

شارك الخبر مع أصدقائك


■ ننفذ مشروعات لشركات تطوير عقاري.. ونتعاون مع «إعمار» و«الحكير» و«ماجد الفطيم» و«سوديك».. والانتهاء من إنشاءات بالصناعات الخفيفة بقيمة 500 مليون جنيه لكيانات عالمية

المرسى عزت

قال المهندس صلاح غبريال، الرئيس التنفيذى لشركة جاما للإنشاءات، إن إقامة المجتمعات العمرانية الجديدة إستراتيجية قومية تهدف إلى إعادة توزيع السكان وتحقيق التنمية المستدامة.

وأكد غبريال، فى حواره مع «المال»، أن المدن العمرانية الجديدة تشهد نموًّا استثماريًّا متنوعًا، مما يعود على الاقتصاد المصرى بصورة إيجابية.

وأشار إلى أن «جاما» تنفذ العديد من المشروعات الكبرى مع بعض الكيانات والشركات العالمية كـ«إعمار« و«الحكير» و«سوديك» و«الفطيم».

وأضاف أن الشركة نفذت مشروعات بقيمة 500 مليون جنيه لشركات إيديتا وبونجورنو وهنكل مصر.

ونوه بأن «جاما» تتطلع للمساهمة فى إنشاء محطة الضبعة النووية، وتقوم بإنشاء عدد من مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة.

وتناول الحوار تفصيلات عمل شركة جاما وتاريخ إنشائها، وكذلك رؤيتها للمشروعات القومية الجديدة وغيرها من الموضوعات.. وإلى نص الحوار.
 
بدايةً قال الرئيس التنفيذى لشركة جاما للإنشاءات، إن «جاما« تعد إحدى أبرز الشركات المصرية العاملة بمجال المقاولات المصرى، ولها دور فعال فى عملية البناء والتنمية بمصر.

جدير بالذكر أن «جاما للإنشاءات» تأسست عام 1991، وفى عام 2010 استحوذت «تراينجل جروب« التى تعد من أقدم المجموعات التجارية فى الدولة، على حصة الأغلبية بـ«جاما للإنشاءات«، وبدأت الشركة بعدها مرحلة جديدة من النمو فى نطاق الأعمال وفعالية وجودة الخدمات.

وأضاف غبريال: «تعمل الشركة على تقديم باقة متكاملة من الخدمات الهندسية وأعمال الإنشاءات ذات الجودة العالية، وتتمحور جهود الشركة حول تقديم الأعمال المدنية والأعمال الكهروميكانيكية والتشطيبات».

وتابع: «تعمل جاما للإنشاءات حاليًّا فى ثلاثة قطاعات رئيسية هي: قطاع المنشآت الصناعية، والذى يشمل تنفيذ المصانع الثقيلة والخفيفة، وقطاع المبانى ويشمل تنفيذ وحدات الإسكان الفاخر والمبانى الإدارية ومتاجر التجزئة والمولات التجارية، وقطاع البنية التحتية الخاص بالمواصلات والنقل ومعالجة مياه الصرف الصحى والطاقة المتجددة».

وأكد أن تنمية المجتمعات العمرانية الجديدة بمصر تعد استراتيجية قومية تهدف لإعادة توزيع السكان وتحديث الخريطة العمرانية وتحقيق التنمية المستدامة.

وأشار إلى أن الحكومة المصرية قامت بتخصيص جزء من الموازنة العامة من أجل تشييد البنية التحتية لهذه المدن، عبر مد الطرق والكبارى وشبكات المياه والكهرباء، وأنها حرصت على اختيار مواقع استراتيجية للمدن الجديدة قريبة من الطرق الإقليمية والمحاور الرئيسية، بما يساعد فى ظهور مجتمعات عمرانية متكاملة المرافق والخدمات وبيئة مزدهرة تدعمها الأنشطة الاقتصادية المتنوعة.

وألمح إلى أن المدن الجديدة تشهد فرصًا استثمارية واعدة، وتمتلك من المقومات ما يؤهلها لجذب الاستثمارات، على سبيل المثال الأراضى المرفقة التى يحتاجها المستثمرون والشركات لتنفيذ مشروعاتهم السكنية والتجارية والمشروعات الخدمية التى توفر آلاف فرص العمل المباشرة وغير المباشرة، مما يؤدى لدفع عجلة التنمية بالمدن الجديدة والعمل على تشجيع ضخ مزيد من الاستثمارات الأجنبية والمحلية فى الدولة. ومن أمثلة هذه المدن العاصمة الإدارية الجديدة والعلمين الجديدة، والتى تنشط بها مشاريع شركة «جاما للإنشاءات«.

وكشف أن «جاما للإنشاءات« تقوم بتقديم خبراتها ومنهجياتها المتطورة بمشروع العاصمة الإدارية الجديدة، موضحًا أن الشركة تعمل على إنشاء أربع وزارات بالحى الحكومى لصالح الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وهى الصحة والنقل والمجالس النيابية والشباب والرياضة، بمساحة قدرها 160 ألف متر مربع. وتعمل الشركة على إنشائها بنظام تسليم المفتاح.

وذكر أن «جاما« تعكف على إنشاء مستشفى القادة بمنطقة الكيان العسكرى ومجمع سكنى ضخم، ومن المتوقع أن يبدأ تنفيذه قريبًا بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وأوضح أن هيئة المجتمعات العمرانية أسندت للشركة بعض الأعمال فى «الحى اللاتيني« بمدينة العلمين الجديدة؛ لتنفيذ الوحدات السكنية فى المرحلة الأولى من المشروع على مساحة 420 ألف متر مربع خلال 18 شهرًا.

ولفت إلى أن الشركة تنفذ عددًا من المشروعات لمطورين عقاريين مثل سوديك، حيث تنفذ «جاما» أعمال الإنشاءات بالمرحلة الثالثة لمبنى ذا بوليجون الإدارى بـالسادس من أكتوبر.

وأضاف أن الشركة تتعاون أيضًا مع شركة مراكز المملوكة لشركة الحكير، فى تنفيذ أعمال الإنشاءات لمشروع مول أوف طنطا، ومن المتوقع تسليم المشروع منتصف 2019.

وأفاد بأن «جاما» تنفذ أيضًا المرحلة الثانية من مشروع أوريانا السكنى المملوك لمجموعة الفطيم، كما تعمل الشركة فى مشروع فيلات ميفيدا التابعة لشركة إعمار مصر، ويشمل نطاق عمل الشركة أعمال الإنشاءات المتكاملة للفيلات والمدرسة الألمانية للتابعة للمجمع السكني.

وعن تنفيذ مشروعات لصناعات ثقيلة أكد أن «جاما للإنشاءات» أنهت تنفيذ خط الأسمنت الرابع فى أكبر مصنع للأسمنت بالشرق الأوسط، التابع للهيئة الهندسية للقوات المسلحة بمحافظة بنى سويف، فى وقت قياسى لا يتعدى 18 شهرًا، ويعمل الخط بطاقة إنتاجية 6000 طن فى اليوم.

وقال إن الشركة قامت بتنفيذ الأعمال المدنية والبنية التحتية للمصنع وتنفيذ المنطقة الإدارية للمصنع بأكملها، وتم إسناد هذا المشروع لجاما من قِبل شركة «Sinoma -CDI» الصينية المتخصصة فى إنشاء مصانع الأسمنت.

ولفت إلى أن الشركة تعمل أيضًا على تنفيذ مشاريع أخرى تندرج تحت الصناعات الثقيلة، على سبيل المثال تنفيذ خط لإنتاج الأسمنت بمصنع العريش، وتنفيذ مطحنتيْ فحم بالعريش ومطحنتيْ أسمنت ببنى سويف وصومعة أسمنت بمصنع مصر قنا.

ونوه بأن لديهم الآن حصة سوقية كبيرة بمجال الصناعات الخفيفة بالسوق المصرية، ويرجع ذلك لالتزام الشركة الدائم والمتواصل تجاه إرضاء قاعدة العملاء العريضة، من خلال العمل الجاد من قِبل فريقنا ذى الخبرة المهنية العالية وتقديم الخدمات ذات الجودة العالية.

وذكر أن معظم عملاء شركة جاما شركات عالمية رائدة فى مجالها، وعلى سبيل المثال لا الحصر نفذت الشركة الأعمال المتكاملة لشركات عالمية ومحلية بتكلفة إجمالية بلغت أكثر من نصف مليار جنيه فى نهاية 2017، والتى تشمل كلا من شركة هنكل مصر وإديتا وبونجورنو.

وصرح بأن «جاما للإنشاءات» تضطلع بدور مهم فى معظم المشاريع القومية الكبرى التى تعود بالفائدة على الاقتصاد المصرى وتدفع عجلة النمو، ومن ثم تعمل مع الهئيات الحكومية المتخصصة، مثل الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، بالإضافة إلى قاعدة عملاء معظمها شركات عالمية رائدة فى مجالها، مثل يونيليفر، هنكل، سيمنس، إل جى للأجهزة الإلكترونية، بيبسيكو، كادبورى، كرافت، أرامكس، شنايدر، فينافيل، مجموعة ماجد الفطيم، شركة «Sinoma -CDI» الصينية المتخصصة فى مصانع الأسمنت وغيرها من الشركات.

وأوضح أن «جاما للإنشاءات» شركة مساهمة مصرية، ولا تتوقف طموحات الشركة على تلبية احتياجات السوق المحلية فقط، بل تستهدف السوق الخارجية، ولديها مكاتب فى قطر والإمارات والأردن وموزمبيق، ولدينا المزيد من خطط التوسع.

وفيما يتعلق بمشروعات الطاقة أضاف «أن «جاما للإنشاءات« تعمل بشكل نشط حاليًّا من أجل المشاركة فى مشروع محطة الضبعة النووية بقدرة 4800 ميجاوات، بمجرد طرح العطاءات الخاصة بالمشروع من قبل المالك.

ولفت إلى أن الشركة تنفذ حاليًّا مشاريع للطاقة المتجددة بأسوان، وعلى سبيل المثال، مشروعان لشركة سكاتيك سولار فى أسوان بقدرة 2 × 50 ميجاوات من الطاقة الشمسية.

ونوه بأن «جاما للإنشاءات« تعمل مع TSK Electronica Y Electricidad، وهى شركة تعمل على تطوير المرافق والإمداد الهندسية، ومقرُّها فى إسبانيا. وتعزز الشركة جهودها المتواصلة من خلال زيادة نطاق أعمالنا ورفع قدرتها التنافسية من أجل رفع كفاءة قطاع البنية التحتية، وتحديدًا قطاع الطاقة المتجددة؛ من أجل تلبية احتياجات السوق.
 
صلاح غبريال فى سطور
 
يشغل المهندس صلاح غبريال منصب الرئيس التنفيذى لشركة «جاما للإنشاءات»، والتى انضم إليها فى يوليو 2016. وهو المسئول عن قيادة استراتيجية الشركة و والإدارة العامة لعملياتها،وكان له دور محورى ضمن فريق تطوير وتوسيع نطاق الأعمال وفاعلية وجودة الخدمات.

يتمتع غبريال بخبرة تزيد عن 17 عاماً فى مجلات متعددة تختص بالإنشاءات، بما فى ذلك وضع استراتيجيات رفيعه المستوى لتوسيع أنشطه الشركات والقدرة على تغيير الهيكل التنظيمى من أجل تعزيز الأداء على المستويين الأقليمى والمحلي.

شغل صلاح العديد من المناصب مناصب قبل انضمامه إلى «جاما للإنشاءات» فى شركات مرموقة سواء داخل مصر او خارجها فى دبى والمملكة العربية السعودية.

ويحمل غبريال شهادة البكالوريوس فى هندسه التشييد من الجامعة الامريكيه بالقاهرة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »