اقتصاد وأسواق

صغار التجار يستغلون زيادة الطلب علي الحديد المستورد ويرفعون أسعاره

كتب - يوسف إبراهيم:   استغل بعض صغار التجار في المحافظات، زيادة الطلب علي حديد التسليح المستورد، من تركيا، وقاموا برفع سعر الطن من 3100 إلي ما بين 3400 و3500 جنيه.   وسجل سعر طن الحديد المستورد، أعلي مستوياته في…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – يوسف إبراهيم:
 
استغل بعض صغار التجار في المحافظات، زيادة الطلب علي حديد التسليح المستورد، من تركيا، وقاموا برفع سعر الطن من 3100 إلي ما بين 3400 و3500 جنيه.

 
وسجل سعر طن الحديد المستورد، أعلي مستوياته في محافظة الغربية، وبعض محافظات الصعيد، ليصل إلي 3500 جنيه للطن.
 
من جانبه، أكد سعد الدسوقي، رئيس شركة السيوف لتجارة حديد التسليح، أن بعض صغار التجار في القري، هم المسئولون عن زيادة أسعار الحديد المستورد، بحجة ارتفاع تكلفة النقل، لافتاً إلي أن التجار يستغلون زيادة الطلب علي الحديد المستورد حالياً.
 
وطالب رمزي بخيت أحد كبار تجار الحديد بمحافظة الغربية، الحكومة بالإعلان عن سياسات محددة للتعامل مع السوق، وتحديد سعر لبيع الحديد المستورد، مثلما يحدث مع المصانع المحلية، التي تم الزامها بالإعلان شهرياً عن سعر بيع منتجاتها، مؤكداً أن ذلك سيساهم في ضبط السوق بشكل كبير.
 
وكشف نجيب عن دخول نحو 6 آلاف طن حديد مستورد إلي السوق المحلية لصالح إحدي الشركات، بسعر 3100 جنيه للطن.
 
واعتبر أن تلاعب بعض صغار التجار بالأسعار هو السبب في زيادة السعر في بعض المحافظات.
 
وعلي الصعيد العالمي تزايدت أسعار حديد التسليح بقيمة 20 دولاراً للطن ليسجل 450 دولاراً للطن، مقابل 430 دولاراً الأسبوع الماضي، كما ارتفع سعر خام البليت بنفس القيمة ليصل إلي 370 دولاراً للطن مقارنة بـ 350 دولاراً الأسبوع الماضي.
 

شارك الخبر مع أصدقائك