بورصة وشركات

صعود محدود للأسهم الأوروبية يقوده قطاع النفط

إعداد ـ دعاء شاهين   سجلت الأسهم الأوروبية، ارتفاعاً طفيفاً خلال التعاملات الصباحية أمس، بقيادة قطاع النفط، وتباين أداء أسواق البورصات الآسيوية، بين تراجع في طوكيو والصين، وارتفاع طفيف في هونج كونج.   وارتفع مؤشر »يوروفرست 300« لأسهم كبري الشركات…

شارك الخبر مع أصدقائك

إعداد ـ دعاء شاهين
 
سجلت الأسهم الأوروبية، ارتفاعاً طفيفاً خلال التعاملات الصباحية أمس، بقيادة قطاع النفط، وتباين أداء أسواق البورصات الآسيوية، بين تراجع في طوكيو والصين، وارتفاع طفيف في هونج كونج.
 

وارتفع مؤشر »يوروفرست 300« لأسهم كبري الشركات الأوروبية ببورصة لندن، ارتفاعاً طفيفاً بحوالي %0.1 خلال الجلسة الصباحية بقيادة قطاع النفط، وسط تعاملات اتسمت بضعف الحجم والتذبذب قبيل إعلان مجلس الاحتياط الفيدرالي الأمريكي اليوم، عن قراره بشأن مزيد من التوسع في سياسته النقدية.
 
ويترقب المستثمرون نتائج اجتماع المجلس الفيدرالي الأمريكي، بالإضافة إلي نتائج انتخابات التجديد النصفي لمجلسي الشيوخ والنواب في أمريكا، التي يتوقع أن تقلب موازين القوة بداخل مجلس النواب لصالح الجمهوريين.
 
وتراجع قطاع البنوك خلال التعاملات، مع هبوط أسهم كل من بنوك: »باركليز« و»بي إن بي باريبا« و»كوميرس بنك«، بما يتراوح بين %0.4 و%0.6.
 
كما ارتفع سهم شركة »برتش بتروليم« بحوالي %1.8 بعد تسجيلها أرباحاً خلال الربع الثالث بحوالي %1.85 مليار دولار، مقارنة بالخسائر التي تكبدتها خلال الربع الثاني بنحو 16 مليار دولار، بالرغم من رفع الشركة تقديراتها لحجم الخسائر التي تكبدتها جراء أزمة التسرب النفطي في خليج المكسيك إلي 40 مليار دولار. وارتفع أيضاً سهم مجموعة »برتش جاز« بحوالي %2.1، مدعوما بأنباء ارتفاع صافي أرباحها خلال الربع الثالث بحوالي %12.
 
في الوقت الذي تتوقع فيه الأسواق اتجاه مجلس الاحتياط الفيدرالي الأمريكي إلي إقرار المزيد من إجراءات التوسع النقدي، تذهب التوقعات إلي التزام البنك المركزي الأوروبي بمنحي مغاير خلال اجتماعه المزمع يوم الخميس المقبل، والمتمثل في الخروج تدريجياً من سياسات التوسع.
 
وشمل الارتفاع مؤشر »FTSE100 « لبورصة لندن، مسجلا مكاسب بحوالي %0.4 خلال التعاملات الصباحية بعدما اغلق في جلسة الاثنين الماضي متراجعا بحوالي %0.3 وكانت اسهم الطاقة الاعلي ارتفاعا علي المؤشر مدعومة بنتائج شركتي »برتش بتروليم« و»برتش جاز«.
 
وعلي صعيد اسواق الاسهم الآسيوية، تراجع مؤشر »توبكس« الاوسع نطاقا لبورصة طوكيو تراجعا طفيفا بحوالي %0.02، ليغلق عند ادني مستوي له خلال 19 شهرا نتيجة ارتفاع الين امام الدولار، مما أثر سلبا علي اسهم شركات التصدير اليابانية مثل شركات السيارات.
 
وسجل مؤشر نيكاي 225 ارتفاعا طفيفا بحوالي %0.1 لينهي تعاملاته عند ادني مستوي له خلال 7 اسابيع، وتراجعت اسهم كل من شركة »هوندا موتور« بحوالي %2.3 و»مازدا موتور« بنحو %1 و»سوني« بنسبة %0.9.
 
كما تراجع مؤشر شنغهاي المجمع لبورصة الصين بحوالي %0.3 خلال تعاملات الامس بدافع من موجة جني ارباح تلت ارتفاعه خلال جلسة الاثنين الي اعلي مستوي منذ ستة اشهر.
 
وسجل مؤشر »هانج سينج« لبورصة هونج كونج ارتفاعا طفيفا بحوالي %0.1 مدعوما بصعود اسهم البنوك قبيل نتائج اجتماع الفيدرالي الامريكي.
 

شارك الخبر مع أصدقائك