بورصة وشركات

صعود مؤشر ستوكس أوروبا 600 الثلاثاء بقيادة شركات التعدين

مؤشر قطاع التجزئة يرتفع بنسبة 2.3%

شارك الخبر مع أصدقائك

صعد مؤشر ستوكس أوروبا 600 ليحلق قريبا من أعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع في ختام تعاملات الثلاثاء حيث عززت بيانات قوية للإنتاج الصناعي الصيني شركات التعدين والمنتجات الفاخرة.

 وصعد سهم إتش أند إم السويدية بقوة بعد إعلانها انتعاش الأرباح.

وقفز سهم الشركة الذي يعد ثاني أكبر شركة لبيع الملابس بالتجزئة بنسبة 10.8%، في أكبر مكاسبه اليومية خلال نحو ستة أشهر.

وذلك بعد أن فاقت النتائج الفصلية التكهنات في تعاف أسرع مما كان متوقعا من تباطؤ نتج عن أزمة فيروس كورونا.

وارتفع مؤشر قطاع التجزئة بنسبة 2.3 %، متصدرا مكاسب القطاعات في أوروبا.

اقرأ أيضا  أسعار الأسهم في البورصة المصرية اليوم الخميس 24-9-2020

صعود شركات التعدين

وصعدت أسهم شركات التعدين بنسبة 1.7% بعد بيانات أظهرت تسارع الإنتاج الصناعي في الصين، أكبر مستهلك للمعادن في العالم، بأكبر قدر خلال ثمانية أشهر في أغسطس.

ونمت مبيعات التجزئة للمرة الأولى هذا العام.

وصعدت أسهم شركات المنتجات الفاخرة المعتمدة على السوق الصينية مثل إل.في.إتش.إم وكيرينج وهيرميس، مما عزز ستوكس 600.

وقال معهد زد.إي.دبليو للأبحاث الاقتصادية إن ثقة المستثمرين في ألمانيا ارتفعت على غير المتوقع في سبتمبر.

وقال فلوريان هنسه، الاقتصادي في برنبرج، “البيانات الصلبة – مبيعات التجزئة والإنتاج الصناعي والصادرات – تنبئ بأن النشاط ينتعش بدرجة كبيرة كما نتوقع.”

اقرأ أيضا  متى تلجأ شركات الأسمنت المقيدة بالبورصة لاستخدام الغاز مرة أخرى بدلاً من الفحم؟

وتتعلق الأنظار بنتائج اجتماع السياسة النقدية للبنك الفيدرالي الإحتياطي الأمريكي الأربعاء. 

وينعقد هذا الاجتماع بعد أن كشف رئيس البنك جيروم باول عن التحول صوب تحمل التضخم بشكل أكبر والتعهد بالإبقاء على أسعار الفائدة متدنية لفترة زمنية أطول. 

ومن المقرر اجتماع البنك المركزي البريطاني يوم الخميس القادم. 

بنك الاحتياط الفيدرالي الأمريكي

صعود مؤشر فاينانشال تايمز 100

وقفز مؤشر فاينانشال تايمز 100 بنسبة 1.3% متخطيا نظرائه الأوروبيين بعد أن أوردت شركات عدة تقارير إيجابية وإصدار بيانات توظيف أفضل من التوقعات.

اقرأ أيضا  بورصات الخليج تتراجع الخميس وهبوط الأسهم العقارية في دبي

ويتعرض رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لمعارضة داخل حزبه على تشريع مقترح سيخرق معاهدة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. 

وهبط مؤشر البنوك بنسبة 1.5% ليصبح  صاحب الأداء الأسوأ بين جميع القطاعات. 

وكان عضو مجلس البنك المركزي الأوروبي أحدث الأشخاص الذين يكشفون المخاطر الناجمة عن العملة القوية.

وقالوا إن نتائج تدابير البنك التحفيزية ليست مرضية بشكل كامل بعد.  

وقفز سهم شركة فيات كرايسلر بنسبة 9.0% وسهم شركة بي.اس.أ المصنعة للسيارة ماركة بيجو بنسبة 2.2%.

وذلك بعد أن قامت الشركتين بإعادة هيكلة بنود اندماجهما المخطط للمحافظة على السيولة النقدية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »