سيـــاســة

صراع شرس بين 10 شركات عالمية لإنتاج 8.15 مليار جرعة من الأمصال

العالم يكتوى بنار «كورونا».. الفيروس يحصد 1.8مليون ضحية.. وينال من 81 مليوناً.. وتوقعات بارتفاع الإصابات إلى 100 مليون

شارك الخبر مع أصدقائك

يواصل فيروس كورونا انتشاره فى العديد من دول العالم ليحصد 1.8 مليون ضحية ويصيب 81 مليوناً ، وسط توقعات الخبراء والمتخصصين بوصول الإصابات إلى 100 مليون مصاب خلال 2021.

هذا السيناريو المرعب دفع الكثير من دول العالم لإغلاق منافذها وفرض إجراءات احترازية صارمة لمدد زمنية متفاوتة فى محاولة لوقف الفيروس والسيطرة عليه.

وفى المقابل تتصارع 10 شركات عالمية متخصصة فى الأدوية والتكنولوجيا الحيوية، لابتكار لقاحات ضد هذا الفيروس المميت ،وتوفيرالجرعات المطلوبة والتى يصل عددها إلى 8.15 مليار جرعة حتى اليوم.

كما استطاعت المستشفيات والمراكز الصحية تطعيم 5 ملايين مصاب بمرض كوفيد 19 فى 7 دول بداية من منتصف الشهر الجارى، فى أكبر حملة تطعيم فى تاريخ البشرية من خلال تعاقد حكومات العديد من الدول مع هذه الشركات عالمية لجلب المزيد من الأمصال والأدوية.

وأعلن المركز الأمريكى للسيطرة على الأمراض والوقاية منها أن التطعيمات فى الولايات المتحدة بدأت منذ 14 ديسمبر الحالى وبلغ عددها مليونى جرعة من المصل حتى الآن، وإن الحكومة الفيدرالية تعاقدت مع شركتى فايزر وبيونتيك لشراء 5.1 مليون جرعة و6 ملايين جرعة من موديرنا، حيث يحصل كل مريض على حقنتين على أن تكون المدة بينهما 21 يوما.

الاتحاد الأوروبى تعاقد على شراء أكثر من مليارى جرعة

ذكرت وكالة رويترز أن الاتحاد الأوروبى الذى يبلغ تعداد سكانه 450 مليون نسمة يحاول اللحاق بالولايات المتحدة وبريطانيا للبدء فى حملة التطعيم فتعاقد على شراء أكثر من مليارى جرعة وسيحصل على 12.5 مليون جرعة قبل نهاية العام الجارى، وهى تكفى لتطعيم 6.25 مليون نسمة بناء على برنامج التطعيم الذى يتطلب إعطاء جرعتين لكل شخص ويستهدف الاتحاد أيضا تطعيم جميع الكبار أثناء العام المقبل.

فايزر تتصدر.. والألمانية تدخل حلبة المنافسة

نال مصل شركتى فايزر الأمريكية وبيونتيك الألمانية الموافقة من العديد من الدول فى أمريكا الشمالية وأوروبا والشرق الأوسط وآسيا حيث بدأ التطعيم فعلا بهذا اللقاح فى الولايات المتحدة وكندا والصين وبريطانيا وروسيا وإسرائيل والبحرين رغم انتشار الوباء فى 240 دولة وإقليم حول العالم.

وكانت الصين وروسيا بدأت حملة تطعيم مواطنيها منذ يوليو وأغسطس الماضيين بفضل شركاتهما المحلية التى ابتكرت اللقاحات، وقامت المستشفيات فيهما بتطعيم أكثر من مليون مريض قبل التأكد من فعالية هذه اللقاحات ،على عكس شركات فايزروبيونتيك وموديرنا التى تأكدت من فعالية منتجاتها التى بلغت نسبة نجاحها أكثر من 95 % فى علاج المتطوعين قبل السماح ببيعها لدول العالم.

الفاتيكان: لقاح كورونا "مقبول أخلاقيا" لأن البديل المريح للضمير "غير متوفر"
الفاتيكان: لقاح كورونا “مقبول أخلاقيا” لأن البديل المريح للضمير “غير متوفر”

تخصيص مليارات الدولارات لتطوير اللقاحات

خصصت الحكومات الغربية ومعها الصين وروسيا مليارات الدولارات لتطوير لقاحات وجربتها على آلاف المتطوعين وأسرعت فى إنتاجها وتسعى لتوفيرها فى الوقت المناسب لمواجهة وباء كورونا الذى أصاب ما يزيد عن 81 مليون حالة حتى الآن ووفاة مايقرب من مليونى ضحية.

وأكدت وكالة بلومبرج تطوير 9 من أفضل اللقاحات الواعدة فى العالم، منها 6 لقاحات متوفرة للاستخدام حاليا ولكنها تنتج بكميات محدودة ولا تكفى لتطعيم هذا الوباء المنتشر فى العديد من دول العالم، ، واعتبرت أن شركات الأدوية الكبرى مجتمعة تمثل أفضل فرصة لإنهاء الأزمة الصحية التى سببت ركود عالمى.

الدول الغنية تستحوذ على معظم الأمصال

إذا كانت شركات الأدوية تستطيع إنتاج ما يكفى من اللقاحات لتطعيم نصف سكان العالم حاليا إذا تم توزيعها بالتساوى، إلا أن الدول الغنية استحوذت على معظم الإنتاج حاليا بفضل إمكنياتها التكنولوجية التى توفر للقاحات درجات برودة، ومتطلبات تخزين خاصة مما يجعل من الصعب توصيلها لبلاد بعيدة، وطالبوا العديد من الدول الفقيرة بالإنتظار حتى 2022 وربما بعدها قبل أن يصبح توريد المصل متاحا لها.

اقرأ أيضا  أزمة سقوط «السيستم» في امتحانات الثانوية العامة تصل البرلمان

أسترازينيكا -أوكسفورد تتصدر الشركات العالمية فى صفقات الشراء

حدد المحللون فى وكالة بلومبرج 90 اتفاقية لشراء المصل تتصدرها شركة أسترازينيكا بالتعاون مع جامعة أوكسفورد لتستحوذ على صفقات بيع المصل الذى سيغطى أكثر من 1.46 مليار شخص أو ما يعادل أكثر من ضعف أى شركة عالمية أخرى.

إحصائية مرعبة

تعاقدت شركة أسترازينيكا بالتعاون مع جامعة أوكسفورد البريطانيتين على توريد أكثر من 2.9 مليار جرعة منها مليار للهند وحدها، و300 مليون للولايات المتحدة، و300 مليون لدول الاتحاد الأوروبى ال 27 و300 مليون لدول كوفاكس و200 مليون للصين و150 مليون لكتلة أمريكا اللاتينية و120 مليون لليابان و100 مليون للبرازيل ومثلها لكل من إندونيسيا وبريطانيا وأعداد أقل من ذلك لدول أخرى منها كندا وأستراليا وكوريا الجنوبية.

واحتلت المركز الثانى شركة نوفافاكس البريطانية أيضا فتقوم بتوريد أكثر من 1.28 مليار جرعة من مصل كوفيد 19، منها مليار جرعة للهند أيضا، و110 مليون للولايات المتحدة، و60 مليون لبريطانيا، و53 مليون لكندا، و51 مليون لأستراليا و11 مليون لدول أخرى.

فايزر الأمريكية وشريكتها بيونتيك فى المركز الثالث

جاءت فايزر الأمريكية وشريكتها بيونتيك الألمانية فى المرتبة الثالثة بإجمالى 716 مليون جرعة يحصل منها أعضاء الاتحاد الأوروبى على 200 مليون، ومثلها للولايات المتحدة، و40 مليون لبريطانيا، والباقى لدول أخرى منها كندا والمكسيك وكوريا الجنوبية وأستراليا.

وظهر فى المركز الرابع شركة سانوفى الفرنسية الأمريكية التى ابتكرت مع شركة جلاكسوسميثكلاين لقاحا مضادا لفيروس كورونا وتعاقدتا على بيع 712 مليون جرعة منه للعديد من الدول بقيادة الاتحاد الأوروبى الذى يشترى منهما 300 مليون جرعة، ومجموعة دول كوفاكس 200 مليون والولايات المتحدة 100 مليون وبريطانيا 60 مليون وكندا، الباقى البالغ 52 مليون جرعة.

روسيا فى المركز الخامس

أما معهد جماليا للبحوث فى روسيا فقد احتل المركز الخامس مع تعاقده على توريد 698 لقاح لدول ليست فى أوروبا ولا فى أمريكا الشمالية ولا أستراليا، بل فى آسيا وأفريقيا وأمريكا الجنوبية ومنها 200 مليون للهند و160 مليون لروسيا و100 للبرازيل و70 مليون لأوزبكستان وو64 للمكسيك، والباقى لدول أخرى.

وتعاقدت الحكومة الفيدرالية فى الولايات المتحدة على شراء 200 مليون جرعة من مصل شركة موديرنا الأمريكية التى احتلت المركز السادس لتوريدا 411 مليون لقاح لعدة دول أخرى منها 80 مليون لقاح للاتحاد الأوروبى و50 مليون لليابان و40 مليون لكندا والباقى لدول أخرى منها بريطانيا وكوريا الجنوبية.

أما شركة جونسون اند جونسون الأمريكية المعروفة ظهرت فى المركز السابع مع توريد 346 مليون لقاح يحصل منها الاتحاد الأوروبى على 200 مليون والولايات المتحدة على 100 مليون وبريطانيا 30 مليون ويتوزع الباقى على كندا وكوريا الجنوبية وبلاد أخرى.

اقرأ أيضا  مصر تدين مواصلة ميليشيا الحوثي أعمالها الإرهابية ضد الأراضي السعودية
إصابة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بفيروس كورونا
إصابة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بفيروس كورونا

«الألمانية كيورفاك» تنتشر فى أوروبا

تعاقدت الشركة الألمانية كيورفاك للتكنولوجيا الحيوية التى تنتشر فى أوروبا فقط على توريد 225 مليون لقاح كله لدول الاتحاد الأوروبى فقط، ثم شركة سينوفارم الصينية التى ستورد 223 مليون لقاح منها 88 مليون لباكستان و75 مليون لدول فى الشرق الأوسط و60 مليون جرعة لإندونيسيا.

وجاء فى المركز العاشر شركة يونايتيد بايوميديكال التى ستورد 200 مليون مصل لدول كوفاكس، ومليونى جرعة لبلاد أخرى، غير أن هناك شركات أخرى ستورد لقاحات أقل من ذلك ومنها سينوفاك بايوتيك التى تعاقدت على توريد 50 مليون لقاح لتركيا ومثلها لإندونيسا و46 مليون للبرازيل و28 لبلاد أخر ليصل الإجمالى إلى 174 مليون جرعة.

كما قامت شركة فوسون فارما الصينية باستيراد 100 مليون جرعة للصينيين فقط، وشركة فالنيفا البريطانية التى أنتجت 60 مليون لقاح مخصص للبريطانيين فقط، وشركة كانسينو بايولوجيكس الصينية التى تعاقدت على توريد 35 مليون للمكسيك، و15 مليون جرعة لإندونيسيا، وأخيرا شركة ميديكاجو الكندية التى ستورد 20 مليون جرعة لمواطنى كندا بينما فشلت مستشفى جامعة كوينزلاند الأسترالية فى توريد لقاحها الذى لم يحقق أى نجاح فى التجارب السريرية على المصابين مرض كوفيد 19.

الهند تصدرت العالم فى عدد اللقاحات

رغم أن الدول الغنية استحوذت على أفضل اللقاحات فى العالم إلا أن الهند تصدرت العالم فى عدد لقاحات كورونا التى ترغب فى شرائها حيث تعاقدت على شراء 2.2 مليار جرعة من استرازينيكا – أوكسفورد ومن نوفافاكس ومن جماليا وذلك لأنها الثانية على العالم فى عدد الإصابات والثالثة فى عدد الوفيات والتى بلغت أكثر من 10 ملايين حالة وحوالى 148 ألف ضحية على الترتيب.

وظهر بعدها الاتحاد الأوروبى الذى طلب شراء أكثر من 1.3 مليار مصل من ست شركات بقيادة استرازينيكا-أوكسفورد وسانوفى-جلاكسوسميثكلاين وكيورفاك وجونسون اند جونسون وفايزربيونتيك وموديرنا مع تجاوز الإصابات مليون حالة فى إيطاليا وفرنسا وأكثر من 1.8 مليون فى أسبانيا و1.6 مليون فى ألمانيا.

أمريكا تتصدر العالم فى عدد الوفيات والإصابات

جاءت الولايات المتحدة فى المركز الثالث بتعاقدها على شراء أكثر من مليار جرعة من الشركات السابقة برغم أنها تتصدر العالم فى عدد الوفيات والإصابات التى تجاوزت 333 ألف و19 مليون على الترتيب وبعدها مجموعة دول كوفاكس التى سيتم توريد 700 مليون لقاح لها من شركات أسترازينيكا – أوكسفورد ويونايتيد بايوميديكال ووسانوفى جلاكسوسميثكلاين.

2.3 مليون مصاب ببريطانيا

تعاقدت بريطانيا تعاقدت على شراء 357 مليون مصل من شركات أوروبية أمريكية فقط لتأتى فى المركز الخامس رغم أن عدد الإصابات فيها أكثر من 2.3 مليون حالة، كما ظهر فيها مؤخرا طفرة فيروس كورونا الذى نشر الرعب مرة أخرى فى العالم بعد أن تشكك العديد من خبراء الصحة فى قدرة اللقاحات على مواجهة السلالة الجديدة من هذا الوباء.

وبدأت إيطاليا هذا الأسبوع تطعيم حملة تطعيم مجانى للسكان لوقايتهم من فيروس كورونا، ولكنها أعطت الأولوية للعاملين فى قطاع الصحة وكبار السن وذلك بعد مرور حوالى 10 أشهر على اكتشاف أول حالة إصابة بمرض كوفيد 19 فى البلاد لتصبح إيطاليا ثامن بلد فى العالم تتجاوز فيه حالات الإصابة المسجلة رسميا مليونى حالة والوفيات حوالى 71 ألف ضحية لتحتل المركز الخامس كأكبر عدد وفيات فى العالم والأعلى فى أوروبا.

اقرأ أيضا  النص الكامل لتقرير لجان البرلمان بشأن قانون تجميع البلازما

الصين مصدر الوباء تشترى 300 مليون مصل

أما الصين التى كانت أول من ظهر فيها وباء كورونا فى ديسمبر الماضى فقد جاءت فى المركز السادس حيث تعاقدت على شراء 300 مليون مصل كورونا فقط من أسترازينيكا – أوكسفورد وفوسون فارما بفضل لقاحات شركاتها المحلية وتوقف العدوى بين مواطنيها منذ مارس الماضى وقدرتها على احتواء الوباء.

وظهرت اليابان فى المركز السابع بطلبها شراء 290 مليون مصل من أسترازينيكا – أوكسفورد وفايزر بيونتيك وموديرنا لتسبق البرازيل التى تعاقدت على شراء 246 مليون جرعة فقط أسترازينيكا – أوكسفورد وجماليا وسينوفاك بايوتيك رغم أنها تحتل المركز الثالث والثانى فى عدد الإصابات والوفيات البالغة 7.5 مليون حالة و191 ألف ضحية على التوالى.

وجاء فى المراكز الثامن إندونيسيا التى تعاقدت على شراء 225 مليون جرعة، تليها كندا بشرائها 214 مليون جرعة، والمكسيك 210 ملايين وروسيا 160 مليون جرعة فقط برغم أنها تحتل المركز التاسع على العالم فى عدد الإصابات التى تجاوزت 3 ملايين حالة، لاعتمادها على شركاتها المحلية فى توريد اللقاحات، وبعدها كتلة أمريكا اللاتينية التى ستحصل على 150 مليون جرعة من شركة أسترازينيكا – أوكسفورد فقط. ومن المقرر أن تحصل أستراليا على 115 مليون جرعة من أسترازينيكا – أوكسفورد ونوفافاكس وفايزر بيونتيك وإلغاء 51 مليون جرعة كان من المفترض الحصول عليها من جامعة كوينزلاند التى فشل لقاحها.

الشرق الأوسط» تتعاقد على شراء 125 مليون مصل من سينوفارم الصينية وجماليا الروسية

تعاقدت دول فى منطقة الشرق الأوسط على شراء 125 مليون مصل كورونا من شركة سينوفارم وجماليا، يليهم باكستان 88 مليون جرعة، وأوزبكستان 70 مليون مصل، وكوريا الجنوبية 64 مليون جرعة، ونيبال 50 مليون جرعة، وتركيا 50 مليون جرعة أيضا، وبلاد أخرى مجتمعة أكثر من 200 مليون جرعة.

مخاوف مشروعة

رغم انتشار التطعيمات واللقاحات يتشكك سكان أوروبا بداية من فرنسا ومرورا ببولندا ونهاية بالعديد من الدول بالقارة حول جدوى التطعيم، والنتائج المترتبة عليه، رغم أن الاتحاد الأوروبى أشاد بها واعتبارها أفضل وسيلة لمواجهة الوباء.

وأجرى الباحثون مسحا طبيا فى بولندا كانت من نتائجه أن %40 من سكانها يريدون التطعيم باللقاحات فقط، بينما رفض %60 منهم %50 من الطواقم الطبية فى مستشفيات العاصمة وارسو رفضوا التطعيم.

ورغم أن وزارة الصحة الفرنسية أعلنت إطلاق برنامج التطعيم هذا الإسبوع بعد إصابة 2.6 مليون حالة لتظهر فى المركز الخامس على العالم، يعتقد معظم الفرنسيين أن اللقاحات المبتكرة لا جدوى منها .

قائمة أكثر 10 دول فى العالم فى عدد الإصابات بفيروس كورونا

الترتيب اسم الدولة الإصابات بالمليون الوفيات بالألف
1 الولايات المتحدة 19.1 333.1
2 الهند 10.2 147.9
3 البرازيل 7.5 191.1
4 روسيا 3.1 54.6
5 فرنسا 2.6 62.9
6 بريطانيا 2.3 70.9
7 إيطاليا 2.1 71.9
8 إسبانيا 1.9 49.9
9 المكسيك 1.4 122.4
10 إيران 1.2 54.7

المصدر : بلومبرج

قائمة أكبر 10 شركات أدوية فى تعاقدات لقاحات كورونا مع دول العالم

الترتيب اسم الشركة العدد بالمليون
1 أسترازينيكا-أوكسفورد 2925
2 نوفافاكس 1010
3 فايزر-بيونتيك 716
4 سانوفى-جلاكسوسميثكلاين 712
5 جماليا 698
6 موديرنا 411
7 جونسون اند جونسون 346
8 كيورفاك 225
9 سينوفارم 223
10 يونايتيد بايوميديكال 202

المصدر : بلومبرج

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »