صراع «سعودي - إماراتي» على 50 ألف فدان

صراع «سعودي - إماراتي» على 50 ألف فدان

صراع «سعودي - إماراتي» على 50 ألف فدان
جريدة المال

المال - خاص

10:06 ص, الأحد, 8 مارس 15

كتب ـ محمد سالم  ـ أحمد عاشور ـ  الصاوى أحمد:

نشب صراع بين شركة القناة للسكر المملوكة لمجموعة الغرير الإماراتية وشركة صافولا السعودية، على مساحة 50 ألف فدان غرب محافظة المنيا، بهدف استخدامها فى مشروعات الاستصلاح والاستزراع بنظام  حق الانتفاع لمدة تصل الى 49 عامًا.

تدخل الأرض ضمن مساحة 184 ألف فدان، أعيد تخصيصها بقرار جمهورى فى 17 يناير الماضى، لصالح الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية.

قال المهندس إسلام سالم، العضو المنتدب لشركة القناة للسكر المملوكة لمجموعة الغرير الإماراتية، إنه يسعى لعقد لقاء مع الدكتور صلاح الدين هلال، وزير الزراعة الجديد خلال أيام لحسم الخلاف.

وأوضح فى تصريحات، لـ«المال»، أن الأرض تم منحها لهيئة التنمية الزراعية بعد موافقة مجلس الوزراء منتصف أكتوبر الماضى، على تخصيص قطعة أرض بالظهير الصحراوى الغربى لمحافظة المنيا لصالح شركة القناة للسكر، لإقامة مشروع زراعى صناعى عليها، ومصنع لإنتاج السكر الأبيض من البنجر، بعد موافقة هيئة العمليات بالقوات المسلحة، وإجراء الدراسة البيئية.

وأضاف سالم أن الشركة أرسلت عقود المشروع لهيئة التنمية الزراعية يوم 25 فبراير الماضى، ولم يتم البت بشأنه، وفوجئنا قبل أيام بطلب التنازل عن مساحة 50 فدانًا واستبدالها بأخرى خارج الخرائط والإحداثيات المعتمدة للمشروع، وذلك لمنحها لشركة “صافولا” السعودية، رغم أن الأخيرة قدمت طلبًا لهيئة التنمية الزراعية فى شهر سبتمبر الماضى للحصول على الأرض، وكان رد الهيئة، حسب معلوماتى، أنه جار تخصيص الأرض ضمن مساحة 184 ألف فدان لصالح شركة القناة للسكر.

وقال اللواء أشرف عبدالعزيز، رئيس الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية، إن “صافولا” السعودية طلبت 50 ألف فدان فى أرض المنيا للاستصلاح وإقامة مصنع لإنتاج السكر من البنجر، وسيتم عرض الطلب على مجلس الادارة للبت فيه، موضحا أن «القناة للسكر» ستحصل على كامل المساحة المخصصة لها.

كان رئيس شركة القناة للسكر قد هدد فى تصريحات لـ«المال»، الأسبوع الماضى، بالتراجع عن تنفيذ استثمارات بقيمة 7 مليارات جنيه، اذا لم تحصل الشركة على الأراضى المخصصة لها، وفق الخرائط والإحداثيات المعتمدة للمشروع.

وتسعى الشركة الإماراتية لإقامة مصنع لإنتاج السكر الأبيض بطاقة تصل إلى 400 ألف طن سنويًا باستثمارات 300 مليون دولار (2.3 مليار جنيه تقريبًا) إلى جانب استصلاح 184 ألف فدان لزراعة البنجر لتوفير احتياجات المصنع باستثمارات 600 مليون دولار (4.6 مليار جنيه تقريبا) ، ويوفر المشروع 50 ألف فرصة عمل.

وأوضح رئيس «القناة للسكر» أن «صافولا» السعودية لم تستصلح سوى 100 فدان فقط من مساحة الـ50 ألف فدان المتنازع عليها، لكن أحمد صبرى درويش، الأمين العام للجمعية المصرية السعودية لرجال الأعمال أكد فى تصريحات لـ«المال»، قيام الشركة السعودية باستصلاح مساحة الـ50 ألف فدان كاملة، وقال إنه من الأفضل للدولة أن تكون هناك منافسة على أى مشروعات يتم طرحها.

وأكد اللواء أحمد هشام، مدير المركز الوطنى لاستخدامات أراضى الدولة، أن مساحة الأرض بالكامل التى أعيد تخصيصها لهيئة التنمية الزراعية (184 ألف فدان) سيتم طرحها فى القمة الاقتصادية المرتقبة، «وبالتالى من حق كلا المستثمرين، السعودى والإماراتى، المنافسة عليها». 25.5 مليار يورو حجم التجارة البينية

جريدة المال

المال - خاص

10:06 ص, الأحد, 8 مارس 15