بنـــوك

صافي الدخل من العائد يتراجع في أولويات الإيرادات

علي خلف:   في ظل القيود المشددة المفروضة علي البنوك فيما يتعلق بمنح الائتمان سواء لقطاع المؤسسات او الافراد، وعلي الرغم من النمو الواضح في حجم التسهيلات الائتمانية الممنوحة من قبل القطاع المصرفي، فإن صافي الدخل من العائد لا يزال…

شارك الخبر مع أصدقائك

علي خلف:
 
في ظل القيود المشددة المفروضة علي البنوك فيما يتعلق بمنح الائتمان سواء لقطاع المؤسسات او الافراد، وعلي الرغم من النمو الواضح في حجم التسهيلات الائتمانية الممنوحة من قبل القطاع المصرفي، فإن صافي الدخل من العائد لا يزال متراجعا في ترتيب اولويات ايرادات البنوك التي بدأت تبحث عن مصادر بديلة لتوليد الايرادات مثل الاستثمار في الاوراق المالية، سواء في السوق المحلية او الخارجية، بهدف توليد ارباح رأسمالية ضخمة تساعد البنك علي تحقيق اهداف المساهمين.
 
وطبقا للمعايير المحاسبية فإن مصادر ايرادات البنوك تتمثل في صافي العائد من النشاط المصرفي والعمولات والاتعاب، وتوزيعات الاسهم وارباح الاستثمارات المالية بالاضافة الي ارباح عمليات النقد الاجنبي.
 
ويشير احدث تقارير البنك المركزي الي ان نسبة صافي الدخل من العوائد الي متوسط الاصول شهدت تراجعا ملحوظا خلال العام الماضي، فانخفضت بنحو %14 من 1.4 إلي %1.2. في حين ارتفعت نسبة اجمالي الايرادات بخلاف العائد الي متوسط اصول القطاع بنحو %12.5 خلال نفس الفترة من 1.6 إلي %1.8.
 
ويوضح ذلك ان البنوك تبتعد تدريجيا عن اداء نشاطها الرئيسي في تعبئة مدخرات الافراد واقراضها سواء بغرض الاستثمار او الاستهلاك، وعوضا عن ذلك تسعي البنوك الي استثمار السيولة المتاحة في انشطة استثمارية بعيدة عن المخاطر ويسهل الخروج منها عند اللزوم، مثل الاستثمار في اوراق مالية مضمونة مثل اسهم الشركات الرائدة والصفقات الرأسمالية الكبيرة، وكذلك الاستثمار في سوق الصرف التي تشهد نشاطا ملحوظا في الفترة الاخيرة.
 
ومن الامثلة الواضحة لهذا النوع من الصفقات ما قام به البنك الاهلي مؤخرا عندما حقق ارباحا تجاوزت مليار جنيه من خلال صفقة بيع حصته في مجموعة طلعت مصطفي للاستثمار العقاري، وكذلك ما سبق وقام به البنك التجاري الدولي عندما دخل شريكا في الكونسرتيوم الفائز بمزايدة الشبكة الثالثة للمحمول ثم التخارج من الصفقة في وقت لاحق، محققين ارباحا جاوزت المليار جنيه.
 
وتشير الميزانيات ربع السنوية للبنوك إلي استمرار تلك الظاهرة خلال الربع الأول من العام الحالي، وهو ما يتوقع معه أن تتواصل تلك الظاهرة خلال الفترة المقبلة، فعلي الرغم من أن نسب إيرادات العائد والأنشطة الأخري لإجمالي رأس المال تبدو متقاربة إلي حد كبير، فإن النمو في إيرادات الأنشطة الأخري يتجاوز بكثير النمو في إيرادات العائد.. غير أن ذلك لا ينطبق علي جميع البنوك المتواجدة بالسوق.
 
وعلي سبيل المثال.. فإن نسبة صافي إيرادات العائد لأصول البنك العربي الأفريقي وصلت في مارس الماضي إلي نحو %0.8 مقابل %0.3 فقط لإيرادات الأنشطة الأخري.. إلا أن النمو في إيرادات أنشطة الفائدة وصل إلي %133 خلال العام لترتفع من 22.9 مليون دولار إلي 53.5 مليون دولار، وفي حين ارتفع العائد من الأنشطة المصرفية الأخري بنحو %100 ليصل إلي 28 مليون دولار مرتفعاً من 14 مليون دولار.
 
وأظهرت قوائم بنك »إتش إس بي سي مصر« أن الإدارة حريصة علي تحقيق نمو متوازن في جميع إيرادات البنك، لتنمو إيرادات النشاط المصرفي بنحو %55 وتصل إلي 263 مليون جنيه في مارس الماضي مقابل 170 مليون جنيه في العام الماضي، في حين ارتفعت العوائد من الاستثمارات الأخري خلال الفترة نفسها بنحو %80 من 116 مليون جنيه إلي 209 ملايين.
 
وفي بنك الإسكندرية اتجهت الإدارة الجديدة للبنك بعد خصخصته إلي الاهتمام بالإيرادات من الأنشطة الأخري غير الفائدة، فشهدت ارتفاعاً خلال العام بنحو %50، لتزيد من 186 مليون جنيه إلي 280 مليوناً، وارتفعت نسبة تلك العوائد إلي الأصول من 0.4 إلي %0.7، في حين لم تتجاوز إيرادات نشاط الفائدة %0.4.
 
ولا يختلف الأمر بالنسبة للبنوك الصغيرة نسبياً ــ طبقاً لحجم رأس المالــ، ففي بنك بلوم تراجع حجم إيرادات الفائدة بنحو %1 خلال العام المنتهي في مارس الماضي لتهبط من 300 مليون جنيه إلي 295 مليوناً تمثل ما لا يتجاوز %0.04 من إجمالي أصول البنك.. في حين ارتفع إجمالي عوائد البنك من الأنشطة الأخري %30 خلال الفترة نفسها لتصل إلي 253 مليون جنيه.
 
يذكر أن البنوك تواجه صعوبات عديدة فيما يتعلق بأنشطة الائتمان سواء للأفراد أو المؤسسات، فبالنسبة للأفراد يفرض البنك المركزي قيوداً صارمة فيما يتعلق بنشاط التمويل العقاري ــ النشاط الرئيسي لقطاع الأفراد داخل البنوك ــ بما يمنع البنوك من التوسع في هذا النشاط الحيوي، كما أن معايير الملاءة المالية المفروضة علي إقراض المؤسسات تفرض بعض الصعوبات علي توسع البنوك في هذا المجال.

 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »