لايف

شيخ الأزهر يوجه بصرف مساعدات عاجلة لضحايا ومصابي حادث قطار طوخ

صرف مساعدة عاجلة قدرها 50 ألف جنيه لأسر الضحايا عن كل متوفي، ومن 15 حتى 30 ألف للمصاب بحد أقصى في حادث قطار طوخ

شارك الخبر مع أصدقائك

وجَّه فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، المسؤولين في الأزهر اليوم الاثنين، بسرعة اتخاذ الإجراءات لصرف مساعدة عاجلة قدرها 50 ألف جنيه لأسر الضحايا عن كل متوفي، ومن 15 حتى 30 ألف للمصاب بحد أقصى في حادث قطار طوخ، الذي وقع أمس الأحد، جراء خروج قطار 949 القاهرة- المنصورة عن القضبان بالقرب من محطة طوخ التابعة لمحافظة القليوبية، بحسب ما جاء في بيان أصدره الأزهر الشريف اليوم.

اقرأ أيضا  وزيرة الصحة: القوافل الطبية قدمت خدماتها العلاجية بالمجان لـ 160 ألف مواطن خلال شهر

جدير بالذكر أن الإمام الأكبر كان قد تقدم أمس بخالص العزاء وصادق المواساة إلى الشعب المصري وأهالي ضحايا حادث القطار، وقال في تدوينة على صفحتيه الرسميتين بموقعي التواصل الاجتماعي، فيسبوك وتويتر: «بقلب يعتصره الحزن والألم مع الرضا بقضاء الله، أُعزي نفسي والشعب المصري وأسر ضحايا حادث قطار طوخ بمحافظة القليوبية، داعيًا المولى عز وجل أن يرحمَ الضحايا، وأن يتغمدَهم بواسع رحمته ومغفرته، وأن يمنَّ على المصابين بالشفاء العاجل».

اقرأ أيضا  وزيرة الصحة وشيخ الأزهر ومحافظ الأقصر يتفقدون أعمال إنشاء مستشفى القرنة (صور)

كما أعلن الدكتور محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، عن استعداد الجامعة لتقديم كل سبل الدعم الممكنة في خدمة مصابي حادث القطار، من خلال جاهزية مستشفيات جامعة الأزهر لاستقبال المصابين، وجاهزية الأطقم الطبية المتخصصة في مجالات طب الطوارئ.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »