اتصالات وتكنولوجيا

«شنايدر إلكتريك » تنافس على محطتين للطاقة الشمسية

كتب - محمد فضل : كشف وليد شتا، نائب رئيس مجلس إدارة شركة شنايدر إلكتريك لتطوير الأعمال والتسويق والاتصالات الخارجية، عن استعداد الشركة للمنافسة بقوة على مناقصة إقامة محطتين للطاقة الشمسية بنظام تسليم المفتاح .    وليد شتا‮ وتعتزم الحكومة…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – محمد فضل :

كشف وليد شتا، نائب رئيس مجلس إدارة شركة شنايدر إلكتريك لتطوير الأعمال والتسويق والاتصالات الخارجية، عن استعداد الشركة للمنافسة بقوة على مناقصة إقامة محطتين للطاقة الشمسية بنظام تسليم المفتاح .

 
 وليد شتا‮

وتعتزم الحكومة المصرية طرح المناقصتين قبل نهاية العام فى مدينتى الغردقة ووادى كوم امبو بطاقة 20 ميجا وات، بالتعاون مع هيئات تنموية فى ألمانيا واليابان لتمويل إنشاء المحطتين .

وقدر شتا فى حوار مع «المال » التكلفة المبدئية لإقامة محطة توليد طاقة شمسية بنحو 20 ميجا وات، بما يتراوح بين 60 و 70 مليون دولار، أى أن تكلفة المحطتين تصل إلى 140 مليون دولار .

وأكد صعوبة مقارنة تكلفة توليد الطاقة الشمسية بنظيرتها التقليدية المعتمدة على المشتقات البترولية، مشيراً إلى أن تكلفة إنشاء محطة كهرباء تقليدية بطاقة 1000 ميجا وات تدور حول 300 مليون دولار، وأن الأمر سيختلف مستقبلاً لأن الاستهلاك الشمسى لا يتطلب تحمل أى تكلفة إضافية، مقارنة باحتياج المحطات التقليدية للسولار أو الغاز الطبيعى .

وأشار إلى اعتزام «شنايدر إلكتريك » المنافسة على توريد المعدات الخاصة بربط التوربينات وتوصيلها للشبكة الكهربائية لعدد من مناقصات توليد طاقة الرياح، ومن بينها المرحلة السادسة بمنطقة الزغفرانة، خاصة أنه سبق للشركة الفوز فى مناقصات المراحل الخمس السابقة التى طرحتها وزارة الكهرباء .

وتابع : إن المحطات الأخرى تتمثل فى محطة بطاقة 120 ميجا وات، علاوة على التقدم إلى مناقصة إنشاء محطتين بطاقة 200 ميجا وات و 220 ميجا وات بنظام «BOT» ، ويتراوح متوسط قيمة المعدات التى توردها لهذه المحطات بين 10 و 50 مليون جنيه، وفقاً لحجم كل محطة .

شارك الخبر مع أصدقائك