Loading...

«شل للزيوت» تجدد شراكتها مع منجم السكري لمدة 5 سنوات

أمال الشيخ: شراكتنا الناجحة مع شركة السكري لمناجم الذهب تساهم في تحقيق القيمة المضافة للشركاء

«شل للزيوت» تجدد شراكتها مع منجم السكري لمدة 5 سنوات
نسمة بيومي

نسمة بيومي

1:13 م, الثلاثاء, 8 فبراير 22

أعلنت شركة شل للزيوت مصر، تجديد شراكتها مع شركة السكري لمناجم الذهب، لتظل شل للزيوت المورد الحصري للزيوت لمشروعات شركة السكري، وشريكاً رئيسياً في الخدمات الفنية والاستثمار، لمدة خمس سنوات أخرى، بعد شراكة امتدت 8 سنوات منذ عام 2014.

يأتي تجديد هذه الشراكة في إطار استراتيجية شركة شل للزيوت مصر التي تهدف إلى تعزيز التقدم لدعم عملاء الشركة لتحقيق النجاح التجاري ليس فقط من خلال تزويد زيوت التشحيم، ولكن أيضًا من خلال تقديم الخدمات الفنية وأنشطة التسويق والحلول المختلفة التي من شأنها أن تحدث تأثيراً مباشرا في القيمة المضافة لعملائها.

حضر توقيع مذكرة التفاهم من جانب شركة شل كل من آمال الشيخ رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركه شل للزيوت مصرومصطفى صادق مستشار العلاقات المؤسسية، وشريف معروف المدير المالي، ومحمد أيمن مدير مبيعات بالإنابة للقطاع الصناعى، ومصطفى محمود مدير مبيعات قطاع التعدين، وأحمد جمعة مدير تسويق القطاع الصناعى، ومن جانب شركة السكري لمناجم الذهب كل من يوسف الراجحي العضو المنتدب لمناجم السكري.

جريدة المال

كما حضر نائبه شادي الراجحي، وعمرو حسونة القائم بأعمال المدير العام، و اللواء ياسر لماضه مدير عام الأمن والعلاقات العامة.

وأكدت أمال الشيخ، العضو المنتدب لشركة شل للزيوت مصر، أنه بموجب الشراكة تستمر شركة شل بدعم أنشطة شركة مناجم ذهب السكري وتلبية احتياجات الشركة لمدة 5 سنوات أخرى من منتجات الزيوت والخدمات الأخرى التي تشمل توريد زيوت التشحيم الحصرية.

وتقديم الخدمات الفنية، وخدمات المهندسين في الموقع، ومعمل تحليل الزيت في الموقع، و وغيرها من الحلول التقنية الموسعة، بما يجعل شركة شل وشركة السكري لمناجم الذهب شركاء أعمال في الاستثمار من أجل تحقيق النمو الاقتصادي.

وقالت: إن شركة شل للزيوت – مصر، حازت على لقب المورد العالمي الأول للزيوت للعام االخامس عشر على التوالي، وهو ما يدعو للفخر والتفاؤل خاصة أن شل أمضت مع مناجم السكري 8 سنوات في دفع التقدم معاً لتحقيق النجاح التجاري من خلال الحلول المستدامة التي تحقق مبدأ الـ”صفر توقف”.

جريدة المال

وقالت آمال إن تمديد الشراكة إلى 13 عاماً يعد من الصفقات الرائدة في الاستثمار، حيث إن شل للزيوت لا تسعى أن تكون مورد للزيوت فقط، وإنما تسعى وفقاً لاستراتيجيتها إلى إقامة شراكات ناجحة مع عملائها مبنية على التعاون المثمر والمنفعة المتبادلة.

الراجحي: إمكانيات شل وخدماتها الفنية تساعدنا على مواصلة النجاح وتحقيق النمو

وأعرب يوسف الراجحي، العضو المنتدب لمناجم السكري للذهب، عن سعادته بتجديد عقد التعاون والشراكة مع شل للزيوت مصر إلى 13 عاماً، مشيراً إلى الخبرات والكفاءات والإمكانات التي تمتلكها شل والتي تؤهلها دائماً لتكون شريك نجاح مع مناجم السكري للذهب.

وقال “إن شركة شل أثبتت على مدار الـ 8 سنوات الماضية أنها شريك مثالي لنا، وأنها شركة رائدة تقدم أفضل الزيوت بأعلى جودة معتمدة على أحدث التكنولوجيا والحلول التقنية، علاوة على العديد من الخدمات الفنية التي تساعدنا على مواصلة النجاح و تحقيق النمو الاقتصادي”.

وأوضح أن قطاع التعدين لديه جميع الإمكانات لتحفيز النمو الاقتصادي، خاصة أن منجم السكري هو المنجم الوحيد لإنتاج الذهب بشكل تجاري في مصر، وأنه يسجل أكبر احتياطيات من الذهب ويدعم خطط الشركة لإنتاج 500 ألف أوقية سنوياً بما يساهم في زيادة الصادرات ونمو في الاقتصاد الوطني.

جدير بالذكر أن منجم السكري يعد من أكبر 10 مناجم في العالم من حيث الاحتياطي والإنتاج، وتتولى إدارته شركة السكري لمناجم الذهب وهي إحدى شركات “سنتامين مصر”، بالاشتراك مع وزارة البترول والثروة المعدنية.