سيـــاســة

شكري يبحث سبل دفع العلاقات الاقتصادية مع نظيره الإيطالي

التقى سامح شكري وزير الخارجية، نظيره الإيطالي باولو جينتيلونى، على هامش مشاركته في مؤتمر الأمن الدولي الذي يعقد في ميونخ، واستعرض الجانبان تطورات العلاقات الثنائية بين البلدين وكيفية تطويرها في شتى المجالات، بما يعكس عمق العلاقات التاريخية التي تربط بين البلدين.

شارك الخبر مع أصدقائك

سمر السيد:
 
التقى سامح شكري وزير الخارجية، نظيره الإيطالي باولو جينتيلونى، على هامش مشاركته في مؤتمر الأمن الدولي الذي يعقد في ميونخ، واستعرض الجانبان تطورات العلاقات الثنائية بين البلدين وكيفية تطويرها في شتى المجالات، بما يعكس عمق العلاقات التاريخية التي تربط بين البلدين.

وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية بدر عبد العاطى، أن اللقاء بين الوزيران تناول كيفية الدفع بمزيد من التعاون الاقتصادي خاصة في مجال الاستثمار في ضوء التحضيرات الجارية لمؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي في شهر مارس المقبل، وبحث سبل الاستفادة من فعاليات هذا المؤتمر لتشجيع رجال الأعمال الإيطاليين للاستثمار في مصر.

وأوضح المتحدث أن اللقاء تناول أيضاً عدد من الملفات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك في مقدمتها الأوضاع في ليبيا وضرورة دعم الحوار الوطني وجهود المبعوث الأممي برناردينو ليون لدفع هذا الحوار بما يسهم في الخروج من المأزق الراهن. وقد عرض الوزير شكري بشكل مستفيض للجهود التي تبذلها مصر في هذا الشأن.

واستعرض الوزيران تطورات الأزمة السورية والجهود المبذولة في مكافحة الإرهاب وجهود ايطاليا ومصر في اطار التحالف الدولي ضد تنظيم داعش.

وأضاف المتحدث إنه تم أيضاً خلال اللقاء التشاور حول عدد من القضايا الإفريقية ذات الاهتمام المشترك وفي مقدمتها الاوضاع في القرن الأفريقي وقضية الأمن المائي.

شارك الخبر مع أصدقائك