اقتصاد وأسواق

شعبة الأسمدة: مصر ستستورد 200 ألف طن أمونيا هذا العام

وكالة الأناضول: قالت شعبة الأسمدة باتحاد الغرف التجارية المصرية إن القطاع الخاص سيستورد 200 الف طن من نترات الامونيا خلال موسم التسميد الحالى لتلبية احتياجيات السوق المحلى . وقال محمد الخشن رئيس الشعبة إن "مصانع الأسمدة الحكومية والعامة قادرة على…

شارك الخبر مع أصدقائك

وكالة الأناضول:

قالت شعبة الأسمدة باتحاد الغرف التجارية المصرية إن القطاع الخاص سيستورد 200 الف طن من نترات الامونيا خلال موسم التسميد الحالى لتلبية احتياجيات السوق المحلى .

وقال محمد الخشن رئيس الشعبة إن “مصانع الأسمدة الحكومية والعامة قادرة على تلبية احتياجيات السوق المحلية من اسمدة اليوريا لكن ما تعاني السوق من عجزه فعليا هو نترات الامونيا “.

وأضاف في مكالمة هاتفية  لوكالة “الأناضول” للأنباء اليوم الثلاثاء:”إن القطاع الخاص وحده القادر على تلبية احتياجيات السوق من هذه النوعية من الاسمدة عبر استيرادها من الخارج لسد حاجة السوق المحلية “.

وأوضح الخشن أن أغلب عمليات استيراد اسمدة نترات الامونيا ستتم عبر الشركة المصرية لتجارة الاسمدة والتي تساهم فيها أغلب الشركات المدرجة في الشعبة العامة للأسمدة .

ويبلع العجز من أسمدة نترات الامونيا 250 الف طن سنويا بين المنتج والاستهلاك يتم استيرادها من الخارج، في حين توفر شركات حكومية الكمية المتبقية، حسب تقديرات العاملين في السوق .

وقال الخشن إن الطلب يشتد على أسمدة النترات في مناطق زراعات الموز والموالح خاصة فى المناطق الجديدة والصحراوية والتى تشهد ارتفاعا فى زراعة هذه النوعية من المحاصيل .

وأضاف انه بعد حظر الحكومة توزيع القطاع الخاص لاسمدة اليوريا المنتجة من الشركات الحكومية وقصرها على بنك التنمية والائتمان الزراعى والجمعيات التعاونية الزراعية فإن القطاع الخاص يركز على الاسمدة المخلوطة والنترات والفوسفاتية .

وحظرت وزارة الزراعة المصرية على القطاع الخاص منذ 2007 التعامل على أسمدة اليوريا الموزعة فى السوق المحلية والمحدد سعرها من جانب الوزارة، على خلفية اتهامات لاحقت بعض الشركات بالاتجار فى الكميات المخصصة لها فى السوق السوداء ورفع الأسعار بشكل كبير .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »