Loading...

«شعاع» يستعرض سيناريوهات «المصرية للاتصالات» في مواجهة صفقة الاستحواذ

بينها ما هو قابل للتطبيق وما هو مُستبعد

«شعاع» يستعرض سيناريوهات «المصرية للاتصالات» في مواجهة صفقة الاستحواذ
منى عبدالباري

منى عبدالباري

6:30 م, الأثنين, 3 فبراير 20

استعرضت وحدة بحوث بنك استثمار شعاع السيناريوهات المطروحة أمام الشركة المصرية للاتصالات عقب الاستحواذ المُحتمل للشركة السعودية للاتصالات “STC” على حصة فودافون العالمية في وحدتها بمصر بنسبة 55%، والتي تمتلك فيها “المصرية” الـ45% المتبقية.

من بينها ما هو قابل للتطبيق وما هو مُستبعد

والأسبوع الماضي أعلنت “STC” توقيع مذكرة تفاهم مع فودافون العالمية للاستحواذ على حصتها في وحدتها المصرية بنسبة 55% بقيمة 2.4 مليار دولار، وأنه جارٍ السير في الإجراءات والموافقات وعملية الفحص النافي للجهالة، على أن تتم الصفقة في يونيو المقبل.

قال عمرو الألفي، رئيس قطاع البحوث ببنك استثمار شعاع– مصر، لـ”المال”، إن صفقة الاستحواذ تضع الشركة المصرية للاتصالات في مواجهة 3 سيناريوهات، منها ما هو قابل للتطبيق، لكنه سيحمّل الشركة أعباء، وما هو الأفضل، أو مُستبعد.

وأشار الألفي إلى أن السيناريو الأول يتمثل في طرح المصرية للاتصالات عرضًا مُنافسًا لـ”فودافون” العالمية لشراء حصتها في مصر البالغة 55%، بسعر قد يكون قريبًا من المطروح من “STC”، إلا أنه سيضطر “المصرية للاتصالات” للحصول على قروض، ويحمّلها أعباء تمويلية.

وأوضح أن السيناريو الثاني يتمثل في بيع “المصرية” حصتها في “فودافون مصر” لـ”STC”، وهو ما سيمنحها تمويلات جيدة تؤهلها لضخ استثمارات في رأسمالها العامل، وتحقيق معدلات نمو مستقبلية.

ويرى أن السيناريو الثالث بقاء الوضع كما هو عليه، وهو الأوقع، والأكثر قبولًا، فقد يمثل تولي “STC” إدارة “فودافون مصر” خيارًا أفضل، على صعيد توزيع أرباح للمستثمرين.

تكرار سيناريو “جلوبال” مستبعَد لعدة أسباب

وحول احتمالية تكرار سيناريو صفقة استحواذ “فيون هولدنجز” الهولندية على جلوبال تيليكوم بالكامل، والتي استغرقت عامين لإتمامها في ظل معوقات إدارية وضرائبية، استبعد الألفي تكرار ذلك كليًّا، في ظل اختلاف الحالتين، حيث إن “المصرية للاتصالات” شركة حكومية، وتبعية “فودافون” لها تضمن الأخيرة، في حين أن “جلوبال تيليكوم” لم يكن لها أصول أو عمليات في مصر.

“فودافون” تسهم بما بين 60 و70% من أرباح “المصرية”

جدير بالذكر أن مساهمة “فودافون” في أرباح “المصرية للاتصالات” تتراوح بين 60 و70%، وفقًا للبيانات التاريخية للشركة.

وفي الربع الثالث من العام الماضي سجلت حصة صافي الأرباح المتولدة من الاستثمار في “فودافون” ما قيمته 1.06 مليار جنيه، من إجمالي صافي أرباح “المصرية للاتصالات” البالغة 1.08 مليار جنيه، بنسبة مساهمة 98%، وفقًا للبيانات المعلنة من “المصرية للاتصالات”.