بورصة وشركات

شريف سامى: هبوط البورصة غير مبرر والمستثمر لا يبنى قراراته على جلسة

وصف شريف سامى الرئيس السابق لهيئة الرقابة المالية، ما حدث فى جلسة اليوم بالبورصة غير مبرر بأى شكل

شارك الخبر مع أصدقائك

رأى شريف سامى الرئيس السابق لهيئة الرقابة المالية، أن ما حدث فى جلسة اليوم بالبورصة غير مبرر بأى شكل من الأشكال، لأنه لا يوجد أيه مستجد بالنواحى السياسية والاقتصادية والاجتماعية بداخل البلاد.

ولفت سامى فى تصريحات لـ “المال” إلى أن مستثمر سوق المال لا يعيش ويبنى قراراته على جلسة واحدة وإنما على اتجاه، متابعاً : الفترة الحالية فرصة جيدة لشراء المستثمرين الراغبين فى تحقيق أرباح سريعة فى البورصة، خاصة وان أحجام وقيم التداول المحققة لا تدلل على توجهات محددة للبورصة على المدى القصير.

دور الجهات الرقابية يكون فى الغرف المغلقة والأصل إتاحة حرية التعامل

واستطرد : الجهات التنيظمية بسوق المال تقوم بدورها فى الغرف المغلقة وهو عمل اعتيادى لديها بتنظيم ورقابة تداولات البورصة، والأصل فى سوق المال فى حرية التعامل سواء بيعاً أو شراءًا.

سامى: أقوى عقاب للبائع هو خسارته المالية غير المبررة

وأكمل : أقوى عقاب للبائع فى الفترة الحالية هو خسارته المالية غير المبررة، والاكثر اتزاناً فى قراراته هو المستفيد.

وشهدت البورصة المصرية جلسة دامية اليوم، بعدما تراجع المؤشر الرئيسى بنحو 5.4%، فيما أوقفت إدارة البورصة التداول لنصف ساعة بمنتصف الجلسة اليوم، بعد أن هوى مؤشر EGX100 أكثر من 5%، وهي النسبة المقررة وفقًا للقانون.

كانت المرة السابقة التي توقف فيها البورصة التداولات لنصف ساعة يوم 25 نوفمبر 2012، عندما هبطت أكثر من 5% وسط اضطرابات سياسية حادة، تبعها إيقاف التداول 5% على خلفية فرض ضريبة الأرباح الرأسمالية في 2014.

هبوط حاد لمؤشرات البورصة خلال جلسة اليوم

وبحلول منتصف تعاملات جلسة اليوم، تراجع مؤشر “egx30” الرئيسي بنسبة 4.3% ليصل إلى 14111 نقطة، ومؤشر “egx70” للأسهم الصغيرة والمتوسطة 4.75% ليسجل مستوى 513 نقطة، ومؤشر “egx100” الأوسع نطاقا بنسبة 4.78 % إلى 1371 نقطة قبل أن يهوى بأكثر من 5%.

كانت البورصة قد أنهت أسبوعها الماضي بخسائر جماعية للمؤشرات، وبلغ رأس المال السوقي 17 مليار جنيه، وأنهى مؤشر السوق الرئيسي EGX30 تعاملات الأسبوع المنقضي خاسرا 2.44%، عند مستوى 14742 نقطة.

كما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 3.04% إلى 539.57 نقطة، ومؤشر EGX100 الأوسع بنسبة 2.75% نحو 1439 نقطة.

وخسر رأس المال السوقي 17 مليار جنيه، لينهي أسبوعه بتراجع 2.3% عند مستوى 738 مليار جنيه، مقارنة بـ755 مليار جنيه الأسبوع السابق.

وكان الأجانب والعرب سجلا صافي شراء الأسبوع المنقضي بقيمة 48.1 مليون جنيه، بنسبة 40.3% من التعاملات، و 85.9 مليون جنيه، بنسبة 6.2% على الترتيب، بينما كان نصيب المصريين 53.5% من التعاملات.

يشار إلى أن الأجانب والعرب سجلا صافى شراء الأسبوع المنقضي بقيمة 48.1 مليون جنيه، بنسبة 40.3% من التعاملات، و 85.9 مليون جنيه، بنسبة 6.2% على الترتيب، بينما كان نصيب المصريين 53.5% من التعاملات.

وترجح بنوك استثمار ، اتجاه البنك المركزي نحو خفض أسعار الفائدة باجتماع لجنة السياسات المركزية 26 سبتمبر الخميس المُقبل، بدعم سلوك البنوك المركزية العالمية هذا الاتجاه، وتراجعات أسعار التضخم في أغسطس .

وشهدت أرقام شهر أغسطس تراجعات تاريخيا لأدنى مستوياتها في 6 سنوات، ليصل إلى 7.5% مقارنة بـ 8.7% في يوليو.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »