اقتصاد وأسواق

شركة قابضة برأسمال مليار جنيه للاستحواذ علي 4 شركات نسيج

كتب - أحمد رضوان:   بدأت إجراءات تأسيس شركة قابضة للاستثمارات برأسمال مليار جنيه، تستحوذ علي 4 شركات مملوكة لرجل الأعمال مصطفي مرزوق وعائلته، والذي استقال مؤخرا من رئاسة شركة الإسكندرية للغزل والنسيج «سبينالكس».   تضم الشركات الأربع: جيزة للغزل…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – أحمد رضوان:
 
بدأت إجراءات تأسيس شركة قابضة للاستثمارات برأسمال مليار جنيه، تستحوذ علي 4 شركات مملوكة لرجل الأعمال مصطفي مرزوق وعائلته، والذي استقال مؤخرا من رئاسة شركة الإسكندرية للغزل والنسيج «سبينالكس».

 
تضم الشركات الأربع: جيزة للغزل والنسيج، والنيل للصناعات النسيجية، والنيل للغزل والنسيج الرفيع، والغزل للصناعات النسيجية، وتأسست الرابعة مؤخرا في محافظة المنيا ضمن الاتجاه لتنمية الصعيد برأسمال مرخص به 500 مليون جنيه، والمصدر 50 مليونا، والمدفوع 5 ملايين جنيه.
 
وقال المهندس محمود مرزوق العضو المنتدب لشركة النيل للصناعات النسيجية – إحدي الشركات الداخلة في هذا التحالف – إن القابضة لن تقصر أنشطتها في الاستحواذ علي الشركات العاملة في قطاع الغزل والنسيج، وإنها تستهدف الدخول في استثمارات بقطاعات أخري. وأوضح أن هيكل ملكية القابضة يتوزع بواقع %70 لرجل الأعمال مصطفي مرزوق، والـ %30 الأخري تتوزع بالتساوي بواقع %10 لكل من أبنائه الثلاثة، وسيتم إجراء إعادة تقييم للشركات الأربع التي تستحوذ عليها القابضة خلال مراحل الاستحواذ بمعرفة شركات تقييم عالمية، متوقعا عند انتهاء عمليات استحواذ القابضة علي الشركات الأربع أن يتجاوز رأسمالها المليار جنيه.

 
يبلغ رأس المال المرخص به جيزة للغزل والنسيج 300 مليون جنيه، والمصدر 200 مليون جنيه، والمدفوع 125 مليون جنيه ويعمل بها نحو 6000 عامل، في حين يبلغ رأس المال المرخص به لشركة النيل للصناعات النسيجية التي بدأت عملها قبل 3 أسابيع 400 مليون جنيه، والمصدر 20، و60 مليون جنيه رأسمال مدفوع.
 
وتأسست النيل للغزل والنسيج الرفيع برأسمال مرخص به 500 مليون جنيه، والمصدر والمدفوع 50 مليون جنيه، وتجري حاليا إجراءات رفع رأسمال الشركة المصدر إلي 200 مليون جنيه والمدفوع 100 مليون جنيه.
 
كان رجل الأعمال مصطفي مرزوق قد تقدم باستقالته من رئاسة شركة الإسكندرية للغزل والنسيج بداية الشهر الجاري، وقال بيان نشرته شاشة البورصة إن سبب الاستقالة يرجع إلي ظروف خاصة به، وقالت هيئة سوق المال بعدها بعشرة أيام إنها رصدت عمليات تداول تمت علي سهم الشركة قام بها بعض الأشخاص المرتبطين برئيس مجلس إدارتها من خلال استغلال معلومات داخلية، وإنها أبلغت مباحث الأموال العامة بالنتائج التي وصلت إليها.

شارك الخبر مع أصدقائك