بنـــوك

شركات الصرافة: الطلب على الدولار “شبه معدوم” في أول أيام شهادات قناة السويس

أ ش أ:

قال أصحاب بعض شركات الصرافة إن الطلب على الدولار اليوم يكاد يكون "شبه معدوم" في ظل زيادة المعروض من العملة الخضراء مع إقبال المتعاملين على بيع ما لديهم من النقد الأجنبي لشراء شهادات استثمار قناة السويس التي بدأت البنوك في طرحها اليوم.

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ:

قال أصحاب بعض شركات الصرافة إن الطلب على الدولار اليوم يكاد يكون “شبه معدوم” في ظل زيادة المعروض من العملة الخضراء مع إقبال المتعاملين على بيع ما لديهم من النقد الأجنبي لشراء شهادات استثمار قناة السويس التي بدأت البنوك في طرحها اليوم.

وأضافوا، في تصريحات صحفية، أن المعروض من الدولار ارتفع بشكل ملحوظ مع اتجاه شريحة كبيرة إلى تحويل مدخراتهم إلى الجنيه المصري لشراء الشهادات، وهو ما أدى إلى تراجع الدولار اليوم بحوالي 3 قروش مسجلا نحو 35ر7 جنيه، متوقعين المزيد من التراجع خلال الفترة المقبلة.

وفي التعاملات الرسمية، أعلن البنك المركزي المصري اليوم الخميس أن الدولار الأمريكي سجل 1432ر7 جنيه للشراء و1781ر7 جنيه للبيع مقابل 15ر7 جنيه للشراء و1801ر7 جنيه للبيع أمس الأربعاء.

ومن جانبه، أعلن هشام رامز محافظ البنك المركزي إن حصيلة بيع شهادات استثمار قناه السويس التي تم طرحها اليوم بلغت حتى الساعة الثانية ظهرا ثلاثة مليارات جنيه، مؤكدا أن هذا الرقم غير مسبوق فى الجهاز المصرفي المصري.

وأضاف رامز أنه تم تغذية البنوك الأربعة “مصر”، “الأهلي”، “القاهرة” و”قناة السويس” بنحو 9 ملايين شهادة من الفئات المختلفة وتم بالفعل توزيعها على كافة فروع تلك البنوك والتي تصل إلى نحو 1000 فرع تشمل كافة أنحاء الجمهورية.

وأوضح أنه نظرا للاقبال غير المسبوق من جانب المواطنين على شراء شهادات استثمار قناه السويس بكافة فئاتها فقد تقرر مد العمل بجميع فروع بنوك إلى الساعة السادسة مساء، مشيرا إلى أنه من الممكن مدها أكثر من ذلك على مدى اليوم في حالة تزايد الإقبال على مستوى كافة محافظات مصر.

وأشار إلى أن هناك متابعة من جانب المسئولين في البنك المركزي لحركه شراء شهادات استثمار قناة السويس لحظة بلحظة حيث تم تسجيل حاله الشراء غير المسبوقة في كافة محافظات مصر لتلك الشهادة، متوقعا أن تسجل خلال األام القليلة المقبلة رقما لم تشهده الساحة المصرفية من قبل.

شارك الخبر مع أصدقائك